متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > الاسلام - حياة الرسول - صوتيات -مرئيات > مواضيع اسلاميه - فقة - عقيدة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 4 - 3 - 2013, 05:38 PM   #1

غندا
• مشرفة قسم الشعر والخواطر •
افتراضي أكـل الـحـلال وحـلاوة الـمـنـاجـاة



أكـل الـحـلال وحـلاوة الـمـنـاجـاة

يقال: إن الحَجَّاج بن يوسف لما ولي العراق، وكان أهله لا يتولى عليهم أحد يشوش عليهم إلا هلك سريغًا بدعائهم عليه، فأمرهم الحجاج أن يأتي كلُّ واحد منهم ببيضة دجاجة، ويضعها في صحن الجامع، وأراهم أن له بذلك ضرورة، فاستخفوا ذلك منه ففعلوا، ثم أمرهم بعد ذلك أن يأخذ كل واحد عين بيضته، وأراهم أن قد بدا له الرجوع عمَّا أراده، فلما أخذوا ذلك لم يعلم كل واحد منهم عين بيضته، فلما علم الحجاج أنهم تصرفوا في ذلك مدَّ يده إليهم، فدعَوا عليه على عادتهم فمُنِعوا الإجابة.

قال ابن الحاج (ت 737هـ) معلقـًا على تلك الحادثة -: "ولأجل هذا المعنى كَثُرت المظالم اليوم، وكثر الدعاء على فاعلها وقلَّت الإجابة أو عدمت... فلو سلم بعضهم من مثل هذه الحال، ودعا لاستجيب له عاجلا".

ولقد احتفى أهل السُّنة بأكل الحلال تقريرًا وتحقيقًا، حتى أثبتوه في عقائدهم. يقول الفضيل بن عياض: "إن لله عبادًا يحيي بهم البلاد والعباد، وهم أصحاب سنَّة، من كان يعقل ما يدخل جوفه من حِلِّه كان في حزب الله، تعالى".


قال ابن رجب معلقاً على عبارة الفضيل: "وذلك لأن أكل الحلال من أعظم الخصال التي كان عليها النبي -صلى الله عليه وسلم- وأصحابه".

ووصف شيخ الإسلام الصابوني أهل الحديث والسُّنة أنهم يتواصون بالتعفف في المآكل والمشارب والمنكح والملبس، وكذا قرره قِوام السُّنة الأصفهاني.

وعن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «إن الله طيب لا يقبل إلا طيباً، وإن الله - تعالى - أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين، فقال:« {يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِـحًا} [المؤمنون: 51]، وقال - تعالى -: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ} [البقرة: 172]. ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر، يمد يديه إلى السماء: يا ربِّ يا ربِّ! ومطعمه حرام، ومشربه حرام، وملبسه حرام، وغُذي الحرام، فأنَّى يستجاب لذلك؟»



ومن شروحات ابن رجب لهذا الحديث قوله: "مِنْ أعظم ما يحصل به طيبة الأعمال للمؤمن طيب مطعمه، وأن يكون من حلال، فبذلك يزكـو عمله... وفي الحديث إشارة إلى أنه لا يُقبَل العمل ولا يزكو إلا بأكل الحلال، وأن أكل الحرام يفسد العمل، ويمنع قبوله... فالرسل وأممهم مأمورون بالأكل من الطيبات التي هي الحلال، وبالعمل الصالح؛ فما دام الأكل حلالاً، فالعمل صالح مقبول، فإذا كان الأكل غير حلال، فكيف يكون العمل مقبولاً؟".

والمقصود أن على الداعي أن يتحرى أكل الحلال، ويتورَّع في مطعمه ومشربه؛ فإن هذا من آكد آداب الدعاء، بل هو من شروط الدعاء المستجاب.

إن من أجلِّ آداب الدعاء: إظهارُ الافتقار إلى الله، والانطراح والانكسار بين يديه، سبحانه. وكما قال سهل التستري: "ليس بين العبد وبين ربه طريق أقرب إليه من الافتقار".

وكلما ازداد الشخص عبودية وافتقارًا إلى الله، ازداد كماله وعَلَت درجته؛ فأكرم ما يكون العبد على الربِّ -سبحانه- أحوج ما يكون إليه، وأما الخلق فأهون ما يكون عليهم الشخص أحوج ما يكون إليهم.

فمن أعرض عن الدعاء والافتقار والإلحاح على الله، فإنه يشتغل بمسألة الناس، ويُقْبِل على التذلل لهـم... فيرتكـب ثلاث مفاسد: مفسدة الافتقار إلى غير الله، ومفسدة إيذاء المسؤول، ومفسدة امتهانه لنفسه، وذله لغير الله.

قال ابن تيمية: "وقد جرَّب الناس أن من لم يكن سائلًا لله سأل خلقه، فإن النفس مضطرة إلى من يُحصِّل لها ما ينفعها، ويدفع عنها ما يضرها؛ فإن لم تطلب ذلك من الله طلبته من غيره".

وهذ حال بعض شيوخ الصوفية الذين يتركون الدعاء استكبارًا وغرورًا، ويدَّعون الاستغناء عن اللجأ إلى الله -عز وجل- ثم آخر حالهم يعكفون على أبواب الظَلَمة، ويقتاتون من مكاسب خبيثة.

وقد وصف ابن تيمية أولئك الشيوخ بقوله: "هكذا شيوخ الدعاوى والشطح، يدَّعي أحدهم الإلهية، وما هو أعظم من النبوة، ويعزل الربَّ عن ربوبيته، والنبيَّ عن رسالته، ثم آخرته شحَّاذ يطلب ما يقيته، أو خائف يستعين بظالم على دفع مظلمته، فيفتقر إلى لقمة، ويخاف من كلمة؛ فأين هذا الفقر والذل من دعوى الربوبية المتضمنة للغنى والعزِّ".



وفي غمرة الغفلات المتتابعة، وحظوظ النفس المتشعبة، وصخب الحياة الجسدية، فإن النفس لا تنفك عن الجهل والظلم، وحينئذٍ يعتدُّ الأشخاص بقدراتهم، ومواهبهم التي امتن الله بها عليهم، ويركنون إلى حولهم وقوَّتهم، ويدَّعي أحدهم بلسان الحال أو المقال أنه "العملاق" أو "سوبر مان".
بل إن اعتداد الشخص وثقته بنفسه وطاقته بعُجَرها وبُجَرها قد استحوذ على فئام من الدعاة، فلا تكاد تخطئ عينك كثرة الدورات والندوات في هذا الشأن؛ وغرق القوم في الالتفات والاعتماد على الأسباب الظاهرة المحسوسة، بل تجاوزوه إلى تعلُّق بأسباب مثالية موهومة. وأعقب ذلك ما نكابده من ضعف الأحـوال الإيمـانية: من الإخبـات والخشوع والإنابـة إلى اللـه -تعالى- بل ربما غاب ما يتعين استصحابه من فقرنا وفاقتنا، وضعفنا ومسكنتنا، وعجزنا وتفريطنا في جنب الله.

والناظر إلى الأئمة الأعلام لدى أهل الإسلام والسُّنة، وسيرهم وأحوالهم، لا تكاد تجدهم إلا أصحاب إخبات وانطراح بين يدي الله -تعالى- واعتراف بالذنب والتقصير، ويقين بالفاقة إلى الغني الحميد، سبحانه. فرحمة اللهِ على تلك الأرواح، لم يبقَ منهم إلا الأشباح.

وقدوتهم في ذلك رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الذي كان يقول: «سيد الاستغفار: اللهم أنت ربي، لا إله إلا أنت خلقتني، وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك عليَّ، وأبوء بذنبي فاغفر لي؛ فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت».













آخر مواضيعي

0 تبليغ عن مشاركة بواسطة غندا
0 خـــربشــــآت,, امراه تفهم الرجال...
0 الشيكولاتة بين مخاوف زيادة الوزن والوقاية من أمراض خطيرة
0 تعرفوا على المستشفى الاكثر ترفيهي للاطفال في امريكا
0 قصـــــــــة حبنا
0 فنان يصنع تماثيل كلاب من خردة الدراجات
0 اقامة فيلق من المجندات في الجيش النظامي السوري
0 عزف ولكن من نوع آخر
0 لعله يجيني
0 اشخاص يمارسون رياضة خطرة دون خوف


  رد مع اقتباس
قديم 4 - 3 - 2013, 09:47 PM   #2

سهر الليل
• مشرفة قسم العامة •
افتراضي رد: أكـل الـحـلال وحـلاوة الـمـنـاجـاة




اللهم أنت ربي، لا إله إلا أنت خلقتني، وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك عليَّ، وأبوء بذنبي فاغفر لي؛ فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت
غاليتي غندا ,,
بارك الله في واثابك الله
ورزقك فسيج الجنان

جعله الله بموازين حسناتك
دمتى برضى الله
ووالديك بالجنة ..










آخر مواضيعي

0 نحن بشر لذا من الطبيعي أننا نشعر
0 التحفظ على سائق سعدوي دهس بسيارته عاملا نيباليا بجازان
0 صور مذهله لأشعة الشمس
0 زهره في حديقة الإيمان
0 أحبك ياأغلى من روحي
0 زوبعة نبضات لاذعه
0 قناع العنب الطبيعي 2012 ، طريقة عمل قناع العنب الطبيعي 2012 ، قناع العنب
0 تنظيف الكبد
0 الناس كالطيور
0 المنتجع الصحي بلو لاجون


  رد مع اقتباس
قديم 5 - 3 - 2013, 02:20 PM   #4

طلال العجمي
خجلي مميز
افتراضي رد: أكـل الـحـلال وحـلاوة الـمـنـاجـاة



غندا
زاد الله علم ونور في قلبك
واسعدك في دنياك علي هذالطرح
تقبلي مروري










آخر مواضيعي

0 الاحب الاسطوري
0 ندا محب
0 ذوقك يبدا من هنا
0 قالت احبك
0 عشق تحت قطرات الماء
0 انا قبلك بلا عنوان
0 غرفة النوم بالنسبة للعروس
0 ولكن كلنا في الهم شرقي
0 غصات برائحة البكاء
0 شفروليه كرفيت 2014


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لكـل رٍحــلـہ بدايـہ وهـذةً بدايـہِ رحـلتي معـڪمِ بنت العنزي الترحيب بالاعضاء الجدد 9 7 - 3 - 2013 04:21 PM


الساعة الآن 11:12 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول