متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك


العودة   منتديات خجلي > شعر - نثر - خواطر - قصائد - قصة - رواية - ثقافة > قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 1 - 9 - 2012, 01:28 PM   #1

صعب المنال
خجلي موهوب
افتراضي رواية تمنيته ما ينساني , تمنيته ما ينساني , تحميل رواية تمنيته ما ينساني








احب ابدأ بتقرير صغير عن الرواية :


بطلتنا هي غنا (بكسر الغين وبتسكين النون) ..


غناء (غنا) عمرها 18 سنه توفوا امها وابوها في حادث لما كان عمرها 3 سنوات وتربت في البداية عند جدتها الي رفضت انها تتربى بيت عمها بو فهد لانها عارفه كيف ممكن تعاملها ام فهد لو ترتبت عندها لحد ماصار عمرها 10 سنوات ومرضت جدتها لحد ماوافتها المنيه بعد ما توفت جدتها ماكان لها أحد غير بيت عمها ( بو فهد) والي عنده 3 اولاد وماعنده ولابنت اولاده هم فهد الكبير عمره 27 – يوسف 23 وأحمد 20 سنة ..


خليني اتكلم عن الشخصيات شوي


بو فهد يملك شركة مقاولات كبيره غني قوي الشخصية وكلمته لايمكن يثنيها .. اما أم فهد فهي شخصية المرأة المستبده ونادر ماتتواجد بالبيت ..


اما فهد .. فشخصيته قريبه من ابوه وشاب طموح ومتزن ورجل اعمال ناجح


..يوسف " طالع على امه عصبي كثير وماعنده شي اسمه تفاهم


.. احمد .. قلب السمكه مثل مايقولون حنون وطيوب ومرح..


نتكلم عن بطلتنا غنا : غنا تتميز شخصيتها بالهدوء والرزانه والقوة .. اما مواصفاتها <<< بوصف لكم بالظبط عشان تتخيلون معاي متوسطة الطول رشيقة شعرها اسود وطويل حنطية قريب البياض وعيونها عسليه وانفها وفمها صغار وخدودها ممتلية يعني بأختصار ملامحها ناعمه ..



الفصل الاول :



كانت غنا منكبة على كتبها لان بكرا هو اول يوم امتحانات وحاطة ترمس الشاي جنبها وكاسة تروح وكاسة تجي همها انها ماتنام قبل ماتخلص الماده .. وفي عز انشغالها سمعت صوت صفقة من وراها (بووووووووو)


حطت راسها على طاولة بقوة وخبطت فيها من كثر ماخترعت .. طبعا اكيد عرفتوا من ورا هالفزعه <<< اخونا الشاطر احمد


غنا حاطه ايدها على راسها : احمدووووو كذا تخرعني وانا في عز انشغالي بالمسأله


احمد فطسان من الضحك على خبطة غنا في الطاولة : هههههاي ماحد قالك بلعي الكتب وانسي كل شي حولج صار لي ساعه ادق الباب ولا حس ولا خبر ..بعدين لما شفت الباب مفتوح قلت اكيد مسموح اني ادخل فنورت الغرفه بطلتي البهيه


مسكت غنا الكتاب وهي تضحك وظربت راس أحمد وقالت له : طيب يأ بو طلة بهية شنو بغيت اكيد وراك شي


أحمد : شدراج اني مخبي شي وراي


ضحكت غنا: ههههههه تراني ما أقصد انك مخبي شي اقصد شنو بغيت شنو هدف هالطله البهيه على قولتك ؟؟ بعدين شنو مخبي ؟


أحمد: أي والله تكفين ساعديني ياغنا


غنا: شنو


احمد : في مسألة في الفيزياء مو فاهمها و بكرا عندنا كوز .. والي اعرفه انج خبره في الفيزيا ولو اني في الجامعه وسابقج بمرحله الا اني اعترف بفشلي


غنا : هههههههه كل هذه مقدمه من عيوني جيبها اشرحها لك


طلع الكتاب من وراه : تراني مجهز الدوا قبل الفلعه قلت أكيد غنوءه مابتردني


فجأه وغنا واحمد مشغولين بالمسألة دخل عليهم يوسف


يوسف : احمد يلي ماتستحي على وجهك جالس مع غنا وداق سوالف معاها ولا ومسوين فيها تشرح لك


لفت غنا راسها يمين ويسار تعودت على كلامه الدفش والي اصلا مو عارف شنو قاعد يقول


غنا : يوسف لو سمحت هذا اخر مره اسمح لك تقول كلام مثل هذا .. بعدين من متى صار عيب اجلس مع أحمد يعني ؟


قرب يوسف من غنا وصار يطالع في عيونها ويخزها ويأشر بأصبعه في وجهها : وأنا اقولج هذه اخر مره اسمح لج تتكلمين كذا على كيفج بعدين أذا أنتي ماصخه مانبي أحمد ييصير ماصخ مثلج


أحمد : يوسف تراك زودتها ماله داعي كل الي سويته بعدين الكل يعرف ان غنا تربت معانا وهي مثل أختنا والي قاعد تقوله كل يوم نسمعه .. فنصيحه يا غنا يا اختي "قالها بحده " لاتتضايقين.. وانا بطلع مو عشان هذا الغبي لا عشان صار مالي خلق واضن اني ماراح استوعب المسألة من أساسها اصلا


يوسف : هههاااااي قال مسأله قال


غنا وصلت حدها: يوسف اطلع


يوسف : اذا صار بيتج تكلمي


غنا : اوكي مو بيتي بس انت تقول لاحمد عيب يقعد معاي !! فأنت بأي صفه موجود هنا ؟


ماعرف يوسف بشنو يرد عليها طلع من الغرفه والتوتر مسيطر عليه ( انا ليش سويت كذا اففففف ) زفر زفره من قلب ودخل غرفته


جلست غنا تبكي من تصرفات يوسف الي كل يوم عن يوم تزيد بس ماباليد حيله لازم تصبر على تصرفاته


--------------------------


احمد كان جالس بصاله متضايق من تصرفات يوسف وكان سرحان يفكر بطريقه يوفقه عند حده بدون مايدخل ابوه او امه الي لايمكن توقف في صفهم


فهد : احمد ..احمد


احمد : اوه فهد سوري ما انتبهت من متى انت هنا


فهد :من وقت ما انت في عالم ثاني .. الي واخذ عقلك يتهنى به


أحمد : والله يافهد شقولك


فهد : خير أحمد شفيك ؟ شنو مضايقك ؟


أحمد : انت ماتشوف تصرفات يوسف مع غنا ؟


فهد : مع غنا ؟!! ليش شنو مسوي بعد هذا مايتوب ؟


أحمد : الا زودها


فهد : ليش صاير شي جديد ؟


احمد : فهد يوسف تمادى بالكلام وبصراحه سمعني حتى انا كلام يضايق


فهد : قولي بالتفصيل شنو صار عشان انا لازم اوقف يوسفو عن حده .. غنا امانة تركها عمي عندنا


وخبر أحمد فهد بالي صار


طبعا فهد ماسكت وراح لغرفة يوسف


فهد "بهدوء" : يوسف ابي اكلمك ممكن


يوسف متضايق ومعصب : خير


فهد : يوسف انا اخوك الي اكبر منك والمفروض تقولي تفضل يا اخوي .. تكلم ياخوي مو تقولي خير وبنبرة عصبيه


يوسف : تامر انت تفضل يا اخوي


فهد : انا مابي منك الحين الا شي واحد


يوسف : شنو


فهد : تروح وتعتذر من غنا


وقف يوسف معصب : خير خير انا اعتذر لهذه ؟!!


فهد : أي هذه الي تتكلم عنها بنت عمك من لحمك ودمك .. وأنت غلطت عليها وبكلام جارح


يوسف : ياخوي من دخلت علينا واحنا في مصايب انت ماتشوف امي وابوي على طول خناقات


فهد : والله يا يوسف امك بصراحه هي الي ماعندها سالفه


يوسف : نعم !! امي .. الحين امي اهي الي صارت غلطانه ؟ هذا بيتها ومن حقها تدخل الي تبيه والي ماتبيه


فهد : لاتصير ناقص عقل واسمعني زين .. غنا لها حق في هالبيت مثل ما انت لك حق .. وكلنا نعرف ا ن امي هي الي غلطانة وانا متأكد انك حتى انت تعرف انها غلطانه بس جد ماني عارف ليش تتصرف كذا معاها وانت الوحيد فينا الي تعاملها بالطريقة هذه .. وبعدين المفروض تفرح فيها ..لان ماعندنا اخت و غنا مثل اختنا تربت معانا


يوسف : والحين بعد هالمحاضره شنو مطلوب مني بالضبط ؟!!


فهد : محاضرة !! اسمع تراني جالس اكلمك بهدوء والكلام هذا مو جديد قلته 1000 مره وابوي لحد الحين مايدري بشي لانك مسوي نفسك جنبه الحمل الوديع .. وهذا ان دل دل على جبنك واعترافك بداخلك ان الي تسويه غلط .. والشي الثاني انا الي راح اتصرف بدون ماندخل ابوي في السالفه لان لو تدخل راح تكبر بذات من أمي ..


وقال بنبرة تهديد : والحين تروح قدامي وتعتذر تفهم ولا ماتفهم


يوسف رغم عصبيته الا انه يحترم فهد ويهابه : بعتذر بس موعشانها بنت الايطالية


فهد : اوكي سمها مثل ماتبي بس روح أعتذر


-----------------------------


سمعت غنا دق خفيف على الباب وكانت تبكي وبنبرة حزن : من ؟


يوسف : انا يوسف


مسحت غنا دموعها بعصبية :شتبي بعد نسيت كلمة وجاي تقولها ؟!


يوسف : أدخل ولا شلون


راحت افتحت الباب : خير تفضل


يوسف وقابض على يده بعصبيه لانه راح يتعذر : انا اسف


غنا مستغربه : اسف!! " يوسف يعتذر"!!


يوسف : الي سمعتيه وعن اذنج الحين


ضحكت غنا : مقبوله منك ياخوي


التفت يوسف : لاتقولين اخوي انا مو اخوج


غنا: اوكي ياولد عمي


مشا يوسف واهو متنفرز ليش أنه اعتذر


ورجعت غنا تكمل دراستها حست ان اعتذار يوسف رجع لها كبريائها


-----------------


بعد الاختبارات وفي اول يوم اجازه


اتصلت ساره (صديقة غنا الروح بروح من لما كانوا الصغار) : الووووو هلا غنوءه


غنا : هلا والله سارونه شخبارج ؟


ساره : تمام التمام بعد الاختبارات مابغينا نخلص


غنا : صدقتي افتكينا


ساره : طيب غنوءه انا عندي لج اقتراح


غنا : قولي يا أم الاقتراحات


ساره : هههههههه .. احم احم المهم قررنا انا ونوره وهنادي نروح نتعشى بمطعم ونحتفل بتخرجنا تجين معانا ؟


غنا: لا يالخونة من وراي انا اخر وحده اعرف


ساره تتمسكن : لا لا حبيبتي بس احنا قلنا بنسويها مفاجئة لانج اشطر وحده فينا


غنا : امرنا لألله نصدقك ههههه


ساره : ههههههه طيب شنو قلتي


غنا : طيب بقول لأمي قولي ان شاء الله ماتردني


ساره طيب وعطيني خبر انتظرك اوكي


غنا : اوكي يلا باي


راحت غنا تركض مبسوطة بس نفس الوقت متخوفة لانها عارفه تصرفات زوجة عمها .. شافت ام فهد غنا وهي تركض ومن حماس غنا اصتدمت في أم فهد


ام فهد : عميه انتي ماتشوفين قدامج؟


غنا تضحك : اسفه يمه والله من الفرحه


أم فهد : ليش شنو ورا هالفرحه


غنا : يمه عندي طلب تكفين لاترديني


أم فهد : فكيني شنو عندج


غنا : بما ان اليوم عطلت قرروا صديقاتي نروح نتشعى في مطعم تسمحين لي أروح معاهم.


أم فهد : نعم ..مطعم ! ومن متى ؟


غنا: اول مره واخر مره صدقيني لان صديقاتي راح يسافرون ونبي نجتمع اليوم نسلم على بعض لان ماراح نشوف بعض في الاجازة


أم فهد : طيب اسألي عمج انا مالي دخل


غنا : يعني افهم انج موافقه ؟!!


أم فهد : قلت لج سألي عمج والحين انا بطلع مو فاضية لسوالفج


دخل يوسف الي كان جاي من برا وجايب معاه علبة كاكاو وشاف غنا تتحلطم


يوسف : شفيها غنا تتحلطم


حطت غنا ايدها على صدرها من الخرعه : ها لا لا ولاشي مافي مافي شي


مد يوسف علبة الكاكاو لغنا


غنا مستغربه : هذه لي ؟!!


يوسف : أي ابوي وصاني اشتريها لج مو مني لاتنبسطين


غنا : أنبسط وليش انبسط يعني


يوسف : طيب انا مو فاضي لج ..


غنا :بس ماعرفت شنو المناسبه


يوسف معصب ماله خلق <<< على طول ماله خلق : تدليع يقول ليش خلصتي من الامتحانات ويعرف انج تحبين الحلويات


غنا تضحك تبي تنرفز يوسف : انت ليش عصبي ؟


يوسف : ولي عني اف منج


كانت ام فهد نازله من الدرج وشافت يوسف


يوسف : هلا يمه شكلج طالعه


أم فهد : اليوم يوم الخروج العالمي


يوسف : ليش منو بيطلع بعد


ام فهد : غنا بتطلع مع صديقاتها <<< عارفه شنو ردة فعله


يوسف : خير خير خير مع صديقاتها !!


غنا : أي وشفيها يعني ؟


يوسف : قال شفيها قال طلعه مافي تفهمين ولا لا ماعندنا بنات يطلعون لحالهم


غنا : راح تكون خالتي ام ساره معانا


يوسف : بالنهايه حرمه .. مافي روحه يعني مافيه اذا تبين تطلعين احنا موجودين تروحين معانا


غنا : لاتسوي كذا ر كلها مطعم بنتعشى وكل وحده بترجع لبيتها


يوسف : مافي نقاش بالموضوع قلت لا


غنا : انا راح استأذن من ابوي مو منك


مسك يوسف غنا من معصمها بقوه وقام يخزها بعيونه : اذا ابوي مخليج على راحتج تروحين وتجين احنا ماراح نسمح بالشي هذا يصير تفهمين أو لا والحين ابوي مسافر يعني احنا الي نسمح لج او لا


غنا : اترك ايدي وانت مالك حكم علي ..


أم فهد : صج انج قليلة حيا يابنت الايطالية


طبعا غنا مهما كانت معصبه والكلام الي يوصل لها من ام فهد جارح ماترد عليها : طيب انا ما راح اروح اتركني يا يوسف


راحت غنا لغرفتها وهي تبكي بحرقة .. مسكت صورة امها وابوها وكعادتها تشكي لهم


سمعت دق الباب بالخفيف .. مسحت دموعها ورتبت شعرها وشكلها عشان ماتوحي لأحد انها كانت تبكي


غنا : من ؟


أحمد: هذا انا احمد اقدر ادخل ؟


فتحت غنا الباب بأبتسامه عريضه مصطنعة : حياك


أحمد كان اكثر واحد يفهم غنا وعرف بمجرد ماشاف وجهها انها كانت تبكي : غنوءه شنو جالسه تسوين ؟


غنا : ولا شي


أحمد : ولا شي في اول يوم عطلة ؟!!


غنا : مثل ماتشوف


أحمد : طيب انا عندي لج اقتراح


غنا : شنو


أحمد : بعشيج برا على حسابي شرايج ؟ وناخذ عمتي هناء معانا وعبادي ولدها


غنا : جد .. بس مو انت قلت راح تطلع مع اصدقائك اليوم ؟!!


أحمد : لا غيرت رايي


غنا : أكيد بسببي !!لا أحمد ترا كذا بحس بتأنيب الضمير


أحمد : لا تفكرين عشانج ياحلوه لا لان ربعي راح يروحون البحرين وانا متفق معااهم من قبل اذا راح يروحون البحرين ماراح اروح ..


غنا : أكيد؟؟


أحمد : اقول لاتصدقين عمرج كثير عشان ماتغترين علينا


غنا : هههههههه خلاص صدقتك


أحمد : خلاص خليج جاهزه الساعه 8 وانا بتصل بعمتي اوكي


غنا : الله لايحرمني منك حمود مافي غيرك في هالبيت انت وفهد فاهميني


أحمد يمثل : لا لا ببكي ببكي يلا بس يلا


ضحكت غنا على احمد وراحت ترتب غرفتها


-------------------------


كان فهد جالس على مكتبه يراجع المعاملات وقطع عليه حبل افكاره فيصل صاحبه


فهد : الله يهداك يافيصل دايما كذا


فيصل : عصب عصب فهد كل شي ولا حد يقطع عليه شغله


فهد مسك الملف الي بأيده وظرب فيصل : انت تتعمد ها تتعمد


فيصل : هههههههه شسوي احب انرفزك


فهد : طيب شنو ورا ك؟


فيصل : بصراحه جاي ابشرك ان اخوك فيصل بيكمل نص دينه


فهد : اوه اوه هذا خبر حلووووو الف مبروك فصول


فيصل : الله يبارك فيك


فهد : بس الله يعينها مسكينه الي بتتزوجك


فيصل : نعممممم شنو قلت ؟


فهد : ههههههه رديتها لك .. الا ياحظها ويازين بختها دام انت بتكون زوجها


فيصل : أي هذا الكلام .. بس انت متى ناوي ؟


فهد : والله يافيصل ماعندي مجال حتى افكر .. بعدين تو الناس


فيصل : أي تو الناس انت على الاقل اخطب


فهد : اقول تبي تتزوج تزوج لاتربطني بمصيرك


فيصل : هههههه ادري كم شهر وبنشوفك خاطب الغيره بتذبحك مني بعدين


فهد: فصول مو كأني عطيتك وجه يلا قوم عن وجهي وروح مكتبك


فيصل : واذا ماقمت بتشكيني لمنو


فهد : تصدق مافكرت اذا انا المدير وللحين مافنشتك بشكي لمنو


فيصل :هههههههاي ماتقدر تستغني عني


قام فهد من كرسيه ومسك فيصل من ثايبه وطلعه بره وهو ميت ضحك


فيصل : اوريك والله لاردها لك


فهد : اعلى مافي خيلك اركبه هههههههههه


فيصل : لا الاخ غيران مني


قام فهد يضحك على تصرفات فيصل وقفل الباب


-------------------------------


استعدت غنا للطلعه بدري بعد ماعتذرت من صديقاتها ولو انها كانت زعلانه بس قعدتها مع عمتها واخوها احمد اكيد راح تخفف عنها وراح تنبسط معاهم


كانت تنتظر في الصاله وماسكه عباتها بأيدها وتتمشى


نزل يوسف وشافها : غنا يعني بتسوين الي في راسج؟


قامت تناظره بعيونها بدون ماتتكلم وعطته ظهرها


مسك يوسف غنا من معصمها ولفها قدامه : اذا كلمتج ردي


غنا وهي معصبه : اففففففف لازم تنكد علي ماتكون يوسف اذا مانكدت علي .. بطلع مع احمد وعمتي هناء زين .. ارتحت الحين ؟؟؟.


ترك وليد غنا وراح المطبخ يشرب مويه .


جلس يفكر في كلمة غنا ( لازم تنكد علي ) ومن كثر ماتأثر من هالكلمه وعصبته شد قبضته على الكاس وكسره بأيده وصرخ من الالم...


سمعت غنا صرخة يوسف ورمت عباتها على الكنبه وراحت تركض


مسكت غنا يد يوسف الي تنزف وهي خايفه : يوسف انت تنزفففف


صار يطالع بعيونها وشاف فيهم الخوف عليه سحب ايده بقوه : ماصار شي كله جرح بسيط


غنا :أي جرح بسيط انت تنزف كثير


راحت تركض تجيب علبة الاسعافات الاوليه ورجعت


غنا : عطني ايدك


يوسف : مايحتاج قلت لج بسيط


سحبت غنا ايده وجلست تداويها وتلفها وطول الوقت يوسف جالس يطالع فيها وحس بتأنيب ظمير


غنا : والحين خلصنا وان شاء الله كلها كم يوم وتطيب


يوسف بصعوبه : شكرا


غنا : العفو بس انت اخوي وهذا واجبي بدون رسميات


يوسف : طيب انا راح انام الحين لاني صاحي بدري .. وانتي انبسطي


غنا : ولايهمك .. بس ليش ماتجي معانا


يوسف : انا ؟


غنا : ايه انت تعال وتعشى معانا وانبسط شنو وراك ؟


يوسف : لا لا ماحب الطلعات السخيفه هذه


لفت غنا راسها يمين ويسار : بكيفك


وراح يوسف لغرفته وغنا جلست تنتظر


وبعد 10 دقايق دق موبايل غنا ..


غنا : الو هلا احمد


احمد : غنا يلا انا بره انتظرك


غنا : وعمتي ؟ معاك ؟


أحمد : لا بمرها بعد ما اخذك يلا اطلعي


غنا : اوكي


طلعت غنا وركبت السياره وانتبهت ليوسف الي كان فاتح النافذه


غنا ( مادري متى تبطل يا يوسف)


احمد : غنوءه ليش ماتركبين وين سرحتي ؟


غنا : ها لا ولاشي الحين بركب


أحمد : غنوءه بصراحه .. "ونزل راسه " <<< يعني زعلان


غنا : شفيك احمد


أحمد : عمتي اعتذرت لان صاحبتها راح تزورها اليوم على العشا


غنا : جد؟!! طيب مو مشكله انا وانت وكلم فهد يلحقنا


احمد : لا.. وين بيتعشون صديقاتج؟؟ .


فهمت غنا تخطيط احمد وان هو لا اتصل على عمتها ولا شي : احمد انت من البدايه خططت لكذا صح ؟


ابتسم أحمد : ماهان علي في اول يوم اجازه تزعلين


غنا : لا والله مو زعلانه بالعكس الطلعه معاكم حلوه


احمد : طيب فكينا من هالرسميات وقولي لي وين أي مطعم ؟!


غنا : بسسس


احمد : بس شنو .. يوسف راح يتصل بعمتي ؟!! .. لاتخافين مافي شي يطوفني قلت لعمتي لو دق عليها تقوله وهي تعرف تصرفاته.. وبعدين هو مستغل ان ابوي هاليومين مسافر مسوي فيها الامر الناهي واحنا ساكتين عنه بس عشان ماتكبر المشاكل لان ماورى يوسف راح تنتهي .. والحين بسرعه قولي لي وين المطعم ؟


غنا تضحك على جدية احمد : عصب عصب احمداني .. اوكي هم في مطعم (..........)


وصل احمد غنا المطعم وقال لها بس تخلصين دقي علي عشان امر اخذج


..........................


اول مادخلت غنا الغرفه الي حاجيزنها البنات


البنات : وااااااو غنوءه .. لدرجه هذه واثقه ان بنموت عشان تجين مسويه فيها مفاجئة


غنا : هههههههه افكورس .. لا لا بصراحه ماكنت ناويه اجي بس بعدين قررت اني اجي وما افوت حشكم


نوره : أي حشنا ماينتفوت


ساره مدت المنيو لغنا : يلا ترانا مستعجلين غنا شنو طلبج


توها راح تاخذ المنيو الا دق موبايلها .. والمفاجئه انها كانت من يوسف


غنا ارتبكت وصارت تبلع ريقها .. حطت الموبايل على الصامت واستأذنت من البنات عشان تروح الحمام ترد


ردت غنا على الموبايل وهي خايفه : اااالو


يوسف : هلا غنا بصراحه ماجاني نوم وشكلي بجي اتعشى معاكم


هنا انصدمت غنا وماعرفت تتصرف


يوسف: كنت اتصل بأحمد بس موبايله مغلق


زادت حيرة غنا لانها كانت ناويه تتصل باحمد على طول


يوسف : مارديتي علي غيرتي رايج ماتبيني اجي ؟


غنا : لا لا احنا بمطعم (.............)


قفلت غنا الموبايل وصارت ترجف


حاولت تتصل بأحمد لكن فعلا كان موبايله مغلق (كيف بتصرف الحين ؟؟! )


فكرت انها تتصل بفهد وتقوله السالفه كلها ..بعدها تراجعت لان ممكن فهد يتصرف تصرف شين مع يوسف خصوصا لو عرف انه هو منعها من الطلعه مع صديقاتها .


وقررت انها تواجه يوسف ( لكن يوسف لو عرف ان احمد سوا كذا من وراه اكيد راح يأذيه ) فتراجعت عن الفكره هذه بعد ..... وقت ماكانت مو عارفه تتصرف اتصلت عمتها هناء


غنا: الو عمتي الله يخليج انقذيني


هناء : خير غنا صار شي


غنا : عمتي انتي اكيد تدرين عن يوسف وانه رافض اني اطلع مع صديقاتي


هنا : أي عارفه بس انتي شفيك الحين ؟


خبرت غنا عمتها


هنا : خلاص بسيطه الحين انتي دقي على يوسف وقولي له


غنا : بس لو عرف ان احمد هو الي خطط لكذا راح يأذيه


هناء: لا انتي قولي له اني انا اعتذرت فجأه واحمد ماحب يزعلني فنزلني اتعشى مع صديقاتي وبيرد ياخذني ومابيصير شي ان شاء الله


ريحت هناء غنا وقفلت من عندها وعلى طول اتصلت بيوسف


يوسف : هلا انا قريب من عندكم


غنا : يوسف بصصص بصراحه انا الحين بال..... بال.... بالمطعم مع صديقاتي


هنا يوسف ولع : شنووووووووو


غنا : لا لا انت اسمعني بالاول


يوسف : انا جاي المطعم الحين وباخذج .. واحمد شغله معاي بعدين


غنا : طيب انت اسمعني بالاول الله يخليك اسمعني ولو مره وحده في حياتك


هنا تأثر وليد وتذكر كلمتها الي قبل شوي : طيب قولي شنو عندك


خبرت غنا ر بالي اتفقوا عليه هي وعمتها


هدأ وليد شوي : اوكي خلاص فهمت انا راح انتظر لحد ماتخلصين عشا وانا الي باخذج معاي


غنا : واحمد ؟؟


يوسف : انا راح اتصل فيه واقول له


غنا ( خافت ان احمد ممكن يتخانق مع يوسف فطرشت له مسج وقالت له باللي صار ) ورجعت لصديقاتها


.................


ساره : غنا وين كنتي تأخرتي كثير


غنا : جاتني مكالمه من خالتي بأيطاليا سوري تأخرت عليكم


ساره : ايه نسينا ان الاخت غنا من اصل ايطالي


غنا : قصدج نص ايطالي ولا بتجرديني من اصلي ها


ساره : لا لا والله العفو هههههه


ضحكت غنا وهي تتصنع وكأن مافي شي شاغل فكرها


هنادي طلعت الكيكه الي جايبتها معاها : تراج موتينا جوع يلا اطلبوا عشان ناكل بعدها الكيك


غنا : وااااو كيكة باسكن روبنز كيكتي المفضله


نوره : اقول غنوءه شكلج مو على بعضج فيج شي ؟


غنا : لا لا بس راسي مصدع شوي


البنات : سلامات ..


ساره : بلا هذره وخلونا نطلب مانبي نتأخر مو حلوه


غنا : صح ساره


تعشوا واحتفلوا وبعد ماخلصوا اتصلت غنا بيوسف


شافوا البنات يوسف كان ينتظر غنا برا جنب الباب


هنادي : اقول بنات شوفوا غنوءه يابختها اخوانها هم الي ياخذونها مو احنا مالت علينا مع السواق


نوره :صدقتي


ساره : اقول لاتحسدون البنت


نوره : ماشاء الله عليه مزيون


هنادي :هههههه ساره شوفي شنو تفكر فيه


ساره : ههههههه نورو ماتجوز عن القز


نوره : يوه انتوا ليش كذا خلونا نروح البيت احسن


قاموا يضحكون عليها وكل وحده راحت بيتها


-------------------


في السياره كان يوسف ساكت .. وغنا على اعصابها كانت خايفه من سكوته وحبت تكسر هالصمت


غنا : ااا يوسف


يوسف بهدوء وبدون مايلتفت :نعم


غنا : كيفها ايدك الحين


يوسف : الحمدلله


ابتسمت غنا : الحمدلله


غنا بعدها مستغربه صارت تطالع في وجهه تبي تفسر تعابيره


حس يوسف بغنا والتفت عليها : في شي غريب بوجهي ؟


غنا فاتحه فمها ولفت عيونها وصارت تبلع ريقها: ها لا لا ولا شي


ضحك يوسف ضحكه خفيفه ولف راسه يمين ويسار


ضحكت غنا وياه مثل الهبله


يوسف : تبين تاكلين ايسكريم


غنا : أييي صح ذكرتني .. "فتحت شنطتها وطلعت قطعة من الكيكة ألي جابتها هنادي ومدتها ليوسف "


يوسف : لي انا ؟!!


غنا : ايه هذا انا وصديقاتي احتفلنا قبل شوي قلت خليني اخذ قطعه لك اعرف انك تحبها


ابتسم يوسف : واخذ القطعه منها


طبعا يوسف اثار استغراب غنا وجلست تفكر في تصرفاته (غريبه هادئ ) بس طول الوقت مبتسمه وفرحانه بتصرفاته الجديده والغريبه


يوسف : بما انك اكلتي كيك الايس كريم اكيد بتقولين ماتبين نروح ناكل ايسكريم


غنا : اذا بتوديني مابمانع " غنا كان هدفها مو الايسكريم بس ماتبي تكسر بخاطره "


يوسف : خلاص نروح ناكل


---------------------


وصل المسج لاحمد وفهم من غنا ان ماتبي تصير أي مشكله وراح شغل له فلم بعد ماتطمن على غنا ولو انه كان خايف عليها شوي من يوسف


ثاني يوم في الصباح :


غنا صحت بكل نشاطها اخذت لها شور وراحت تسوي لها فطور .. كان البيت هادئ


غنا وهي تسوي فطور وكانت تغني وتنطنط سمعت صوت الباب الخارجي والتفت وراها وشافت عمها راحت تركض وفي حضنه على طول


بو فهد : هلا والله ببنتي الحلوه غنوءه


غنا : بابا اشتقت لك كثيييييييييييير


بو فهد : وانا اكثر .. "حط ايده على راسها ومسح عليه " وشخبار اميرتنا؟؟ وكيف العطله ؟؟


غنا : الحين صارت احلى بجيتك


بو فهد : للدرجه هذه اشتقتي لابوج


غنا : اكيد


نزل احمد وشاف ابوه وغنا


احمد : ترا جد كذا بغار


ضحك بو فهد : تعال بوس راس ابوك بعدين بكيفك غير


ضحك احمد: "وراح باس راس ابوه وايده " كيفك يبه ؟


بو فهد : الحمدلله .. تمام ... وين امك واخوانك


احمد : امي نايمه ..و فهد بما ان اليوم الخميس فهو يعوضها بنومة .. و يوسف انا هذا الي مستغرب منه انه ماصحى


غنا :بسيطه يوسف لاول مره في حياته يكون صاحي لساعه 12 بالليل


احمد : اها


قرب احمد من غنا وهمس في اذنها : ان شاء الله بس ماضايقج


غنا : بعدين اقولك


بو فهد : شعندكم انتوا تتكلمون من ورا ابوكم يللي ماتستحون


غنا : ها لا بس فرحانين برجعتك


بو فهد : طيب انا بروح اريح شوي


غنا : اوكي بابا


راحت غنا تكمل فطورها وكانت جالسه على طاوله تاكل


احمد : والله انج ناكره للجميل


غنا تأشر على روحها : انا ؟


احمد:ليش ماحسبتيني في الفطور


غنا : غنا والفطور الي تبيه تحت امرك امر فديتك انا


احمد : احم احم أي كذا تسنعي


غنا وقفت وتدق تحيه مثل الشرطه : حااااااظر حظرة السيد احمد شنو تبيني اسوي لك


احمد : نفس الي تاكلينه


غنا : بدون ماتعرف شنو ؟


احمد : يعني انتي شنو تاكلين غير توسته مع جبنة شرايح في الصباح معروفه


غنا : ههههه خلاص ولايهمك .. طيب الحليب مع شاي ولا نسكافيه


احمد : هم مثلج


غنا : ياحبك للتقليد


احمد : كيفي يلا روحي جهزي الفطور تراني عطيتج وجه


كان يوسف جالس يغسل ويسمع سوالف احمد مع غنا ومايعرف شنو سر هالتوتر لما يوشفهم مع بعض حاول يسيطر على اعصابه وغسل وجهه بماي بارد اكثر من عشر مرات .. مسك المنشفة بأيده وهو مشغول بتجفيف وجهه سمع الي ماتوقع يسمعه كانت غنا تقول لاحمد وهي مشغوله بتجهيز الساندويش : تصدق احمد امس قلبي كان راح يوقف لو ماعمتي هناء انقذتني


احمد : ايه صح كيف فلتي من يوسف ؟


غنا : قلت له ان عمتي اعتذرت وانك انت ماحبيت تكسربخاطري عشان كذا وديتني لصديقاتي


احمد : انا مو خايف من يوسف بس مابي مشاكل خصوصا امي راح تكبرها .. بس اهم شي ان يوسف صدق


هنا يوسف عصب لحد الجنون رمى المنشفة بالارض وكان رايح للمطبخ .. استوقفته كلمة غنا


غنا : بس تصدق احمد امس يوسف كان غير يوسف الي اعرفه


احمد : كيف يعني


غنا : ماعصب علي ولا قالي كلام يجرحني واخذني اكل اسكريم مع اني كنت شبعانه بس قلت ماراح ارده وكان مره هادئ


حس يوسف ان غنا فرحانه من كل قلبها انه تغير معاها ولو انه كان ليوم واحد .. فرخى قبضة ايده وراح لمطبخ


يوسف : صباح الخير


غنا واحمد : صباح النور


قرب يوسف لغنا وسحب السندويشه الي كانت مادتها لاحمد واكل منها


احمد : والله انك نذل صار لي ساعه انتظر


ضحكت غنا على تصرف يوسف .. " واحمد يركض ورا يوسف يبي يظربه "


يوسف : لا تعرفين تطبخين


احمد : الله وطبخ كلها جبنة على بندوره في توست


غنا : فديت يوسف هو الي يعرف مو انت


احمد : الحين قلبتي علي بس عشان شرا لك ايسكريم


ضحكت غنا "وكان يوسف عينه على غنا "


احمد: يلا بما ان الدب يوسف اكل سندويشتي سوي لي ياشيف غنا غيرها


غنا : حااااااظر طيران


قرب يوسف من غنا وقال لها : ولو ان صار فيه كذب بس كان كذب لابأس فيه يعني كذب ابيض


استغربت غنا من كلمة يوسف ومافهمت شنو كان يقصد فلتفتت عليه بسرعه وقالت بصوت اقرب للهمس : أي كذبه


يوسف : والله ياغنا الي على راسه بطحه يتحسسها


صارت غنا تحرك عيونها كأنها تدور على اجابه


احمد : انتوا شقاعدين توصوصون من وراي


غنا : ها لاولاشي بس يقول لي لاتسوين سندويشة احمد احلى من سندويشتي


همس مره ثانيه في اذنها : احلى تصريفه


غنا(يافرحه ماتمت شكله المره هاذي بغير اسلوبه وابيخ من قبل افففف )


احمد : وين سرحتي غنا وشفي وجهج تغير لونه


يوسف حب يغير الجو : الا صحيح ابوي ماجا


احمد : الا جا وسأل عنكم


يوسف : والحين وينه ؟


احمد : نايم


يوسف : اها اوكي انا بروح اتمرن وامشي في الحديقه تجي معاي


احمد : لا مالي خلق بروح اجلس على النت


يوسف : وانتي غنا ؟


غنا متنرفزه : مابسوي شي بروح انطق وانام


استغربوا من ردها واهي انتبهت على نفسها : لا اضحك معاكم انا بروح اغير ترتيب غرفتي



راحت غنا لغرفتها وهي تفكر في تصرفات يوسف الغريبه وتفكر في كلمته وتحاول تلقى لها تفسير



ليش تغيرت تصرفات يوسف وشنو وراه .. كيف راح تتأقلم غنا مع تصرفاته الجديده ان شاء الله في الفصول الجايه



منقول













آخر مواضيعي

0 بدء ربط شحن بطاقات الاتصال برقم الهوية , ربط شحن بطاقات الاتصال برقم الهوية
0 محشى ورق العنب , طرقة عمل محشى ورق العنب , طريقة تحضير محشى ورق العنب
0 حلى الاوريو البارد
0 برنامج زوايا - حلقات برنامج زوايا - موعد برنامج زوايا
0 Rita Ora 2015
0 ايقاف صحيفة عالم اليوم , اسباب ايقاف صحيفة عالم اليوم , ايقاف صحيفة عالم اليوم الكويتية
0 ماكلارين XP2R , سيارات ماكلارين , صور سيارات ماكلارين , mclaren
0 مهرجان الورد الطائفي , ورد الطائف , افتتاح مهرجان الورد الطائفي
0 صور خواتم رجال
0 لوحة منزلية بالاحداثيات , صور الوحات المنزلية بالاحداثيات , امانة الرياض تركب لوح منزلية بالاحداثيات


  رد مع اقتباس
قديم 3 - 9 - 2012, 05:02 PM   #2

افتراضي رد: رواية تمنيته ما ينساني , تمنيته ما ينساني , تحميل رواية تمنيته ما ينساني



گملهآآ بلييييز بسسرععةة ترآآني متحمسةة ﻋ̝ٱدٌ










آخر مواضيعي

0 فقط في بيتنا
0 محشش
0 كيف تنادي ابوك
0 آع ღ شقهم ღ
0 يابنات يابنات
0 ايام وراحت مضحك
0 ابغئ ترحيب ولا ترى بمشي
0 خطنطيره
0 شي يقهر
0 روايه توائم ولكن اغراب في جامعه امريكيه


  رد مع اقتباس
قديم 3 - 9 - 2012, 05:03 PM   #3

افتراضي رد: رواية تمنيته ما ينساني , تمنيته ما ينساني , تحميل رواية تمنيته ما ينساني



گملهآآ بلييييز بسسرععةة ترآآني متحمسةة ع̝ٱدٌ










آخر مواضيعي

0 خطنطيره
0 دردشه خجلي ღ
0 روايه توائم ولكن اغراب في جامعه امريكيه
0 فقط في بيتنا
0 في مدارس السعودية فقط
0 سر الرجاء عدم الدخول
0 آع ღ شقهم ღ
0 ايام وراحت مضحك
0 يابنات يابنات
0 قال نابليون :-


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحميل رواية فارس احلامي كاملة , تحميل رواية مشاعل من اروع روايات النت كاملة ملآك قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة 6 28 - 6 - 2014 04:28 PM
تحميل رواية نور , رواية نور , تحميل رواية نور كاملة , رواية نور كاملة صعب المنال قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة 0 2 - 8 - 2012 06:39 AM
رواية خلف استار الظلام , رواية خلف استار الظلام كاملة , تحميل رواية خلف استار الظلام صعب المنال قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة 0 28 - 7 - 2012 01:19 AM
تحميل رواية كم كنت اكابر , رواية كم كنت اكابر كاملة صعب المنال قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة 0 16 - 6 - 2012 12:58 PM
رواية عزف المحاجر كاملة - تحميل رواية عزف المحاجر صعب المنال قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة 0 29 - 5 - 2012 04:27 AM


الساعة الآن 10:16 PM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول