متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > تبادل اراء - وجهات نظر - حوار - نقاش عام - اخبار > مواضيع عامة - مواضيع ثقافيه - مواضيع منوعه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
[/TABLE1][/ALIGN
[/TABLE1]
]













آخر مواضيعي

0 ربي أمدد في عمري لأخلع ثوب الخطايا
0 في مفترق شفتيك
0 طرق استخدام مجفف الشعر بشكل سليم
0 رمضان فرصه للتغيير
0 من هم أهل البـِرّ
0 مكتبة النكت
0 كريمات الاساس المتميزة 2013
0 أثقل شيء في الميزان
0 أهديتني جرح موجعني وعاجبني
0 قشور العنب تحمي من سرطان البنكرياس


قديم 2 - 4 - 2013, 11:02 PM   #1

سهر الليل
• مشرفة قسم العامة •
37 مرور السحاب



[ALIGN=CENTER][TABLE1="width:85%;background-image:url('http://up.5jle.com//uploads/images/5jle-ee27322b8c.gif');border:8px outset white;"]

[TABLE1="width:80%;background-image:url('http://up.5jle.com//uploads/images/5jle-9f4849ce2f.jpg');border:4px inset skyblue;"]




"بسم الله الرحمن الرحيم "

مرور السحاب

تَحْمِلُ السماءُ تحتَها سَحبٌ جميلاتٌ مُبْهِراتٌ سائراتٌ ، و أحياناً تكون على العَكسِ تِمَّاً و كمالاً ،
في لحظةٍ تأمُّلِيَّةٍ لتلك السُّحُبِ ، و التي تمرُّ في جوِّ السماءِ ، أَوْحَتْ إليَّ هُتافاً صامتاً ، فنقلته حديثاً صائتاً ، فكلانا كانَ رَسُولَ المعنى باختلافِ المبنى
أَوْحَت السُّحُبُ :
إنَّ مسيرتي في السماءِ أكسَبَتني الكثيرَ من الخِبَرات ، و أنالتني العديد من العِبَرِ في هذا الكونِ ، فلستُ أمرُّ على شيءٍ دون أجد فيه أثراً أو أُحدِثَ فيه أثراً ، فلن يكون ذلك لي إلا بعد أن أُنَوِّعَ جِهاتي ، و أُعدِّد مسيري ، فبكثرةِ تلك المساراتِ و تنوُّعِ الجهاتِ تحدثُ عندي تنوُّعاتِ الرؤى و التوجهاتِ ، و لو كنتُ قاصرةً نفسي على محلٍّ واحدٍ لملَلتُ نفسي ، لتَكرارِ الشيء ذاته عليَّ ، و هكذا كلُّ مخلوقٍ ، إن بقيَ على حالٍ و في محلٍّ لا يُغادرُ و لا يُجاوِزُ فإنَّ نظرته تكون مقصورةً ، و المقصورُ محصورٌ .



مرور السحاب

تلك المسيرةُ السماويةُ على البِقاعِ الأرضية جعلتني ألبسُ لكلٍّ أرضٍ لباسَها اللائقَ بها ، فلا أجعلُ لأرضٍ ما لأخرى ، و هذه من صنائعِ الحِكمة الربانيَّة ، و ذلك اللباسُ مَظهرٌ لجوهرٍ ، فالجوهرُ معرفةُ الأرضِ وما تحتاجه منّي ، و كذلكَ يَعني جوهراً آخرَ و هو اعتباري معرفةَ الناسِ و أحوالهم ، فلو لم أعرف شيئاً من أحوال الأراضي و أهلها ، لوقعتُ في الظلمِ القبيحِ للكلِّ ، و الشريفُ لا يَظلمُ أحداً ، و إن كانَ فزَلَّةٌ لا قَصْداً ، و لكَ أيها الإنسانُ أن تأخذَ هذا ، فبمعرفتك أحوال البلاد و العبادِ تَعرفُ كيف تقوم بالتعامُل اللائقِ ، و حين تغفلُ أو تَجهَلُ ذلكَ فإنَّك ستقع في الخللِ ، و لن تعرِفَ ذلك إلا بفتحِ آفاقِ عقلك لاكتسابِ القدرِ الكبيرِ من المعرفة البشرية

مرور السحاب

حينَ تَعرفُ ذلكَ ، تُدرِك سِرَّ تغيُّري تجاه الأرضِ ، فمرةً أجيءُ بيضاءَ ذات مطرٍ و غيثٍ ساقٍ مُنْبِتٍ ، لاستحقاق الأرضِ و أهلها ذلكَ ، حيثُ الطُّهْرُ و الصِدْقُ ، و لو في ذواتهم ، و أجيءُ أُخرى سوداءَ ذاتٍ رُعودٍ مُوْجِعة و بُروق مُفزِعةٍ ، حيث تناسُبُ حالي مع ما اعترى الأرضَ و أهلها ، و لم أجيءَ يوماً لأرضٍ بخلافِ ما استحقَّتْه ، لعلمي بما يُناسبُها ، و ذلك تقديرُ عزيزٍ علمٍ ، فقد ألهمتُكَ سِراً فاحفظه
تابعٌ لذلك ، أنني ألحَظُ حالَ الزمانِ تماماً كما ألحظُ حال الذات و المكان ، فإدراكُ الشيءِ من جهاتٍ و أبعادٍ كثيرةٍ يفضي بي إلى الثقةِ بما أصنعه ، و صنيعي حُكمٌ ، و الحكمُ مبنيٌ على معرفةٍ تامةٍ ، و التقصيرُ إخلالٌ و إفساد ، فاضبط ذلك تَغنم .
أسيرُ وحيدةً مراتٍ ، و أُخْرياتٍ مع جماعةٍ ، فأُوازِنُ في حالَيْ المسيرِ في طريقي ، فوحدتي لحاجة نفسي لاختلاءٍ ذاتيٍّ ، و لتحقيقِ اعتمادي على نفسي ، فلو بقيتُ في رابطةِ المسيرِ مع الجماعة طولَ مسيري لما كنتُ منجزةً شيئاً لوحدي ، فأُهْلِكُ رُوحي و أهدم قُدُراتي ، و هذه جنايةُ جُرْمٍ على ذاتي ، و لا أنعزلُ تماماً عَن الجماعةِ ، و بلا الجمْعِ ما كانَ الجمْعُ ، فلزومُ الصِحابِ في مملكةِ السحابِ يَعني أُلْفَةً و تعاوناً ، و الانفرادُ يَعني إدراكاً لوظيفة الذاتِ بناءً و اعتماداً ، و النأيُ في وَقتِ اللَّمِّ جُرمٌ ، كما الجمعُ في حالِ التفرُّدِ ظُلمٌ ، فلكلِّ حالٍ محلُّها


مرور السحاب




أُعطي الأرض و أهلَها طَهورَ مائي الذي أحملُه ، فلا أحملُ مما يأتيني إلا طاهراً ، و لا أعطي إلا طهوراً ، فما أقتني شيئاً إلا و يُفيدني ، و لا أعطي إلا ما يفيد ، فما يخرجُ مني أُحمَد عليه و به ، و ذا ذاتُه ما يجبُ أن تكونَه ، فلا تجمَعَنَّ مما يَرِدُكَ إلا ما هو نافعٌ لك ، و لا تُعطِ غيركَ إلا ما هو نافعٌ ، و لا تكون فيهما مُدركاً النفعَ إلا بصدقِ الانتقاءِ و سلامة النقاءِ ، فكلُّ ما يخرجُ منكَ يَحكي عنكَ .
و تارةً يكون ما أُعْطِيهِ جامداً قاسياً ، و لكنَّه طيِّبٌ في أثَره ، ليكون ذلك قانوناً في أنَّ الإعطاءَ ليس نَسَقاً واحداً ، فعلى قَدرِ المُعطى يتنوَّعُ الإعطاءُ ، و جوهرُ المُعطى واحدٌ ، فلا يتخلَّف جوهرُ عطائكَ يا صاح
هذا شيءٌ من عملٍ أقومُ به ، فلأُحدِّثُكَ عن شأنِ صفاتي ، لتكون على بيِّنةٍ مما غابَ عنك سِرُّ جوهرِه ، و التهاؤك بالأرضِ و أعمالها و أحوالها جعلَك في معزلٍ عن إدراكِ ما اعتلاكَ ، فإليكَ :
أبدو في كثيرٍ من الأحيانِ بيضاءَ اللونِ ، و ناصعةَ ذاك البياضِ ، لكوني صادقةً في حالي مع نفسي ، فلم أُدنِّس يوماً حالي بأن كنتُ وضيعةَ الحالِ و الشأن ، بل سَموتُ و ارتفعتُ في علياءِ الكونِ ، و كلُّ روحٍ سَمَت و اعتَلَت فلها أن تكون ذات بياضٍ ، و ذاك البياضُ يُلبسني رونقاً و بهاءً فأغدو في كلِّ أحوالي جميلةً حسنة المنظرِ و الصورةِ ، مما جعلني في ممادح أهل الأشعارِ و الآثار ، و حين كنتُ في تلك الصفةِ كنتُ على الناسِ ظلاً وارفاً ظليلاً طائفاً ، أقيهم الحرَّ في الصيفِ ، و أكون ، أيضاً ، صاحبةً أنيسةً في الأسفارِ ، فكنتُ مأمونةً لديهم فلا يجيئهم مني خوفٌ و لا رُعبٌ ، و لا تكون هذه إلا لمن كان البياضُ صفة له ، فلتَكُن سماويَّ الروحِ و الذاتِ ، لتَسموَ أفعالك و تكون في بياضٍ ناصعٍ يُدركُه بعينِ قلبِهِ كُلُّ مَن رامَ مُشابَهتَك و رام سماءك
و لو كنتُ سوداءَ ، حالكةً في سوادي ، لما أريتُهم مني إلا رُعباً و خوفاً ، و لما وقيتهم حرَّ الشمسِ ، و هذا سارٍ ، صاحبي ، في كلِّ مخلوقٍ مألوفٍ ، فلم يُؤلَف إلا لما كان عليه من بياضِ الجوهرِ ، و اعتبر الجوهرَ لا المظهر ، فإنني لست إلا صورة لجوهرٍ ، و لذلك حَكَوتُ أسراراً لكَ ما كنتَ تدريها قبلُ ، فَعِ يقيناً أيها السامي أحاديثَ مرور السحاب


  رد مع اقتباس
قديم 3 - 4 - 2013, 04:43 AM   #2

أنشودة المطر
خجلي موهوب
افتراضي رد: مرور السحاب



ولنقائك سهر جمال متفرررد
سهر وإبداعك سحابة تمطر قلوبنا رووعة
دمت مميزززززة











آخر مواضيعي

0 موضة الانتحار ، الانتحار موضة العصر ، اسباب الانتحار ، اغرب حوادث الانتحار
0 تسريحات اللاعب ديفيد بيكهام ، David Beckham's hairstyles ، صور قصات شعر ديفيد بيكهام
0 الحكم بسجن كوزمين ثلاثه اشهر ، حقيقة سجن مدرب الهلال السابق اولاريو كوزمين
0 كريستيانو رونالدو المونديال له مذاق خاص ، كريستيانو رونالدو يتحدث عن قرعة المونديال
0 الليله البدر في أكبر صوره وأسطعها خلال العام
0 الفيلم الوثائقي انسانية عبدالله 1434 ، انسانية عبدالله فيلم وثائقي 2013
0 خلفيات جالكسي اماكن 2014 ، صور اماكن جميله للجالكسي 2014 ، خلفيات جالكسي اماكن رومانسيه 2014
0 ريال مدريد يكرم مارادونا
0 ميادة الحناوي اصالة قطرية وليست سورية ، ميادة الحناوي راغب علامة جنتلمان
0 تغريدات مميزه ، اروع تغريدات تويتر ، اجمل تغريدات توتير ، تغريدات مثيره ، تغريدات راقية


  رد مع اقتباس
قديم 4 - 4 - 2013, 01:18 AM   #4

طلال العجمي
خجلي مميز
افتراضي رد: مرور السحاب



سهر الليل
هنا يحكم علينا الوقوف احترام لك
والقلم يخرس ان يكتب غير انك ملكة القلم
واميره الاحساس بفن الابداع
التحية لسموك الكريم










آخر مواضيعي

0 الفراق
0 خشيتُ التعمق فيك
0 شفروليه كرفيت 2014
0 مذا قال الثنيان عن المنتخب
0 عندي كلام
0 ياسيدتي
0 22 ساعة بصوت الشيخ ماهر المعيقلي
0 كم هي صعبه تلك الليالي
0 اليمون هل يستجدم في الرجيم تضلو وشوفو الطريقه
0 حكم تركيب الاظافر


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مرور الرياض يغلق طريق مكة , مرور الرياض يغلق جسر الخليج , اغلاق جسر الخليج في الرياض صعب المنال اخبار عامه - سياسيه - اقتصادية - عالمية - متنوعة 0 15 - 8 - 2012 11:58 PM
تنظيف نوافذ ناطحات السحاب أنشودة المطر صور - كاريكاتير - مناظر - خلفيات - طبيعة - صور منوعه 1 24 - 4 - 2012 06:08 PM
تسريحة السحاب , موضه تسريحه السحاب صعب المنال مكياج - ميك اب - تسريحات - عطورات - حناء 1 27 - 2 - 2012 08:15 PM
صور مدينة فوق السحاب حنين الروح صور - كاريكاتير - مناظر - خلفيات - طبيعة - صور منوعه 1 25 - 8 - 2011 05:38 AM
أنتي السحاب الدبلوماسي خواطر - نثر - عذب الكلام - خواطر حب - خواطر حزينة 5 20 - 8 - 2011 09:15 AM


الساعة الآن 08:27 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت