متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > شعر - نثر - خواطر - قصائد - قصة - رواية - ثقافة > خواطر - نثر - عذب الكلام - خواطر حب - خواطر حزينة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2 - 11 - 2012, 11:59 PM   #1

صابرينا**
خجلي فعال
افتراضي أيا سيد نبضي ...





نبضي



أغمس قلمي بحبر دمي ف تنسكب من أجلك الكلمات وتفترش أرض الورق
لا يكتبها سوى روح عاشقة ونبض أنثى لازال في صدري فقط لأنك حبيبي
لازلت أمارس شقاوة الكتابة حتى أراك بين سطوري أبتسم وقد أقبل أناملي
لأنها بكل نشوة وغرور تمارس كتابتك أنت وأنت فقط حبر دمي الذي يكتبني
أرفع رأسي بتثاقل وأمرر أناملي على سطح الورق بعجز طفلة الثانية
أتعثر بين الحروف والكلمات وأمسح ب ممحاة قلمي الرصاص حرفي أكثر من مرة
لكني أعود للإستعانة ب نبضك داخلي لأكتبك من جديد حكاية عشق ريماسية
بين الحزن والألم جسر طويل قطعت نصفه وتعثرت أكثر من مرة وسقطت خاسرة
لكنني من أجلك أنت وبقدرة حبك المجنون أُعيد ترميم ماسقط مني دون ضجر
أعترف أنني أصبت ب الكثير من الخيبات طيلة حياتي ومررت بتجارب قاسية
بكيت ..تألمت ..فقدتني كثيراً وأشتقت أكثر لطفولتي البيضاء النقية
في هذة الفترة الصعبة جداً من حياتي أهترأت روحي تهاوت جدران القلب ونزفت
من الدمع ماأثقل قدرتي على مسحها عن خدي شعرت بوخز الألم في جسدي ف تعجبت
قدرتي على السيطرة على تلك الآآآآه التي أستباحت صدري ولكن ليس الألم مافجعني
بل فجيعتي الكبرى كانت في قدرتي على التنفس دون رئتين والمشي دون أقدام
تلك الفجيعة أيقظتني على صوتك الحي بداخلي على نبضك المتجدد في قلبي
عطرك المنساب بين حنايا روحي مازال يعطيني القدرة على التحليق في سماء الحياة
يبث الحب والصدق في سحائب الود يهز لي أغصان السعادة للتساقط لي فرحاً هنيا
عشقك ينثر الورد على طريقي دونما الإلتفات لأحلام سحقتها أيادي الوجع حتى أثقلتني
رغم قسوة القدر لازال عشقك يطبع قبلته على جبين قلبي ليبث لي حياة جديدة تمتص
مابقي داخلي من ألم تضج روحي بحروف أسمك ف تلفحني حرارة الشوق لأحضانك والإرتماء
كطفلة تبكي على صدرك وتناشدك بإحتضانها حتى تهدأ ف تتناسى ماحولها ومايؤلمها
حبيبي ..
ليتك تعلم أنني كل لية أنسلخ مني لأصبح مستعدة لإرتداء ذات الوجع في اليوم التالي
ورغم كل هذا كن على يقين أن دفئ ذلك العشق في جنبات صدري قادر على دس أنامله برفق
ليمسح بها على ذات الوجع ف أهدأ ك طفلة تربت والدتها على شعرها ف تغفو قريرة العين
فارسي ..
أنت من قلت لي يوماً صغيرتي لاتمزقي أوراق العمر السوداء فقط أطويها حتى تدركي دائماً
أن في الحياة ثمة أوراق بيضاء تطغى بنورها على مامضى قبلها من أوراق سوداء فلا تسمحي


ب أسودادها حتى تدركي قيمتها ومن يومها أصبحت حياتي بيضاء وأحلامي بيضاء ..
سيد عمري ..
تباغتني الحياة أحياناً بسياط الفقد والألم ف تنطفئ جذوة الأماني بداخلي وتبهت الأحلام
فتغفو حواسي ب الحياة ولايقطع سباتها سوى شغب خيال يصورك لي وأحلام تستحضر طيفك
فأنت رجل لايكف عن خلقه بي .. يعجبني أنك لاترحم ولو جزء بسيط من أحلامي فلا تترك
ولو متسع بحجم ثقب الأبرة يمتلئ بغير " أنت "
لذلك تسافر دائماً في مدائن أعماقي وتبحر في شطأن خيالي وتجدف في بحور ذاكرتي
وتسكن الجزء الأكبر من عالمي لا بل أنت عالمي المغرور جداً بك المتباهي ب عشقك
فلا يقنعك النصيب الأكبر ولا ترضى ب أنك الأهم والأول بل أنت تملك سلطة الإستيلاء على ..
كلي ..حلمي ..فكري ..نبضي ..قصاصة ورقي ...نوافذ خيالي ..أنت تشكل أنا برضا منك
وأنا أشكل أنت برغبة مني ..
أميري ..
أعتدت أن أقرأ أذكار الصباح والمساء لأكون على صلة تامة ب الله وقرأتك أنت في كل الحظات
لأكون على صلة ب الحياة ..ف همساتك الحنونة تستريح في أحضان ذاكرتي ونبرات صوتك تتردد
في دهاليز فكري ف سبحان من جعل صوتك سادس فرائضي وسبحان من أحياني على كلمة من شفاهك
هي أول وأخر إحتياجاتي ..سألتك بمن خلقني وخلقك لاتحرمني " أحبك " مغمسة ب نكهة صوتك ..
ذلك الصوت يملك القدرة على إثارة الهدوء بداخلي ويزيد من سعرات إشتياقي إليك
سيد نبضي ..
كيف أستطاع نبضك التصالح مع الوجود فما عدت أبكي وجودي في الحياة ف أستحضر وجهك الباسم
لأنكب عليه بثقل تعبي وأمطر شفتيك ب وابل من قبلاتي ف أبتسم وأتحسس نبضي وأغرد ك عصفورة
عشق تحتضن أغصان روحك ف تغردك فرح وسعادة ..
حبيبي ..
أنا أنثى ممتلئة بك لم يتمكن البرد من صدري ودفئ عشقك عالق ب رئتي ف حضنك وثير ب رائحة
الإحتواء لم يتمكن وهن المرض مني وأنا أدس تفاصيل أحلامنا بين زجاجة الدواء ووسادتي البيضاء
أحب أن أبتدئ بك وأنتهي فيك لذلك كنت ترافقني عند كل غياب عن الوعي وتلقي ب أنفاسك في صدري
عند كل إختناق وتعيد ترتيب كل فوضى يحدثها ضجيج ركلاتي كلما تسلل لدغ الوجع لجسدي

معك أنت لم أعد أتعاطى أقراص منع الحلم لذلك منذ ولج عشقك بقلبي وحملت أحشاء روحي
جنين الفرح منك وأنا أتحسس نبضي كل ليلة وأراقب إمتلاء أيامي بك لأدرك أنني س أنجبها
يوماً تلك التي س تكبر في أحضانك وأطلق عليها أسمها الجميل بك ف أنت فقط من قذف بذرتها في رحم أيامي طفلة الروح التي تناسيت بها كل مامر بي من ألم تلك الطفلة من أسماها عشقك " سعادة "
أحبك

مما راق لي














آخر مواضيعي

0 اسمعني ...سيدي .....
0 أنثى رقصت تحت معطف أيامك متشبثة بك زاهدة الدنيا ومافيها
0 ضوضاء و ضجيج في حنايا الذاكرة ..
0 صابرينا هنا ....
0 يا رجلا أنا أنثى عاشقة زرعت خصري بين كفيك
0 سخرت جبال فجرك لتعتقل حنيني
0 قلعتي وركني الهادي(مدللة).*.*.*.
0 هل تجهل حبيبي أني عشقت إسمك سحرا ؟.....
0 كل ما فيني يهمس ب حبك ..
0 دعني اتنفسك برئة الحب


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نبضي وإحساسي الأول سهر الليل خواطر - نثر - عذب الكلام - خواطر حب - خواطر حزينة 4 1 - 4 - 2012 07:00 PM


الساعة الآن 08:14 PM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول