متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > الاسلام - حياة الرسول - صوتيات -مرئيات > مواضيع اسلاميه - فقة - عقيدة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23 - 8 - 2011, 07:11 AM   #1

محمد الحربي
خجلي نشيط
افتراضي أختي في الله ادخلي وماراح تندمي انتي وادوات التجميل



أختي الله ادخلي وماراح تندمي





أختي الله ادخلي وماراح تندمي

اهتم الإسلام بزينة المرأة اهتماماً جاء ذلك في كتاب الله وسنة رسوله
- صلى الله عليه وسلم - مفصلاً تفصيلاً دقيقاً، فوضعت لها القواعد
والضوابط التي تجعل الزينة تلبي فطرة المرأة، وتناسب أنوثتها من جهة
وتحفظها في مسارها الصحيح بلا إفراط ولا تفريط من جهة أخرى.
اهتم الإسلام بزينة المرأة ولباسها وزيها أكثر من اهتمامه بزينة الرجل ولباسه
وما ذلك – والله أعلم – إلا لأن الزينة أمر أساسي بالنسبة للمرأة
حيث إن الله تعالى فطرها على حب الظهور بالزينة والجمال
ولهذا رخّص للمرأة في موضوع الزينة أكثر مما رخّص للرجل، فأبيح لها الحرير
والتحلي بالذهب دون الرجل، كما قال النبي - صلى الله عليه وسلم
"حرم لباس الحرير والذهب على ذكور أمتي وأحل لإناثهم"



فالزينة – بالنسبة للمرأة –
تعتبر من الحاجيات إذ بفواتها تقع المرأة في الحرج
والمشقة لأن الزينة تلبية لنداء الأنوثة، وعامل أساسي في إدخال السرور
على زوجها، ومضاعفة رغبته فيها ومحبته لها.
وأمر آخر، وهو أن المرأة يجب أن تصان وتحفظ بما لا يجب مثله في الرجل
وهذه الزينة متى فقدت المسار الصحيح والاتجاه المرسوم، صارت
من أعظم أسباب الفتنة والفساد.
فلا غرو أن يهتم الإسلام بزينة المرأة، ويضع لها القيود والشروط في اللباس
والحلي والطيب ونحوها، ويزودها بالوصايا النافعة، والآداب السامية
التي ترشدها إلى الطريق المستقيم، والاتجاه السليم، الذي يكفل سعادتها
ويحفظ لها كرامتها وعفتها. وهذا الباب من أبواب حفظ الإسلام للمرأة.
إن الإسلام رفع شأن المرأة، وأعلى قدرها، وحفظ لها كرامتها، وجعل لها
من الاحترام والتقدير والثواب على العمل الصالح مثل ما للرجل
قال تعالى: (من عمل صالحاً من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه
حياة طيبة ولنجزينّهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون )



أحاطها الإسلام بالستر والحفظ والعفاف ستراً في الملابس، وتحريماً للخلوة
بالأجنبي، وغضا للطرف، وقراراً في المنزل حتى في الصلاة، وبعداً
عن الإزراء بالقول والإشارة، وكل مظاهر الزينة، وبخاصة عند الخروج
لحاجتها، كل ذلك لتبقى المرأة في المجتمع المسلم درة مصونة، لا تطمح فيها
أعين الناظرين، ولا تمتد إليها أيدي العابثين.



أختي الله ادخلي وماراح تندمي


هناك توجيهات ووصايا في موضوع الزينة دلت عليها النصوص الشرعية، ولا
ريب أن الأخذ بهذه الوصايا والآداب سعادة للمرأة المسلمة، وصلاح
للمجتمع بأسره، وأرجو ألاّ يغيب عن بال المرأة أن امتثال أوامر الشرع تثاب
عليه متى كان ذلك طاعة لله ولرسوله - صلى الله عليه وسلم - وأن
تركها الواجبات أو فعلها المحرمات يجعلها تستحق العقاب. .






أختي الله ادخلي وماراح تندمي



حدد الإسلام شروطاً في موضوع زينة المرأة: كاللباس، والحلي، والطيب
فلابد أن تكون المرأة المسلمة في هذه وغيرها واقفة عند حدود الشرع
تنفذ الأوامر، ولا تقرب النواهي، وهذا من مقتضيات الإيمان، ومن علامات
استقامة القلب والجوارح، وهو دليل على سعادة المرء في دنياه وأخراه.
وفيما شرعه الإسلام الكفاية والمصلحة دون التطلع إلى روافد أخرى
قال تعالى (( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت
لكم الإسلام ديناً ))






أختي الله ادخلي وماراح تندمي




الوقت هو الحياة . . وهو سريع الانقضاء . . وما مضى منه لا يرجع
ولا يعوض بشيء! والمسلم والمسلمة كل منهما مطالب بحفظ وقته، كحفظ
ماله، بل أشد! فعلى المسلم أن يحرص على الاستفادة من عمره، وصرف
وقته فيما يرجو نفعه، وإن قتل الوقت قتل للنفس، لأن الوقت هو حياة
الإنسان. وقد تواترت النصوص في الحث على الاستفادة من ساعات
العمر قبل الفوات.
وإن المرأة التي تمضي الساعة تلو الساعة أمام المرآة، لتجميل وجه، وتسريح
شعر وما إلى ذلك، هي ممن أضاع الوقت، وفرط في العمر، إن الإسلام
جعل الزينة وسيلة لا غاية، وسيلة لتلبية نداء الأنوثة في المرأة، وللظهور
أمام زوجها بالمظهر الذي يجلب المحبة، ويديم المودة، ولكن يجب أن يكون
ذلك بقدر معين في النوع والوقت والمال.
وكم من فائدة تحوزها المرأة لو أنفقت أوقاتاً تقضيها في الزينة أو التجمل المزيف
في فعل طاعة وواجب رعاية وحفظ حق، أو عمل صالح, تجد ذخره عند
الله تعالى إذا خلصت نيتها وحسن مقصدها.
وكما أن إضاعة الوقت في الزينة أمر لا يرضاه الإسلام، فكذلك لا يرضى
إضاعته في البحث عن وسائل الزينة، ومتابعة المستحدثات
وكثرة ارتياد الأسواق.





أختي الله ادخلي وماراح تندمي




وهذا ضابط مهم أفردته لذلك وإلا فقد يقال أنه داخل في عموم ما قبله
يمنع الإسلام الإسراف في كل شيء . . ومنه الإسراف في
مطالب الحياة. والجري وراء شهوات الدنيا ولذاتها . . مما يسبب فساد
الأمم، وخراب الديار.
ولا جدال في أن ظاهرة الإسراف في الزينة موجودة . . إسراف في
الملابس، إسراف في الحلي . . إسراف في أدوات التجميل . .
إسراف في متابعة المستحدثات المستجدات. والإسلام ينهى
عن ذلك كله. . فهو ينهى عن الإسراف في الأكل، والشرب
وينهى عن الإسراف في الإنفاق .
قال تعالى: ((وكلوا واشربوا ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين))
ويذكر – تعالى – من صفات عباد الرحمن: ((والذين إذا أنفقوا لم
يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواماً ))
وقال النبي - صلى الله عليه وسلم - " كلوا واشربوا والبسوا وتصدقوا
في غير إسراف ولا مخيلة"






أختي الله ادخلي وماراح تندمي
الزينة المتناسقة مع الفطرة، ومع التكوين العام للمرأة أمر لا يمنعه الإسلام
بل يحث عليه ويرغب فيه، والمرأة المسلمة مطالبة بأن تكون زينتها لشريك
حياتها – وهو الزوج – فعليها أن تظهر أمامه بالمظهر اللائق: في حسن
الملبس، وطيب الرائحة، وحسن العشرة؛ لأن ذلك سبب اجتلاب المودة
بين الزوجين ودوام المحبة والوئام.
ولتحذر المرأة المسلمة من التجمل لغير زوجها، وبذل الوقت لتجميل بشرة
وتسريح شعر، ثم يعقب ذلك خروج لحفلة زواج، أو مناسبة
من المناسبات، ثم هي تهمل مظهرها أمام زوجها، وتتبذل أمامه
ولا تبالي بما هي عليه من هيئة رثة أو رائحة كريهة!
هذا من سوء العشرة الزوجية، ومن التقصير في حق الزوج.
وقد ورد عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال: قيل يا رسول الله:
أي النساء خير؟ قال: "التي تسره إذا نظر، وتطيعه إذا أمر
ولا تخالفه في نفسها ولا مالها بما يكره"
قال السندي: "تسره إذا نظر: أي لحسنها ظاهراً، أو لحسن أخلاقها
باطناً، ودوام اشتغالها بطاعة الله والتقوى"
فينبغي للمرأة التي ترجو ثواب الله تعالى في رضا زوجها، أن تهتم بمظهرها
وأن يكون لجلوسها مع زوجها وقت الراحة ثياب غير ثياب المطبخ، والعمل
في البيت، وكما تهتم بمظهرها كذلك تعنى بمظهر أولادها، ولا سيما الصغار
من تنظيف ثيابهم وأبدانهم؛ لأن ذلك من أهم الأسباب التي تجلب الراحة
للأب، فيقبل على مداعبتهم، وملاطفتهم، والأنس بهم، وكذلك تعتني
بنظافة بيتها فلا تقع عين زوجها إلا على كل حسن نظيف













آخر مواضيعي

0 احصلي على رائحة عطرة لجسمك بلا عطر !
0 نصائح لأناقه أدم
0 غريب حال هؤلاء الناس
0 زواج الانترنيت وفشله
0 الرابح الوحيد من عنوستك هو؟
0 أكرهك
0 افضل قصه في العالم
0 معنى قوله تعالى ( والذين آمنوا واتبعتهم ذريتهم بإيمان ألحقنا بهم ذريتهم )
0 كوني الدافع القوي له حتى في عبادته فساعديه واعينيه برمضان
0 قصة جاري البريطاني


  رد مع اقتباس
قديم 29 - 2 - 2012, 10:56 AM   #4

همس المشاعر
• مراقبه عامه •
افتراضي رد: أختي في الله ادخلي وماراح تندمي انتي وادوات التجميل



أجمل مايزين المراه حيائها ،، صدقت

جُزيت الجنه اخوي الحربي على هذا الموضوع الكامل المتكامل
وجعله بموازين اعمالك












آخر مواضيعي

0 سآعات روعه
0 أحاديث مشتهرة لا أصل لها
0 صور من هنا و هناك
0 كولكشن جميل
0 لمناقشة مواضيع متعدده ادخلوا هنا
0 اهزم مشاعر اليأس
0 ما هو البرهان على أن عيسى عليه السلام بشر من خلق الله
0 شفقة النبي صلى الله عليه وسلم ورحمته ورأفته
0 لماذا نحب الصحابة
0 سقوط دجالة جدة ووكيلتها في عسير


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
Download Accelerator لتسريع التحميل من الإنترنت خجلي برامج - شرح - تحميل - خلفيات وندوز - برامج حماية - مشاكل الكمبيوتر 5 25 - 1 - 2013 01:32 PM
ادخلي السرور الى غرفه طفلك بدرر التربية - الطفل - الرضاعة - العنايه بالطفل 1 10 - 10 - 2011 05:19 AM
رمزيات مسلسل انتي جميله ، رمزيات مسن بلاك بيري مسلسل انتي جميله تشكيلة كامله للجميع ٱڼـثے مڼ حـرﯾڔ♣ بلاك بيري - برامج بلاك بيري - خلفيات بلاك بيري - ثيمات بلاك بيري 4 27 - 8 - 2011 12:47 AM
برنامج تسريع التحميل Net Transport حنين الروح برامج - شرح - تحميل - خلفيات وندوز - برامج حماية - مشاكل الكمبيوتر 2 26 - 8 - 2011 03:37 PM
برنامج يسرع التحميل GetGo Download حنين الروح برامج - شرح - تحميل - خلفيات وندوز - برامج حماية - مشاكل الكمبيوتر 1 12 - 7 - 2011 08:27 AM


الساعة الآن 10:51 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول