متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > رمضان كريم > الخيمة الرمضانية

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19 - 6 - 2012, 05:01 AM   #1

عذبة الاحساس
خجلي مبدع
Icon12 الاستعداد لرمضان




""الإستعداد لرمضان ""



ما أسرع انطواء الليالي والأيام ، وما أشد انصرام الشهور والأعوام ، تمر مواكب العمر وتتسارع خطى الزمان ، وكأنه لم يكن بين رمضان الذي نستقبل إلا كما عشية أوضحاها ترحل الأيام وترحل بعدها الأعمار : إنا لنفرح بالأيام نقطعها وكل يوم مضى يدني من الأجل




أطل شهر الطاعات وموسم البركات وهلال الرحمات . قال صلى الله عليه و سلم : " إذا كان أول ليلة من رمضان صفدت الشياطين مردة الجن، وغلّقت أبواب النار فلم يفتح منها باب، وينادي مناد: يا باغي الخير أقبل، ويا باغي الشر أقصر، ولله عتقاء من النار وذلك في كل ليلة ".


رمضان الذي هو مدرسة التقوى وجائزته التقوى وثوابه المغفرة وخاتمته العتق من النار .


هو رمضان النصر والفتح والتهجد .
رمضان الصيام : صيام الأسماع والأبصار والألسن .


صيام الخشوع والتراويح والصدقة والإحسان.
أما حال كثير من أبناء الأمة اليوم في رمضان فحال يسبب الرثاء ويهيج على البكاء. غَرَق في الشهوات وتضييع للصلوات، وإزجاء للأوقات وسهر على الملهيات وعكوف أمام القنوات .


فمما الذي تغير في حياة هؤلاء في رمضان .
قليلون هم الذين عقدوا العزم على اغتنام نهاره ولياليه بالطاعات والقربات والبعد عن المحرمات ، فعمروا المساجد ما بين راكع وساجد وذاكر وعابد ، خلت منهم الأسواق والطرقات وهجروا اللقاءات والجلسات وتفرغوا لعبادة رب الأرض والسماوات ، فهؤلاء بقية السلف وخيرة الخلف.
نستقبل رمضان في صحة وحرية ورزق .
الأمن في أوطاننا والأسواق ملأى والأرزاق تترى والأهل والأحبة يلتقون يفطرون ويتسحرون .
ويؤلمنا حال الفقراء والمساكين والاسرى والخائفين و المشردين وما أكثرهم في غزة والعراق وأفغانستان والصومال وغيرها .


فلنحمد الله على نعمة الأمن والاستقرار ولنعتبر من احوال المسلمين في بقاع شتى .


أقبل رمضان يسألنا عن الذي دهان وغيرنا .
وما فتئ الزمان يدور حتى مضى بالمجدقوم آخرونا
وأصبح لا يرى في الركب قومي وقد كانوا أئمة سنينا
وآلمني وآلم كل حر سؤال الدهر أين المسلمونا؟
في رمضان يجتمع الصوم والقرآن، فتدرك الصائم القائم شفاعتان، يشفع له القرآن لقيامه، ويشفع له الصيام لصيامه، قال صلى الله عليه و سلم :" الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة، يقول الصيام: أي رب منعته الطعام والشهوات بالنهار فشفعني فيه، ويقول القرآن: رب منعته النوم بالليل فشفعني فيه فيشفعان ". رواه الإمام أحمد.


أهلَّ شهر القرآن ، كما في الحديث الصحيح الذي رواه أحمد والطبراني في معجمه الكبير عن واثلة بن الأسقع رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " أُنزلت صحف إبراهيم أول ليلة من شهر رمضان، وأُنزلت التوراة لِسِتٍ مضت من رمضان، وأُنزل الإنجيل لثلاث عشرة مضت من رمضان، وأُنزل الزبور لثمان عشرة خلت من رمضان، وأُنزل القرآن لأربع وعشرين خلت من رمضان ".
وكان للسلف رحمهم الله اجتهاد عجيب في قراءة القرآن في رمضان.



فكان الزهري إذا دخل رمضان يقول: إنما هو قراءة القرآن وإطعام الطعام.وقال ابن الحكم: كان مالك إذا دخل رمضان يفر من قراءة الحديث ومجالسة أهل العلم ويتفرغ للقرآن .
وقال عبد الرزاق: كان سفيان الثوري إذا دخل رمضان جعل جل عبادته قراءة القرآن. وكان قتادة يختم القرآن في كل سبع ليال مرة، فإذا جاء رمضان ختم في كل ثلاث ليال مرة. وأما الذي يختم القرآن في ركعة فلا يحصون لكثرتهم فمن المتقدمين عثمان بن عفان، وتميم الداري، وسعيد بن جبير .
وهنا مسألة : هل تجوز قراءة القرآن في أقل من ثلاث ؟. كما في حديث ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه و سلم : "ما فقه القرآن من قرأه في أقل من ثلاث".قال ابن رجب: إنما ورد النهي عن قراءة القرآن في أقل من ثلاث على المداومة على ذلك، فأما في الأوقات المفضلة كشهر رمضان، خصوصاً في الليالي التي يطلب فيها ليلة القدر أو الأماكن المفضلة كمكة لمن دخلها من غير أهلها فيستحب الإكثار فيها من تلاوة القرآن اغتناماً للزمان والمكان.


أمة الإسلام : إن الغاية الكبرى من الصيام هي تقوى الله تعالى { يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون} . ومن لم يحقق تقوى الله في صيامه خاب وخسر ولم يكن له من صيامه إلا الجوع والتعب ومن قيامه إلا المشقة والنصب . قال صلى الله عليه و سلم : " من لم يدع قول الزور والعمل به والجهل فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه ". قال بعض السلف: "أهون الصيام: ترك الطعام والشراب"، وقال جابررضي الله عنه : " إذا صمت فليصم سمعك وبصرك ولسانك عن الكذب والمحارم, ودع أذى جارك، وليكن عليك وقار وسكينة يوم صومك، ولا تجعل يوم صومك، ويوم فطرك سواء".


إذا لم يكن في السمع مني تصاون
وفي بصري غض وفي منطقي صمت
فحظي إذاً من صومي الجوع والظمأ
فإن قلت إني صمت يوماً فما صمت


عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله : " إذا كان يوم صوم أحدكم، فلا يرفث ولا يصخب فإن سابه أحد أو قاتله فليقل: إني صائم". متفق عليه.
هل حقق التقوى من دخل عليه رمضان وودعه وصلاته مضيعة ومنكراته مستمرة ؟. وهل حقق التقوى من لا زال يأكل الربا ويقع في الزنى ، وسهر الليل على صور الكاسيات العاريات المائلات المميلات: وهل حقق التقوى من صام عن الطعام وشبع من الغيبة في الأعراض.


وصح عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه صَعِد المنبر فقال: " آمين، آمين، آمين " فسئل عن ذلك، فقال: " إن جبريل أتاني، فقال: خاب وخسر من أدرك أبويه فلم يدخلاه الجنة فمات، فدخل النار، قل: آمين، قلت: آمين، قال: ومن أدرك رمضان، فلم يغفر له فمات، فدخل النار، قل: آمين، قلت: آمين، قال: ومن ذكرت عنده، فلم يصل عليك فمات، فدخل النار، قل: آمين، قلت: آمين ".
يا ذا الذي ما كفاه الذنب في رجب حتى عصى ربه في شهر شعبان
لقد أظلك شهر الصوم بعدهما فلا تصيره أيضاً شهر عصيان


واتل القرآن وسبح فيه مجتهداً فإنه شهر تسبيح وقرآن
حذار من اليأس والقنوط فإنه سلاح إبليس يسلُّه على العاصي ليغرق في عصيانه، فمهما قارف العبد من المعاصي والفجور، فإن التوبة تهدم ما قبلها، والإنابة تجب ما سلفها، فمن كان مبتلى بمعصية، فرمضان موسم التوبة والإنابة : الشياطين مصفّدة، والنفس منكسرة، والله تعالى ينادي { قُلْ يٰعِبَادِىَ ٱلَّذِينَ أَسْرَفُواْ عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ لاَ تَقْنَطُواْ مِن رَّحْمَةِ ٱللَّهِ إِنَّ ٱللَّهَ يَغْفِرُ ٱلذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ ٱلْغَفُورُ ٱلرَّحِيمُ} . ويقول في الحديث القدسي: " يا ابن آدم، إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي، يا ابن آدم، لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك، يا ابن آدم، لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة ". رواه الترمذي .


ورد في الأثر أن لقمان قال لابنه: " يا بني، عوّد لسانك: اللهم اغفر لي، فإن لله ساعات لا يردّ فيها سائلاً ". إن رمضان هو موسم قوافل التائبين ، فكن أحدهم.


كل الذنوب فإن الله يغفرها إن شيَّع المرء إخلاصُ وإيمانُ
وكل كسر فإن الله يجبُره وما لكسر قناة الدين جُبرانُ
يقول صلى الله عليه و سلم : " الصيام جنة، فإذا كان يوم صيام أحدكم فلا يرفث ولا يسخب، فإن سابَّه أحدٌ أو قاتله فليقل: إني صائم إني صائم". أخرجه الشيخان .
أيها المسلمون : الصدقة من أعظم أبواب البر, قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : "والصدقة برهان"، فهي دليل على صدق إيمان العبد لأنه بالإنفاق يتغلب على طبيعة الشح المركوزة في النفوس كما قال تعالى { وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ ٱلْمُفْلِحُونَ } .


لقد حث صلى الله عليه و سلم على الإكثار من الصدقة فقال: " أيها الناس تصدقوا " وقال صلى الله عليه و سلم :" اتقوا النار ولو بشق تمرة" . ينفقها العبد بيمينه فلا تعلم شماله ، وصدقة السر تطفئ غضب الرب . قال صلى الله عليه و سلم : " صنائع المعروف تقي مصارع السوء وصدقة السر تطفئ غضب الرب, وصلة الرحم تزيد في العمر".
كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أكرم الناس وأعظمهم جوداً وبذلاً وسخاءً وإنفاقاً، وكان يعطي عطاء من لا يخشى الفقر . عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: (كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم أَجْوَدَ النَّاسِ وَكَانَ أَجْوَدُ مَا يَكُونُ فِي رَمَضَانَ، حِينَ يَلْقَاهُ جِبْرِيلُ، وَكَانَ يَلْقَاهُ فِي كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ فَيُدَارِسُهُ الْقُرْآنَ، فَلَرَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم أَجْوَدُ بِالْخَيْرِ مِنْ الرِّيحِ الْمُرْسَلَةِ). رواه البخاري.
تعود بسط الكف حتى لو أنه ثناها لقبض لم تجبه أنامله
تراه إذا ما جئته متهللا كأنك تعطيه الذي أنت سائله
هو البحر من أي النواحي أتيته فلجته المعروف والجود ساحله
ولو لم يكن في كفه غير روحه لجاد بها فليتق الله سائله
ومن صور اغتنام رمضان إعانة الصائمين والقائمين والذاكرين على طاعة الله تعالى، فيستوجب المعين لهم مثل أجرهم: عَنْ زَيْدِ بْنِ خَالِدٍ الْجُهَنِيِّ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم : "مَنْ فَطَّرَ صَائِمًا كَانَ لَهُ مِثْلُ أَجْرِهِ غَيْرَ أَنَّهُ لَا يَنْقُصُ مِنْ أَجْرِ الصَّائِمِ شَيْئًا". الترمذي.


احرص على أن تجمع كل يوم بين الصوم والصدقة والتراويح فذلك أبلغ في تكفير الخطايا، كما في حديث معاذ رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : " أَلَا أَدُلُّكَ عَلَى أَبْوَابِ الْخَيْرِ، الصَّوْمُ جُنَّةٌ، وَالصَّدَقَةُ تُطْفِئُ الْخَطِيئَةَ كَمَا يُطْفِئُ الْمَاءُ النَّارَ، وَصَلَاةُ الرَّجُلِ مِنْ جَوْفِ اللَّيْلِ. قَالَ: ثُمَّ تَلَا تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنْ الْمَضَاجِعِ ". رواه الترمذي.
- دعم الجمعيات الإسلامية في أنحاء العالم .


- تفطير الصائمين في البلاد الإسلامية ومواقع الأقليات عن طريق الجمعيات الموثوقة كالندوة العالمية وهيئة الإغاثة العالمية ورابطة العالم الإسلامي.


أمة الإٌسلام : إن للصّيام أحكام، منها أنّه يجِب على المسلم البالغِ العاقل، فلا يجب على الصّغير، لكن إن أطاقَه أُمِر به ليعتادَه، وينبغي التنبُّه للبلوغ المبكِّر خصوصًا عند الفتيات. أمّا المجنون والمعتوه فمرفوعٌ عنهما القلَم، فلا صيامَ ولا إطعامَ عنهما. ومِثل المجنونِ مَن أدركه خرفُ الكِبَر، فأصبح لا يدرِك شيئًا بسبَب الشيخوخة، فكذلك لا شيءَ عليه ولا على وليِّه، كما أنّ الصومَ لا يجِب على العاجِز عنه كالكبير والمَريض مرَضًا لا يُرجى زواله، فيفطران ويطعمان عن كلّ يوم مسكينًا، أمّا المريض مرضًا يُرجى زواله فيفطِر ثمّ يقضي إذا شفاه الله، وكذا المرأة الحاملُ إذا شقّ عليها الصّوم أو خافت على نفسِها أو على جنِينِها، ومثلُها المرضِع، فتفطران ثم تقضِيان بعد ذلك، وكذلك المسافر يجوز له الفطرُ ويقضي بعد ذلك.


ولا يجب الصّوم على الحائِض والنّفساء، ولا يصحّ منهما، فتفطران وتقضيَان بعدَ رمضان، وإن طهُرت قبلَ الفجر ولو بلحظةٍ صحّ صومها إذا نوَت ولو لم تغتسِل إلاّ بعد طلوعِ الفجر.


كما ينبغي للصّائم أن يتجنّب المفطراتِ التي تبطِل صومَه من طلوعِ الفجر إلى غروب الشّمس، وهي الأكل والشّربُ وما في معناهما كالإبَر المغذّية، أمّا ما ليس بمعنى الأكلِ والشّرب فلا يفطّر كقطرةِ العَين والأنف والأذن. ومَن أكل أو شرِب ناسيًا فليتمَّ صومَه ولا شيءَ عليه.
ومِن المفطّرات الجماعُ في نهار رمضان، فهو مفسدٌ للصّوم، وفيه الكفّارة المغلّظة مع التّوبة، ويجوزُ في اللّيل، كما يحرم إنزالُ المنيِّ اختيارًا في نهار رمضان بأيّ سببٍ كان، فإنّه مفسدٌ للصّوم، ويجِب فيه القضاءُ، أمّا القبلة المجرّدة من الشّهوة فلا شيءَ فيها، وأمّا الاحتلام مِن النّائم فلا يفسِد الصومَ، بل يغتسِل ويتمّ صومَه.


و لو جُرح الصائم أو خرَج دمه بالرّعاف ونحوه فلا شيء عليه، وصومُه صحيح.
ومِن المفطّرات أيضًا تعمُّد القيء، أمّا إن كان بغيرِ اختيارِه كأن غلبَته نفسُه فلا شيء عليه، وصومه صحيح.
وكلّ هذه المفطّرات لا تبطِل الصّيام إلاّ إذا فعلها عامداً عالمًا بها ذاكرًا لها.ويجوز للصّائم الاكتحالُ ومداواة الجروح والتبرُّد والتطيّب.


للشيخ د : سعد بن عبدالله البريك













آخر مواضيعي

0 أناس قلوبهم خضرا كاوراق الشجر
0 لا انت وجه للرجوله ولا انت قدها
0 حاسديني الناس وانا في عز ضيقتي
0 لعنبو جد المفارق
0 خاطره بقلمي
0 وعزتي وجلالي لاغفرت لهم ماداموا يستغفرون
0 الف مبروك الالفيه الاولى لغاليتنا قلبي يحبك
0 مااسمك عند الله باليل
0 وش عاد
0 للبنات ههههه موضوع مرره نايس


  رد مع اقتباس
قديم 19 - 6 - 2012, 09:47 PM   #3

رماد الورد
• مشرفة قسم عالم بنات حواء •
افتراضي رد: "الاستعداد لرمضان"



اللهم بلغنا رمضان
كل الشكر لسمووك على هالطرح
الراقي والابدااع ونسأل الله ان نؤدي
اعمالنا خالصة لوجه في هر الخير رمضان
الله يجزاك الجنة مغرورة بعزتي










آخر مواضيعي

0 قمة الالم
0 يا بنو آدم كلنا راحلون ولكن هل منفر
0 كل الجروح اليوم صارت تشابه نفس الوجع يا صاحبي والمواري
0 ★★★العزف المنفرد ★★نجمنا زكريا الهادي ★مبروك الالفيه الاولى★ ★
0 يؤجل الله امنياتنا ولاينساها
0 ياصاحب البستان اقطف لي من ثماره
0 تآإكل وع يوون النآإس تطآإلعهآإ
0 ياويل حالي
0 عن جيلها تفرق بترفات الحلا
0 رائحة رمضان تفوح بالآفق


  رد مع اقتباس
قديم 19 - 6 - 2012, 11:37 PM   #5

。◕‿◕。 آنـسـه رجـه 。◕‿◕。
• مشرفة قسم كافية الاعضاء •
افتراضي رد: "الاستعداد لرمضان"



الله يبلغنا رمضان وحنا بآحسن حاال..
جزيتي خيرا ي مبدعهه
كل الشكر لسموك..










آخر مواضيعي

0 تيشيرتات 2013
0 تواقيع لعشاق الزعيم فقط
0 وسع صدرك يابعدي...
0 وين الوفاء
0 ثمان شهور اجي لنفس المكان
0 حلي ياحلو
0 كل ماتحب معرفته عن الحلويات
0 صور ميونيخ - بايرن ميونيخ - ميونيخ
0 خلفيات آيفون مره نايس
0 تفضلوا أحلى الفواكه بس بطعم غير


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قوانين قسم الالعاب والترفيه Ehsas* العاب - مسابقات - ترفية - العاب بنات - العاب منوعه 3 20 - 5 - 2013 03:30 PM
حكم الدردشة في غرف الشات مع الجنس الآخر شمس الغد مواضيع عامة - مواضيع ثقافيه - مواضيع منوعه 6 9 - 7 - 2012 05:45 AM
جائزة "أوسكار" الرئيسية لفيلم "الفنان" وجائزة أفضل فيلم أجنبي لمخرج ايراني Riita Des اخبار عامه - سياسيه - اقتصادية - عالمية - متنوعة 0 27 - 2 - 2012 07:09 PM
"وهمَ " .. صَّه ..! يَآصّمّتِ ( نَ ) يِّحَآْوِلْ بُعْثَرّتِ كِلْ -{ الْحَكِيْ ..! وهــــــم مدونة - مدونات اعضاء خجلي 32 7 - 1 - 2012 02:36 AM
ماهو المقصود بقوله تعالى " ان قران الفجر كان مشهودآ " همس المشاعر مواضيع اسلاميه - فقة - عقيدة 3 24 - 9 - 2011 01:20 PM


الساعة الآن 06:54 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول