متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > الاسلام - حياة الرسول - صوتيات -مرئيات > مواضيع اسلاميه - فقة - عقيدة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
[/TABLE1]

[/TABLE1]













آخر مواضيعي

0 وتتشابة النهايات
0 ايا ايها الحنين ارفق بقلبي
0 خلف الأبواب الموصدة حكايا
0 مامعنى الأمن من مكر الله
0 نبذة مختصرة عن سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم
0 أطرق الباب وقل يا الله
0 شنط مكياج
0 هي غلطتي وإلا الزمن دوم غلطان
0 جاكيتات رجاليه شتويه
0 الحب نافذه تطل على دنيا أهازيج الفرح


قديم 13 - 12 - 2012, 09:17 PM   #1

سهر الليل
• مشرفة قسم العامة •
Icon3 سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



[TABLE1="width:95%;background-image:url('http://up.5jle.com//uploads/images/5jle-e3fbdc6b5d.jpg');border:3px solid indigo;"]



[TABLE1="width:85%;background-image:url('http://up.5jle.com//uploads/images/5jle-deb69fe70f.jpg');border:2px double royalblue;"]




سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



سقيا المتعطشين لفقه (قلب)


الحمدلله الذي يقول الحق وهو يهدي السبيل ، والصلاة والسلام على نبينا


محمد خاتم النبين وإمام المرسلين ، جدد الله به رسالة السماء ، وأحيا ببعثته سنة
الأنبياء ، ونشر بدعوته آيات الهداية ، وأتم به مكارم الأخلاق وعلى آله وأصحابه ،
الذين فقههم الله في دينه ، فدعوا إلى سبيل ربهم بالحكمة والموعظة الحسنة ، فهدى
الله بهم العباد ، وفتح على أيديهم البلاد ، وجعلهم أمة يهدون بالحق إلى الحق
تحقيقاً لسابق وعده: [ وعـد الله الـذِين آمنوا وعمِلوا الصالحَاتِ
لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ
وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمْ الَّذِي ارْتَضَى لهم وليُبدلنهم
مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً ]
فشكروا ربهم على ما هداهم إليه من هداية خلقه والشفقة على عباده،
وجعلوا مظهرشكرهم بذل النفس والنفيس في الدعوة إلى الله تعالى
وتوشحوا تقوى الله في السر والعلن ..وبعد,,!

سقيا المتعطشين لفقه (قلب)


أتينا مرة أخرى نبحث عن مايسقي جدب أفئدتنا ويروي عطاش أوردتنا

أتينا وكلنا أمل بربي أن يكون معنا في خطى نستحثهَا لطهارة قلب وبصيرة درب ,,

فعاليتنا ياحبيبات تحتاج إلى عقول فـذة وهمم تناطح السحاب ترجو من رب الأرباب
عملا وعلما يبصرها دربها ويبلغها حسن مئاب,, ()"
بحثنا عن فقه يرينا دربنا ويعينناعلى طاعة ربنا افتقد هـذا الفقه في هذا الزمن حتى تلبسواعمىًمشينا في الأفعال ,,!

تقصينا عن فقه مفقود مهجور حتى بصرنا ربنا له وأخذ بأيدينا لطريقه ,, هو فقهنا المفقود :-


سقيا المتعطشين لفقه (قلب)


هنا سننهل من درر تملأنَا إن أخلصنَا النيَة راحَة نفسِ وفق قلب


سقيا المتعطشين لفقه (قلب)

(1)

ليس في الدنيا نَعيم ُشبه نَعيم الآخرة إلا نعيم الإيمان بالله ومعرفته بأسمائه وصفاته وأفعاله ,

وليس للقلوب سرور ولا لـذة تامة إلا في محبة الله ومعرفته , والتقرب إليه بما يحبه ويرضاه ,
ولاتمكن محبته الكاملة إلا بعد معرفته والإعراض عن كل محبوب سواه
وكل من أحب الله أنِسَ به , وَمن أحب غير الله عُـذب به




سقيا المتعطشين لفقه (قلب)

(2)

وحاجات القلوب في الدنيا إلى التوحيد والإيمان أعظم من حاجة الأبدان إلى الطعام والشراب

بل لانسبة بينهما.!

وكل نقص خارجي في العمل سببه نقص الإيمان داخل القلب ,
لـذلك فاللـذي لايُسلم نفسه لله داخل الصلاة لايستطيع أن يسلمها لله خارج الصلاة




سقيا المتعطشين لفقه (قلب)


(3)

الـذوق يُولد الشَوق فمن ذاق طعم الإيمَان اشتَاقَ إلى تكميل الإيمان والأعمال الصَالحَة

وتلـذذ بعبادة الله , وظهرت شعب الإيمَان في حيَاته , وتعلقت روحه إلى الملأ الأعلَى ,

فأحبَه الله , وأحبَه من في السَمَاء, وجعل الله له القَبُول في الأرض




سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



(4)


إن فقه القلوب هوَ الأصل الـذي يقوم عليه فق الجَوَارح وفقه الجَوَارح بالنسبَة لفقه القُلوب كالـذرة بالنسبة للجَبَل ,

وإن كان كلاهمَا مهمًا , وكل واحد مكمل للآخَر فلا قبُول لأي عمل إلا باجتمَاعهمَا!

إلا أن فقه القُلوب وهو التَوحيد والإيمَان وشعبه لم يجمع في كتاب شَامل مستقل,
بينمَا فقه الجَوارح امتلأت به بطون الكتب ولله الحَمد , فتعلم أكثر النَاس الأحكام وقعدوا عن الأعمال
بسبب ضعف الإيمَان في القُلوب ! فكثر الجهل والجدل والخلاف! وقل العمل والإخلاص واليقين !


سقيا المتعطشين لفقه (قلب)

(5)


امتِثَال أوامر الله ورسوله في الظاهر فيها المشقة, ولكن هـذه المَشقة مثل القطرة ,والراحة المخفيَة وراءها مثل البَحر !

واتبَاع الشهوَات وترك أوامر الله ورسوله في الظاهر فيها الراحة ولكن هـذه الراحَة مثل القطرة, والعـذاب والمشقة المخفيَة وراءها كالبحر!



سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



(6)


نور العلم والهدَاية لايحصلان إلا بالمجاهدة, أما المعلومَات فيحصل عليهَا الإنسان بأي طريقَة.

ونور الإيمان كالكشاف يميز به المسلم بين الدُنيا والآخرة.. وبين ماينفع ومايضر..وبين مايحبه الله ويبغضه..

وحسب قوة النور تكون الأعمَال.. وحسن الأخلاق.. وتنوع الأعمال.. والشوق والرغبة في كل مايحبه الله من الأقوَال والأعمَال والأخلاق.








سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



(7)


قلُوب العِبَاد بيد الله يقلبهَا كيف يشاء, فمن أقبل على الله أحبه الله, وأقبل بقلوب عبَاده إليه,

وَمن أعرض عنه أبغضه وأعرض بقلوبهِم عنه.

وقيمَة الإنسَان بصفاته لابـذاته ففي المَخلوقَات من هو أكبر منه وأقوى منه ,
وأحسن صفاته الإيمَان والأعمَال الصَالحة , وشر صفاته الكفر والأعمَال السيئَة.



سقيا المتعطشين لفقه (قلب)

(8)



العلم غـذاءُ العقول.. وَالـذكرُ غِـذاءُ القلوب.. وَالعمل الصَالح ثمرتهما..

والعِلمُ بدون الجُهد يُورث الجدَل..! وَالعلم مَع الجُهد يُورث العمل والوجل في القلب..!



سقيا المتعطشين لفقه (قلب)


(9)

مَن أكمَل محبوبَات الله في الدُنيَا من الإيمَان والإحسان وَ التقوَى وَالتوبة وَالأعمَال الصَالِحَة ,

أكمل له الله محبوباته في الآخِرَة من دُخول الجَنَة, والفوز برضى الله ورؤيته,
وظفر هُناك بمالاعين رأت ولا أذن سمعَت ولا خطر على قلب بَشَر
وَأخسر الناس صفقة من اشتغل عن الله ودينه بشهوات نفسه، وأخسر منه من اشتغل عن ربه ونفسه بالناس ذماً وظلماً، وتجريحاً واحتقاراً.




سقيا المتعطشين لفقه (قلب)


(10)


الدنيا كالظل للإنسان لا يمكن أن يدركه المرء ولو مشى الدهر كله، وقد فرغ الله من رزق كل مخلوق وقسمه:

كمية ونوعية.. ومكاناً وزماناً.. لا زيادة ولا نقصاً.

فنطمئ نونأخذه بالوجه الشرعي، ولا نطلبه بمعصية الله.
والدنيا دار الحاجات، والجنة دار الشهوات، فنأخذ من الدنيا بقدر الحاجة، ونقوم بأداء أوامرالله حسب الطاقة،
والله سبحانه يكمل شهواتنا يوم القيامة في الجنة دار كمال النعيم
.




سقيا المتعطشين لفقه (قلب)




(11)


إذاأكرمك الله بنعمة فاستعملها في طاعة الله قبل أن تفارقها أو تفارقك،

وإذا وضع الإنسان جهده وماله تحت شجرة الطاعة كبرت وزادت،

وإذا وضع جهده وماله تحت شجرة المعصية كبرت وزادت، فهل يستويان مثلاً؟.
وإذا زاد الإيمان.. قويت الأعمال.. ثم صلحت الأحوال.. وإذا نقص الإيمان.. ضعفت الأعمال..ثم ساءت الأحوال
وإذا قامت الأعمال في المساجد اختفت الجرائم من الأسواق،وسبب كثرة الجرائم أن الناس
يقضون أكثر أوقاتهم في أبغض البقاع إلى الله وهيالأسواق التي يركز الشيطان فيها رايته.




سقيا المتعطشين لفقه (قلب)


(12)

والله عزَّ وجلَّ أعطانا الاستعداد الكامل للقيام بالدعوة والعبادة، وأكثر المسلمين اليوم ترك الدعوة إلى الله،
لأنه صار قانعاًبالعمل الصالح، فالعابد ميدانه نفسه.. والداعي ميدانه كل الناس..
وكلاهما على خير..لكن القطرة لا تقارن بالبحر، وكلاهما لازم !
فواأسفاه.. على ضياع الأوقات، وبعثرة العمر، وبعثرة الفكر،
وبعثرة الجهد في الشهوات والمخازي، والقبائح والكبائر والفواحش، واتباع الشياطين.
واحسرتاه..لقد ظلت هذه الأمة تعاني من الجروح الدامية ما تعاني، وكلما التأم جرح انفجر جرح آخر.
فهل يكفي أن تسكب العَبرات على مثل هذا الواقع الأليم؟.
فمتى تؤوب هذه الأمة المسكينة إلى ربها؟.
وماذايبقى للأمة إذا تجردت من لباس الدين والأخلاق والحياء؟.
واليوم نظرة عابرة إلى العالم الإنساني كافية لإلقاء الرعب في القلوب لو كانت هناك قلوب،
فقد أسفر الصبح عن جيل راكع لشهواته لا لربه إلا ما رحم ربك، وكسرت أوامر الدين في كثير من البلاد.
فهل يُترك الناس بلا واعظ ولا مذكر، يتردون في بحار الظلمات، ويسقطون في أودية الغي والفساد والشهوات،
وينحدرون في آبار الضلال والظلام والهلاك، ويعيشون كالحيوانات والشياطين؟.
وهل لهذا الوباء الذي عمّ وطمّ من سبب؟.
وإذاعرفنا سببه فهل من علاج لهذا الجرح الذي انفجر؟.. وهذا الوباء الذي انتشر؟.. وهذا القصر الذي انهدم؟..
وهذه القلعة التي تصدعت؟.. وهذه السفينة التي أوشكت على الغرق..؟.
أمالهذا الجرح من طبيب..؟.
أمالهذا القصر من مالك..؟.
أمالهذا البيت من حراس..؟.
ألايستحي البشر من كفران النعم؟.. ألا يخافون من بطش الجبار..؟.
أمالهم في سوق الدين من أرباح..؟.
أنسوا أن الله خلقهم وكرمهم، وهداهم واشتراهم..؟.
فمابالهم جفوا باب سيدهم ومالكهم، وتعلقوا بأذيال عدوهم..؟
لما عرف الأنبياء والرسل وأتباعهم قيمة الدين الحق، وأدركوا حاجتهم الماسة إليه، وحاجة البشرية إليه،
هان عليهم كل شيء من أجله، واستطابوا المرارات والمكاره من أجله، وتسابقوا في سبيل الدعوة إليه،
ونشر سننه وأحكامه،
وسيطرذلك على قلوبهم وعقولهم، واستغرق ذلك جل أوقاتهم..
واستهانوا بزخارف الدنيا وحطامها حين اشتاقت نفوسهم إلى لقاء الله، وقصور الجنة، وعلو الهمة


سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



  رد مع اقتباس
قديم 13 - 12 - 2012, 09:27 PM   #2

رماد الورد
• مشرفة قسم عالم بنات حواء •
افتراضي رد: سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



سهر الليل
متصفح مشرق بالنور
فجزاك الله خير الجزاء
وجعل متصفحك هذا شاهداً لكِ بالخير يوم الحساب
بارك الله بك ونفعنا وآياك ِ بكل خير ..
يتووج بالنجوم ‘‘ دمتِ بحفظ الله ..










آخر مواضيعي

0 كرنفال المطر
0 خذني على قد قلبي وأفهم أحسآسي
0 نبض قلوب افترقت
0 امدد يميناك يا ابتاه وامسح دموعي
0 يسألوني والتعب في عيوني
0 سماء ذات أبراج و أرض ذات فجاج
0 كلك حلا كلك دلال كلك على بعضك غرام
0 صور أهدتني في عمقها غرق
0 اريد عشقك وكأني سأموت غدا
0 عندما يصعب الانتظار حتى على الزمن


  رد مع اقتباس
قديم 13 - 12 - 2012, 09:33 PM   #3

قلبي يحبك
• مشرفة قسم عالم بنات حواء •
افتراضي رد: سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



جميل جداً ماطرحتيه
اختي سهر الليل ، ربي مايحرمك
رآئحة الجنه يآرب
وعسانا ماننحرم جديدك ياغلآ ،
موفقه ويعطيك العافيه /
جزيت ووالديك الجنه ‘،










آخر مواضيعي

0 عقلا من غر عقول
0 تسريحات ومكياج جورجيوس 2012
0 ليتني كنت طفلاً
0 قطع من الحلوى قادره ع ادخال السرورفي نفوسنا
0 سجل إحساسك بكلمة
0 لا تحزن فالمستقبل اجمل
0 فلسفة تستحق ان نعيشها
0 صوره تطلع منها ريحه حلوه
0 تسريحات شعر
0 اعشقك يامجنوني


  رد مع اقتباس
قديم 14 - 12 - 2012, 12:38 AM   #5

أنشودة المطر
خجلي موهوب
افتراضي رد: سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



وهل يخلو متصفح بأنامل سهر الليل من مثل هذه الروعة وهذا الفكر!!!
سلم لنا هذا الحضور الأرووووووع سهورة










آخر مواضيعي

0 وفاة وزير التربية والتعليم محمد الرشيد ، وفاة وزير التعليم السابق محمد الرشيد
0 صور تجمد البحر الاسود للمرة الاولى منذ 30 عاما
0 آفخم عيآدة أسناان بالعالم ، صور أفخم عيادة أسنان بالعالم ، عيادة أسنان رائعة2012
0 احمر الشفاة يسبب الغباء ، احمر الشفاه يجلب الغباء
0 مدينة يسقط بها ثلج اصفر ، مدينة اشتهرت بسقوط ثلج اصفر ، صور مدينة الثلج الاصفر ، مدينة ثلجها اصفر
0 موديلات شنط هرمس 2014 ، صور شنط ماركة هيرمس 2014 ، حقائب ماركه هرمز جديدة 2014
0 صور شجره باوباب ، شجره باوباب اعجوبه افريقيا ، Baobab Tree ، شجره باوباب العجيبه
0 امريكا ستصبح اكبر منتج للنفط في عام 2016 ، امريكا تتفوق على السعودية وروسيا في انتاج النفط 2016
0 ازياء علا الفارس ، اجدد صور مذيعة mbc علا الفارس ، ستايل علا الفارس 2012
0 انشطة مدرسية اليوم الوطني 1434 ، استعدادات المدارس لليوم الوطني 1434 ، افكار جديدة لليوم الوطني 1434


  رد مع اقتباس
قديم 16 - 12 - 2012, 09:18 PM   #7

سهر الليل
• مشرفة قسم العامة •
افتراضي رد: سقيا المتعطشين لفقه (قلب)



جزاكم الله الف خير
ورزقكم فسيح الجنان على مروركم اثابكم الله
دمتم برضى الله ووالديكم بالجنة










آخر مواضيعي

0 اشد ساعات الندم على الانسان
0 من قطف تفاحة الذكرى من غصون البقايا
0 اهمية القفز لصحة طفلك
0 عقارب الساعه لاتعود
0 هناك ضغوط تحدث في المنتديات وتأثر على المسيرة
0 لا شيء أفتخر به سوى احتواء قلبي لك
0 عندما تعشق الشوكولاته مدينة هيرشي
0 أحبك لو يموت الحب
0 مقبلات إيطاليه
0 رددها بصدق


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 03:53 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت