متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > الاسلام - حياة الرسول - صوتيات -مرئيات > حياة - صفات - اخلاق - اقوال - رسول الامه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13 - 5 - 2013, 12:33 AM   #1

طلال العجمي
خجلي مميز
افتراضي محبة الرسول اسرار ومعاني



من هو أحب الخلق إلى الله تعالى ؟؟
بلا شك : محمد صلى الله عليه وسلم هو الأحب والأقرب إلى الله
وهل مثل محمد أحد في العالمين ؟؟
إذن .....
فحين نقبل على الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
ونعطيه من أوقاتنا ، وجهدنا ..
فما هي الثمرة .. ؟؟
نحن الآن نتقرب إلى أحب الخلق إلى الله سبحانه
ونفرغ له أوقاتنا.. _ تذكر المثال السابق _
النتيجة ان يحبنا الله .. لأننا نحب حبيبه؟
وإذن :

يمكن تحصيل محبة الله سبحانه ،
من خلال الإكثار من الصلاة على رسول الله وشغل اللسان بها ..
ستكون النتيجة :
أن يقربك الله منه .. أن يعطيك من كرمه وفيض جوده ..
أن يمنحك محبته .. الخ الخ
بمعنى : حين نقبل على الصلاة على رسول الله وننشغل بها ،
مستشعرين تلك الثمرات الرائعة ...
فإن الله سبحانه بكرمه سيقبل علينا . ويكرمنا ،
ويعطينا ، بل ويقربنا ويحبنا فالجزاء من جنس العمل ..
وعلينا أن نحسن الظن بربنا سبحانه ..
.
فهل هذه ثمرة قليلة بالله عليكم ؟؟
أليست جديرة أن تجعل ألسنتنا تدور باستمرار ومن غير فتور ..
بالصلاة على رسول الله....صلى الله عليه وسلم
ما أعظمها من ثمرة و يا لرحمة الله ..
.
المهم أن علينا أن نستشعر ثمرات الصلا ة على رسول الله
صلى الله عليه وسلم ، وهي كثيرة ،
وقد ذكرنا عشرات الثمرات في قسم ( قليل من الحوار يثمر )
راجعها هناك فإنك ستجد بعون الله صداها في قلبك ..
.
إن علماءنا يقولون :
استشعار الثمرة يستجلبها سريعا .
ودعني أقص عليك قصة عجيبة جدا
من ثمرات الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم..
.

وهي من أعجب ما سمعت بل من أعجب ما رأيت بعيني !!!!!
إنها قصة تجعل الإنسان ( يدمن ) الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم
وحين تسمعها ... قد يدور رأسك عجبا ..
ولكن قبل هذا أحب أن أنبه إلى أمر :
لا يعني هذا أن نغفل بقية الأذكار .. وتلاوة القرآن ..والمناجاة ...
كلا.. ولكن ..
يمكن أن نقول : أن الصلاة على رسول الله هي ( الوجبة الرئيسية لنا ..!
وطبعا المائدة حافلة بأطايب الطعام المختلفة والرائعة ..
من أذكار الصباح والمساء .. وأذكار الصلوات .. وقراءة القرآن ..
والنوافل الأخرى .. لكن الطبق الرئيسي على مائدتنا هو :
الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
وقضية العدد عملية نفسية فحسب ..
وإلا فالأصل أن يبقى اللسان لاهجا بالصلاة على رسول الله بلا عدد ..
والعلامة الكبرى : وجود الأثر واضحا …
وإلا فيبقى دوران اللسان بالصلاة على رسول الله حتى يجد الإنسان
بركة هذا الإقبال .. ولابد أن يجد ..
ولو بعد حين ..
لنجعل شعارنا : اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون .

فحين يشعر الإنسان منا أنه ذكر ثلاثمئة مرة مثلا ..
فإن هذا يعطيه دفعة قوية إلى الأمام .. وهكذا ..
ويحرص في اليوم الثاني أن يزيد الكمية وهكذا ..
فالعدد ليس هو المطلوب في حد ذاته.. الثمرة هي المراد.
_ إلا ما ورد فيه نص بعدد معين _

.
فقضية العدد كأنها تحد مع النفس من ناحية ..
ومنافسة مع الآخرين السائرين في هذا الطريق من ناحية أخرى ..
( وفي ذلك فليتنافس المتنافسون )


وإليك القصة التي وعدتك بها :
قال أحد الأخوة الفضلاء .. لم أعد أحسب ..
مع أني كنت في البداية حريصا على العدد . ..
أما الآن .. فإني ألهج بالصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم
بشكل دائم تقريبا لا أكاد أفتر ..
لا سيما وقد وجدت بركة هذا الطريق واضحة في حياتي ..
لقد اصبحت أشعور شعورا واضحا أننني محمول حملا إلى الطاعات
أبادر إليها في فرح قلبي .. وانشراح وابتهاج .. الخ

اصبح لساني لا يفتر عن الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم
حتى وأنا أنتظر الطعام
حتى وأنا أغير ملابسي.. حتى وأنا اتجه إلى السيارة ..
حتى وأنا أنتظر رد الطرف الآخر على حديثي
أو الطرف الآخر على الماسنجر
قال : لقد اصبح شعاري في كل ساعة :
في ضميري دائما صوت النبي **** آمرا : جاهد وكابد واتعبِ
صائحاً : غالـب وطالـب وادأبِ **** صارخاً : كن أبداً حراً أبي

يقول الأخ أيضا :
وأحاول خلال ذلك أن أجاهد نفسي لاستشعر ثمرات الصلاة عليه ،
وهذا الذي يجعلني أتذوق ..
وذكر كلاما كثيرا جميلا .. تجده في ( قليل من الحوار يثمر ) ..
.
علينا إذن أن نذكر أنفسنا بهذه المعاني الراقية ..
ثم نستعيذ من الشيطان الرجيم ..
لأنه سيحاول أن يقطع علينا الطريق باية وسوسة ..
علينا أن تستعيذ منه بالله .. ونمضي في طريقنا غير عابئين به ..
ومن يدري هل سنعيش إلى غد أم لا ..؟
من يدري لعلنا نجد أنفسنا غدا مجندلين بين المقابر
وعندها سنعض بنان الندم ونصيح :
رب ارجعون لعلي أعمل صالحا فيما تركت ...!!!!!!
ونتوسل إلى الله : أن يعيدنا إلى الدنيا..
لنجعل حياتنا كلها ( وقف ) من أجله !!!
ولكن هيهات هيهات !!!
مضت الفرصة ، وانطوى العمر .. وانتهت المسرحية ،
ونزل الممثلون وعادوا إلى منازلهم الحقيقية !!!!!
نسأل الله السلامة والعفو والعافية
.
المهم .. العاقل من تذكر هذه المواقف الآن ...
وتخيل وكأنه قد مات ، واستجاب الله له ،
وأعاده إلى الدنيا ، لينظر ماذا يفعل ؟؟؟
هل فعلا سيجعل حياته كلها ( وقف ) لله تعالى
أم أنه كان يمثل على الله وهو يتوسل ذلك التوسل !!!؟؟
.
وعودا على بدء نكرر لنقرر :...
من اسرع الطرق وأقربها لتحصيل محبة الله سبحانه :
( إدمان ) الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
مع مجاهدة النفس على الإقبال على سيرته المطهرة ..
والعيش في رحابها لنزداد قربا من أجواء حياته الكريمة الجليلة ..
وفي خط موازٍ لهذا الطريق :
الإقبال على الفرائض والمسارعة إليها ..
والإكثار من النوافل على قدر الطاقة ..
ففي الحديث :
ما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضته عليه
ولا يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه ..
فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به .. وبصره الذي يبصر به ..الخ
.

ويا لها من ثمرة رائعة وكبيرة وعظيمة ...
يسترخص العاقل في سبيل الوصول إليها كل تعب وكل مشقة ،
ولسان حاله يقول :
إذا كان رضاكم في سهري *** فسلام الله على وسني
والموضوع ذو شجون .. وفي هذا كفاية للمكتفي
وبالله التوفيق ..
- -

يبقى أن نتذكر ونتذاكر :
أن عليك أن تجتهد في نقل هذه الفوائد إلى آخرين وآخرين
ومن يدريك لعل إنسانا يسمع منك ما تقول .. فيستنير قلبه ..
ويندفع _ بسببك إلى الله تعالى ..
ثم يتذكر دلالتك له وهو مع الله في جوف ليل ..
فيدعو لك في تلك الساعة .. فينفعك الله بدعوته لك
..
وعلينا مع هذا كله أن نلهج بالدعاء المتواصل ..
وكلنا ثقة بأن لنا رب رحيم كريم يجيب دعوة عباده الفقراء المحاويج ..
وقد فتح لنا باب الرجاء على مصراعيه فقال ( ادعوني استجب لكم )..
.
وقال جل شأنه ( أمن يجيب دعوة المضطر إذا دعاه )
ونحن مضطرون دائما إليه ، لأنه لا رب لنا سواه
في رحمته نخوض ، ورحمته نرجو
لولا رحمته لهلكنا جميعا
ولا حيلة لنا في شيء ..
نعم والله ولا حيلة لنا في شيء ..
نحن تحت رحمته نرضى بما قسم لنا ..
ونرجوه أن يتولى أمورنا ولا يكلنا إلى أنفسنا طرفة عين ..
.
والله الهادي والموفق إلى سواء السبيل ..













آخر مواضيعي

0 همسات عاشق
0 هل؟
0 اليمون هل يستجدم في الرجيم تضلو وشوفو الطريقه
0 حقيقة عذاب القبر
0 تعرف علي مسجد صلي فيه سبعون نبينا
0 قد تقابلنا
0 لاتلوميني حياتي لاحضنتك
0 نبض احساس
0 بعد رحلة 5 سنوات صارفرح
0 شاحن نقال بالطاقة الشمسية


  رد مع اقتباس
قديم 16 - 5 - 2013, 04:45 PM   #4

افتراضي رد: محبة الرسول اسرار ومعاني



اللهم صلي وسلام على نبينا محمد
جعله الله شفيعا لك خيو
واسعدني مروري لتصفح كل ماهو
بقلمك الرئع










آخر مواضيعي

0 مكرونه فوتشيني
0 ذات عـام،، {أحـبـبتـك كـثـيـراً}،،
0 عضوه جديده
0 فطائر التوست بالتونه ~~
0 حكم التكهن
0 كــِمـ أغارُ عليـْـكـ~


  رد مع اقتباس
قديم 28 - 5 - 2013, 04:35 PM   #5

افتراضي رد: محبة الرسول اسرار ومعاني



جزيت خيرا

"إن كنا نحب نبينا فإن المحب لمن يحب مطيع"










آخر مواضيعي

0 رحلة البحث عن السعاده!!!
0 أتقبلونني بين سطور أقلامكم؟؟!!
0 .. رحيل الأحبة بصمت ..


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صحابة دعا لهم الرسول ، اشخاص دعا لهم الرسول ، اجمل ادعية الرسول لاصحابه ، ادعية النبي للنساء أنشودة المطر حياة - صفات - اخلاق - اقوال - رسول الامه 1 6 - 4 - 2013 02:23 PM
برودكاست محبة , برودكاست احبك وفيني محبة , برودكاست بلاك بيري محبة صعب المنال بلاك بيري - برامج بلاك بيري - خلفيات بلاك بيري - ثيمات بلاك بيري 0 19 - 3 - 2013 05:36 PM
بنجلاديشي فعل الفاحشة في ميتة بثلاجة الوفيات , بنجلاديشي يفعل الفاحشة في ميتة صعب المنال اخبار عامه - سياسيه - اقتصادية - عالمية - متنوعة 0 12 - 11 - 2012 12:45 AM
اسرار العطور , للعطور اسرار , اعرفى اسرار عطرك حلا الرياض مكياج - ميك اب - تسريحات - عطورات - حناء 0 14 - 4 - 2012 05:14 PM
التلبية اسرار ومعاني صعب المنال مواضيع اسلاميه - فقة - عقيدة 4 28 - 10 - 2011 09:36 PM


الساعة الآن 07:08 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول