متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > الاسلام - حياة الرسول - صوتيات -مرئيات > مواضيع اسلاميه - فقة - عقيدة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26 - 4 - 2012, 01:58 PM   #1

مصطفي سيف
محظور / هـ
افتراضي المسيح الدجال



المسيح الدجال


أولا- وصف المسيح الدجال ومكان تواجده وخروجه حسب الأحاديث النبوية:

هو رجل ضخم الجثة قصير ؛ لون وجهه أسمر مشوب بالحمرة ؛ شعر رأسه شديد التجعيد ملتف من أعلى ؛ جبهته عريضة ؛ ولحيته قائمه ؛ أعور العين اليسرى ؛ وعينه اليمنى خضراء وعليها أو بجانبها قطعه من الجلد وهي طافية و ممسوحة ؛وعلى هذا فهو أعور العينين معاً فكل واحده منهما عوراء؛ متباعد الساقين ؛ لذلك يبدو في مشيته وكأنه منفرج الساقين ؛ صوته كأنه يخرج من أنفه ؛ وهو عقيم لا يولد له ؛ ومكتوب بين عينيه كافر يقرؤها كل مؤمن قارئ وغير قارئ ورقمه الذي يرمز له عند أهل الكتاب 660 حيث أنهم يستبدلون الاسم برمز حسابي .
1- ماذا عن ولادة المسيح الدجال ؟
تعددت الآراءوأختلفت حول ميلاده فالأحاديث المتفق عليها تؤكد أن ميلاده طبيعياً من أب وأم بعد زواج دام 30 عاماً... لم يسفر عن أي أبناء ...
وهناك رأي يقول أن الدجال ولد فعلاً منذ عدة قرون وهو الآن محبوس في دير داخل الجزيرةة التي أبحر إليها الصحابي تميم الداري ورفاقه في العصر النبوي والذي قام باخبار رسول الله ( صلى اللّه عليه وسلم ) والصحابة بحديثه المشهود عن المسيح الدجال وهذا هو الرأي الصحيح الذي يعتمد على صحيح السنة ..
ولكن هناك رأي غريب يقول أن الدجال ليس بإنسان وإنما شيطان مؤثق بسبعين حلقه في إحدى الجزر ؛ وإذا أراد اللّه ظهوره فك عنه كل عام حلقه .
2- أين يوجد الدجال ؟
في كهف على شكل دير في مدينه تقع على شاطئ بحر وتحيط به المياه وحديث تميم الداري الشهير ؛ أكد أن الدجال يوجد في جزيرة وتم تحديد مكان الجزيرة بأنها جهة المشرق
( الشرق ) ...
إنه في مكان في بلاد روسيا والدليل الحديث رسول اللّه ( صلى اللّه عليه وسلم )
: ":..إلا أنه في بحر الشام أو بحر اليمن .. لا .. بل ..من قبل المشرق ..:" .. وبالتحديد في إقليم خراسان مصداقا لحديث رسول اللّه ( صلى اللّه عليه وسلم ) " يخرج من أرض يقال لها خراسان " وخراسان تشمل مناطق مرو وبلخ وهرة ونيسابور ؛ أما المنطقة التي يوجد فيها الدجال وسيخرج منها فهي (( مرو )) مصداقا لحديث الرسول : (( يخرج الدجال من مرو من يهو ديتها )) أما المكان الذي يوجد فيه الدجال فهو يعيش في دير داخل كهف وهذا الكهف شبه قصر ؛ وهذا القصر فيه دهليز يمشي فيه الإنسان منحنياً مسافة ثم يظهر في آخره ضوء وداخل الكهف عين ينبع منها الماء والكهف محوط بشبه حظيرة بها ثقب يخرج منه ريح شديد ولا يمكن أن يدخله أحد من شدة الريح ؛ هكذا وصف القز ويني ذلك الكهف واللّه أعلم ...
وهذا الكهف يقع في جبل كلستان وعلى شاطئ أحد الأنهار ومن المرجع أن يكون الدجال في هذا الدير الذي لا يستطيع أحد الدخول إليه ... وأن أكتشاف تلك المنطقة والتأكيد من ذلك شبه مستحيل ... لأن إرادة المولى - عز وجل - أن يجعل الدجال مغيباً عنا لا نعلم عنه شيئا سوى المتواتر من الأحاديث الصحيحة التي جاءت لتحذرنا من فتنته .
لهذا من المؤكد أن بداية خروج الدجال ستكون من خراسان بالتحديد من (( مرو )) ومنها سيخرج إلى أصبهان لتنتشر دعوته بسرعة رهيبة في سائر أنحاء الأرض .
3- ماذا عن عائلته ؟
هو من عائله يهودية ؛ فهو يهودي ولكنه يهودي غير عادي ؛ فهو يكره بني جنسه ويدّعي الألوهية ولا يؤمن بالتوراة ولا يعلم شيئا عن التلمود ؛ يأتي بديانه من صنعه يدعي في بادي الأمر أنه نبي ثم يقول أنه إله ؛ علاقته بالمجوس قويه لذلك سنجد أول من يناصره اليهود والمجوس والفرس؛ واشد أنصاره يهود أصبهان المدينه الإيرانية التي كانت مركز لعبادة الشمس والنار
الفرس وهذا الدجال يهوى السحر ويتبعه السحرة ويتاجر في الرقيق الأبيض وسيتبعه منذ البداية 13 ألف أمرأه.
وقد قال نبينا الكريم ":.. الدجال أو من يتبعه 70 ألفا من اليهود عليهم السيجان ( الملابس الصوفية ) ومعه سحرة اليهود يعملون العجائب ويرينها للناس فيضلونهم بها ..:".
وعائلة الدجال مكونه من أب و أم فقط لم تلد أمه سواه ولد لهما بعد انتظار 30 عاما ؛والبعض يؤكد أن والديه ماتا منذ زمن بعيد دون أن يعلما أن هذا الوليد سيكون صاحب أعظم الفتن ... وقد ورد في الأحاديث النبوية أنأباه طويل مضطرب اللحم كأن أنفه منقار ؛ وأمه طويلة اليدين عظيمة الثديين .
4- من عجائبه ؟
أغرب ما سيصاحبه حمار وهو أعجب حمار على ظهر الأرض ... وقد وصف لنا رسول اللّه حمار المسيح الدجال بأنه (( أقر ؛ أهلب ؛ مسخر له )) أي يطيع ويذهب به أينما شاء .....


ومن غرائبه أن ما بين أذنيه 40 ذراعا فإذا كانت هذه المسافة بين أذنيه فهو يعطي تصوراً عن حجم رأس ذلك الحمار الذي سيفوق حجم أكبر جمل موجود على سطح الأرض.
5- كيف ذهب تميم الداري إلى جزيرة الدجال ؟
لم يكن القصد من الرحله التوجه إلى تلك الجزيرة بالذات . بل كانت رحله تجاريه قام بها قبل إسلامه ؛ وبعد هذه الرحلة أسلم وأصبح صحابياً جليلاً ...
وتفاصيل الرحلة أن تميم و30 رجلاً من قبائل لخم وجذام خرجوا في رحله تجاريه على ظهر سفينة بحريه ؛ وعندما اشتدت بهم الأمواج رست سفينتهم بالقرب من أحدى الجزر ليستريحوا فنزلوا في قارب صغير اتجه بهم إلى الجزيرة ليستريحوا وليصلحوا من شأنهم بعد أن عصفن بهم الرياح ... ولم يكن أحد منهم يعلم أن هذه الجزيرةة الفريدة هي جزيرة المسيح الدجال .
6- هل أستقبلهم أحد هناك ؟
نعم كان في استقبال الوفد رئيس المخابرات والحارس الشخصي لصاحب الجزيرة .
وهو مخلوق عجيب غريب غليظ وكثير الشعر لدرجة أن الزوار لم يستطيعوا أن يتبينوا من هو ومن يكون ...
كان في صورة أمره وقالت : أنا الجساسه. وسألوا عن معنى كلمة الجساسه والتي تعني الجاسوس الذي يتجسس الأخبار ويأتي بها للدجال ثم كانت المفاجأه التي روعتهم فقد أصبحت الجساسه رجلا أي تبدلت إلى صورة رجل بعد أن كانت امرأة ؛ ففزع الجميع وظنوها شيطانا ؛ وأشارة إليهم أن يدخلوا إلى الدير الموجود على شاطئ الجزيرة ؛ لأن هناك رجلا ينتظرهم ليجيبهم عن كل شئ يسألون عنه ؛ وانطلقوا داخل الدير ليروا ويشاهدوا أغرب وأعجب مشهد لقد شاهدوا المسيح الدجال نفسه شاهدوه بأعينهم وحدثوه بألسنتهم ....
7- وكيف كانت حالتهم ؟
قال تميم الداري إنه مكبل بالأغلال من يديه إلى عنقه وما بين ركبتيه إلى كعبيه بالحديد
8- وماذا حصل بعد ذلك ؟
أخذ يستجوب العرب سألهم عن الخضرة والنماء وتوافر الطعام وعن بيسان وهل نخلها مثمر ؟ وعندما أجابوه بنعم حزن وسأل عن بحيرة طبرية وهل فيها ماء أو لا؟
وعندما قالوا أنها كثيرة الماء زاد حزنه وتمنى أن يذهب ماء البحيرة وتجف وسأل بعد ذلك عن عين زغر وهي بلده موجودة في الجانب القبلي من الشام وبالتحديد في فلسطين وقال : هل أهلها يزرعون ماء العين أم لا ؟ فلم يعقب ولم يتنبأ بشئ إنما عرف أن موعد خروجه لم يحن بعد وأمامه قرون وسنوات لا يعلمها إلا اللّه .
وسأل العرب أخبروني عن نبي الأميين وماذا فعل ؟ فأجابوه بأنه هاجر من مكة إلى المدينة ثم عاد وسألهم هل قاتله العرب ؟ فأجابوه بنعم ....... وسأل بإلحاح شديد ؟ كيف صنع بهم أي ما هي معارك تلك المعارك ؟قالوا أن النبي أنتصر عليهم وانتشرت دعوته ومعظم العرب أطاعوه وهنا سأل الدجال ليتأكد من صحة ما سمعه قائلاً : هل حدث ذلك فعلاً ؟ فأجابوه بنعم ......

ويقول لهم : خير للعرب أن يطيعوه وتعتبر هذه النصيحة التي أتى بها صاحب أكبر فتنه للإفساد نادرة عجيبة ...... مع أن طاعة العرب للنبي لا تسره بأي حال من الأحوال ...
وقد فجر الدجال مفاجأته قائلاً : أنا المسيح أنه يوشك أن يوذن لي في الخروج وسأسير في الأرض فلا أدع قريه إلا هبطتها في 40 ليله غير مكة والمدينة فهما محرمتان علي كلتاهما ؛ أن أردة أن ادخل واحده منها استقبلني ملك بيده السيف يصدني عنها . وأن على كل نقب منها ملائكة يحرسونها .
9- ما علامات قبل خروج المسيح الدجال ؟
خروج النجم ذو الذنب .... ( ويقول العلماء أنه مذنب هالي ) ... جفاف الأنهار وانتشار الفقر والجوع ... جفاف بحيرة طبرية وجدب أرض بيسان .....
السنوات الخادعة ( سميت بذلك لأن كل شئ فيها سيكون خادعا الباطل يرتدي ثوب الحق ويقوم الناس في تلك السنوات بتصديق الكاذب و وتكذيب الصادق وتخوين الأمين وأتمان الخائن)........ عند رأس مائة سنه .. عندها لا يجاوز القرآن التراقي ( الفئة المؤمنة ستقوم بقراءة القرآن مجرد قراءه لا تجاوز الحناجر أي يقرؤون القرآن ولا يعملون به ).... ظهور المهدي المنتظر .
10- وإذا خرج المسيح الدجال كيف ستكون رحلته ؟
سيخرج من (( مرو )) بخراسان ومنها يتجه إلى إيران ثم يعبر الخليج العربي إلى جزيرة العرب ومنها إلى بلاد الشام ؛ إلى أن تكون نهايته على يد عيسى أبن مريم في المناره البيضاء ( شرق دمشق ) بسوريا وما بين خروج الدجال إلى مقتله على يد عيسى أبن مريم رحله طويلة يكتسح خلالها الأرض باستثناء مكة والمدينة ألمنوره وستظهر عجائب وغرائب وفتن سيقوم بممارستها هذا الدجال اللعين.
11- كيف تتخيل حمار الدجال؟
جاء في أحاديث رسول الله صلى الله علبه وسلم نبوءات تتعلّق بوسيلة النقل التي سيستخدمها الدجّال عند ظهوره، وقد أطلق على هذه الوسيلة اسم "حمار الدجّال"، وبيّن أنّ المسيح الدجّال يأتي على هذا الحمار الهائل الذي يأكل النار في أحشائه، وله فتحة يُخرج منها النار والدخان وينطلق في سرعة هائلة برًّا وبحراً وجوّاً، لونه أقمر شديد البياض، أهلب لا شعر له، وطول كل أذن من أذنيه ثلاثون ذراعاً، وعرض ما بين أذنيه سبعون ذراعاً، وما بين حافره إلى حافره مسيرة يوم وليلة. تُطوى له الأرض منهلاً منهلاً، يسبق الشمس إلى مغيبها. طوله في الأرض ستّون خطوة، ولونه أحمر، طعامه الحجارة والنار، لا يُدرى قُبله من دُبُره. يتقدّمه جبل من دخان. يخوض البحر لا يغرق ولا يبلغ الماءُ حقويه، وسرعته كالغيث إذا استدبر ته الريح. له سروج وفروج ودويّ يملأ ما بين الخافقين، ويدعو الناس للركوب فيه يركب الدجال حمار أبتر بين أذنيه أربعون ذراعاً يستظل تحت أذنيه سبعون ألفا من اليهود. (هذا ليس حديث ولكن مجموعة الصفات التي جاءت في الأحاديث وربما مجموعها يصل الى العشرات أو المئات)
أ- بعض الأوصاف قد تنطبق علي الطائرة: (فهي قمراء بيضاء لاشعر لها وهي سريعة جداً تطوى لها الارض منهلاً منهلاً
وتسبق الشمس إلى مغيبها فعلاً بحيث أنك إذا كنت في باريس وكان الوقت عند الغروب والساعة الخامسة مثلاً وانطلقت إلى لندن بنفس الوقت
فأن سفرك سيستغرق أقل من ساعة فتصل إلى لندن قبل الغروب وقبل الخامسة؟ وذلك بسبب سرعة الطائرة وفارق التوقيت بين البلدين فهي تختصر المسافات الطويلة وإذا انطلقت هذه الطائرة بحافرها الأول من مدينة أو بلد ما فهي لا تضع حافرها الأخر إلا عند وصولها إلى مدينة أخرى وهكذا تنطبق النبوءة العظيمة للرسول العظيم صلى الله عليه وسلم تماما ًونجد بقية أوصافه تنطبق على الطائرة المقاتلة التي تنطلق منها الصواريخ والقذائف بأشكال مختلفة ؟ فهي مطموسة العين محدودبة الظهر لا أطراف لها ومعها من كل السلاح
وتخرج منها القذائف( !
ب- وبعض الأوصاف قد تنطبق علي الرادار :( يركب الدجال حمار أبتر بين أذنيه أربعون ذراعاً يستظل تحت أذنيه سبعون ألفا من اليهود سنن الداني وأبتر أي لا يتناسل واستظلال اليهود بحمار الدجال يمكن أن يعني هنا أيضاً المراقبة الرادارية التي تلتقط الأصوات والصور ويحتمي في ظلها اليهود وغيرهم(
ب- وبعض الأوصاف قد تنطبق علي السفن والبوارج والغواصات:(كماجاء في حديث يغوص البحر لايبلغ حقويه)
ج - وبعض الأوصاف قد تنطبق علي وسائل النقل الحديثة: وسائط النقل الحديثة سيارات صغيرة تحمل اثنين ثم سيارات كبيرة تحمل ثلاثة ثم حافلات وباصات تحمل أربعة وعشرة وأخرها الطائرات التي تحشر بداخلها ما يقرب من 300 مائة راكب وهي
تحت تصرفهم بحيث تنام وتصبح وتمسي مع ركابها وجاء في حديث{ يحشر الناس على ثلاثة طرائق: راغبين وراهبين واثنان على بعير وثلاثة على بعير وأربعة على بعير وعشرة على بعير ويحشر بقيتهم النار تقيل معهم حيث قالوا وتبيت معهم حيث باتوا وتصبح مهم حيث أصبحوا وتمسي معهم حيث أمسوا الجامع الصغير عن أبي هريرة }
وهكذا نجد من خلال نبواءت الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وصف دقيق رائع لا أحد يستطيع أن يأتي به عن وسائط النقل الحديثة بجميع أشكالها وصورها وما يستجد بالمستقبل إلا هو
الرمزية والتأويل في أحاديث حمار الدجال وإشكالية فهم النص: سبقت فتنة الدجال فتنة حمار الدجال وهو المركوب الذي سيأتي عليه هذا الزعيم المزعوم ويقطع به المسافات الطوال ويهبط بواسطته في كل مكان ماعدا مكة والمدينة والسر في عدم هبوطه بمكة لعدم وجود مطار بها ( طريق غير المسلمين( والمدينة المنورة لايوجد بها مطار دولي يقصده الكفار مباشرة فكيف يقطع الدجال هذه المسافات الطوال في العالم بواسطة هذا الحمار الأعرج كما يعتقد البعض وهذا الوصف لحمار الدجال ليس وصفاً لحمار عادي وإنما وصف لدابة مصنوعة ذات مواصفات ومسمى يستحيل فهمهما في زمان النبي صلى الله عليه وسلم فكان هذا الوصف لنا نحن في زماننا هذا فجاءت النبوءة بالرمز والتفسير والتأويل على الواقع المعاصر والقادم وعلى هذا يكون حمار الدجال ومركوب أعوانه ياجوج وماجوج هي وسائل النقل الحديثة فقد جاء في الأحاديث الشريفة والقرآن الكريم أن الناس سيتركون ركوب الجمال والخيل والحمير والبغال فلا يسعون عليها في حين كانت في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم من أهم وسائط النقل ففي الحديث النبوي( ولتتركن القلاص فلا يسعى عليها صحيح مسلم) ويؤيد القرآن هذه النبوءة حيث يقول الله :"وإذا العشار عطلت" التكوير5 ويقول أيضا : "والخيل والحمير والبغال لتركبوها وزينة ويخلق مالا تعلمون" النحل 9
وهذه المعرفة تفيدنا أنه سيأتي يوم يتوقف فيه الإنسان عن استخدام الجمال ذات الأشهر العشر من العمر وذلك بسبب وسائط النقل الحديثة
المتطورة التي يكون الله قد مكنه من اختراعها واستخدامها في المستقبل بحيث يستغني بها عن ركوب الحيوانات كوسائط للنقل وهكذا عندما تحدث سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حمار الدجال العجيب فقد كان ينقل إلينا عبر أمته نبوءته المتعلقة باستخدام وسائط النقل السريعة التي تخترعها وتستخدمها أمة الدجال ذات التقدم المادي الهائل ولكنه عبر عن ذلك لقومه حينذاك باستخدام لفظة حمار.

ثانيا - بعض ما ورد من الأحاديث النبوية الصحيحة في شأن الدجال :
1- قال رسول الله :أراني الليلة عند الكعبة ، فرأيت رجلا آدم ، كأحسن ما أنت راء من أدم الرجال ، له لمة كأحسن ما أنت راء من اللمم ، قد رجلها ، تقطر ماء ، متكئا على رجلين أو على عواتق رجلين ، يطوف بالبيت ، فسألت : من هذا ؟ فقيل : المسيح ابن مريم ، ثم إذا أنا برجل جعد قطط ، أعور العين اليمنى ، كأنها عنبة طافية . فسألت : من هذا ؟ فقيل : المسيح الدجال. الراوي: عبدا لله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6999 حكم المحدث: صحيح.
2 - قال رسول الله : لا يدخل المدينة المسيح ، ولا الطاعون. الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5731 حكم المحدث: صحيح.
3 - قال رسول الله : اللهم إني أعوذ بك من فتنة النار وعذاب النار ، وفتنة القبر وعذاب القبر ، وشر فتنة الغنى وشر فتنة الفقر ، اللهم إني أعوذ بك من شر فتنة المسيح الدجال ، اللهم اغسل قلبي بماء الثلج والبرد ، ونق قلبي من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس ، وباعد بيني وبين خطاياي ، كما باعدت بين المشرق والمغرب ، اللهم إني أعوذ بك من الكسل ، والمأثم والمغرم. الراوي: عائشة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6377 حكم المحدث: صحيح .
4 - قال رسول الله : لا يدخل المدينة رعب المسيح ، لها يومئذ سبعة أبواب ، على كل باب ملكان . الراوي: أبو بكرة نفيع بن الحارث المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 7125 حكم المحدث: صحيح .
5 - دخلت على عائشة رضي الله عنها ، والناس يصلون ، قلت : ما شأن الناس ؟ فأشارت برأسها إلى السماء ، فقلت : آية ؟ فأشارت برأسها : أي نعم ، قالت : فأطال رسول الله جدا حتى تجلاني الغشي ، وإلى جنبي قربة فيها ماء ، ففتحتها فجعلت أصب منها على رأسي ، فانصرف رسول الله وقد تجلت الشمس ، فخطب الناس ، وحمد الله بما هو أهله ، ثم قال : أما بعد . قالت : ولغط نسوة من الأنصار ، فانكفأت إليهن لأسكتهن ، فقلت لعائشة : ما قال ؟ قالت : قال : ما من شيء لم أكن أريته إلا قد رأيته في مقامي هذا ، حتى الجنة والنار ، وإنه قد أوحي إلي أنكم تفتنون في القبور ، مثل - أو قريبا من - فتنة المسيح الدجال ، يؤتى أحدكم فيقال له : ما علمك بهذا الرجل ؟ فأما المؤمن ، أو قال الموقن ، شك هشام ، فيقول : هو رسول الله ، هو محمد ، جاءنا بالبينات والهدى ، فآمنا وأجبنا واتبعنا وصدقنا ، فيقال له : نم صالحا ، قد كنا نعلم إن كنت لتؤمن به ، وأما المنافق ، أو قال المرتاب ، شك هشام ، فيقال له : ما علمك بهذا الرجل ؟ فيقول : لا أدري ، سمعت الناس يقولون شيئا فقلته .
الراوي: أسماء بنت أبي بكر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 922 حكم المحدث: صحيح.
6 - كنا نتحدث بحجة الوداع ، والنبي بين أظهرنا ، ولا ندري ما حجة الوداع ، فحمد الله وأثنى عليه ، ثم ذكر المسيح الدجال فأطنب في ذكره ، وقال : ما بعث الله من نبي إلا أنذر أمته ، أنذره نوح والنبيون من بعده ، وإنه يخرج فيكم ، فما خفي عليكم من شأنه فليس يخفى عليكم : أن ربكم ليس على ما يخفى عليكم - ثلاثا - إن ربكم ليس بأعور ، وإنه أعور العين اليمنى ، كأن عينه عنبة طافية ، ألا إن الله حرم عليكم دماءكم وأموالكم ، كحرمة يومكم هذا ، في بلدكم هذا ، في شهركم هذا ، ألا هل بلغت ، قالوا نعم ، قال : اللهم اشهد - ثلاثا - ويلكم ، أو ويحكم ، انظروا ، لا ترجعوا بعدي كفارا ، يضرب بعضكم رقاب بعض . الراوي: عبدا لله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 4402 حكم المحدث: صحيح.
7 - ذكر النبي يوما بين ظهري الناس المسيح الدجال ، فقال : إن الله ليس بأعور ، ألا إن المسيح الدجال أعور العين اليمنى ، كأن عينه عنبة طافية ، وأراني الليلة عند الكعبة في المنام ، فإذا رجل آدم ، كأحسن ما يرى من أدم الرجال تضرب لمته بين منكبيه ، رجل الشعر ، يقطر رأسه ماء ، واضعا يديه على منكبي رجلين وهو يطوف بالبيت ، فقلت : من هذا ؟ فقالوا : هذا المسيح بن مريم ، ثم رأيت رجلا وراءه جعدا قططا ، أعور العين اليمنى ، كأشبه من رأيت بابن قطن ، واضعا يديه على منكبي رجل يطوف بالبيت ، فقلت : من هذا ؟ قالوا : المسيح الدجال. الراوي: عبدا لله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3439 حكم المحدث:صحيح.
8 - ذكر الدجال عند النبي ، فقال : إن الله لا يخفى عليكم ، إن الله ليس بأعور - وأشار بيده إلى عينه - وإن المسيح الدجال أعور العين اليمنى ، كأن عينه عنبة طافية. الراوي: عبدا لله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 7407 حكم المحدث: صحيح.
9 - أن رسول الله كان يدعو في الصلاة : اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر ، وأعوذ بك من فتنة المسيح الدجال ، وأعوذ بك من فتنة المحيا وفتنة الممات ، اللهم إني أعوذ بك من المأثم والمغرم . فقال له قائل : ما أكثر ما تستعيذ من المغرم ؟ فقال : إن الرجل إذا غرم ، حدث فكذب ، ووعد فأخلف. الراوي: عائشة المحدث: البخاري المصدر: صحيح البخاري- الصفحة أو الرقم: 832 حكم المحدث:صحيح.
10- أتيت عائشة وهي تصلي ، فقلت : ما شأن الناس . فأشارت إلى السماء ، فإذا الناس قيام ، فقالت : سبحان الله ، قلت : آية ؟ فأشارت برأسها : أي نعم ، فقمت حتى تجلاني الغشي ، فجعلت أصب على رأسي الماء ، فحمد الله عز وجل النبي وأثنى عليه ثم قال : ما من شيء لم أكن أريته إلا رأيته في مقامي ، حتى الجنة والنار ، فأوحي إلي : أنكم تفتنون في قبوركم من فتنة المسيح الدجال ، يقال ما علمك بهذا الرجل ؟ فأما المؤمن أو الموقن فيقول : هو محمد رسول الله ، جاءنا بالبينات والهدى ، فأجبنا واتبعنا ، هو محمد ، ثلاثا ، فيقال : نم صالحا ، قد علمنا إن كنت لموقنا به . أما المنافق أو المرتاب فيقول : لا أدري ، سمعت الناس يقولون شيئا فقلته. الراوي: أسماء بنت أبي بكر المحدث: البخاري المصدر: صحيح البخاري الصفحة أو الرقم: 86 حكم المحدث: صحيح.
11 - قال رسول الله : رأيت عند الكعبة رجلا آدم . سبط الرأس . واضعا يديه على رجلين . يسكب رأسه أو يقطر رأسه . فسألت : من هذا ؟ فقالوا : عيسى بن مريم ، أو المسيح بن مريم لا ندري أي ذلك قال : ورأيت وراءه رجلا أحمر . جعد الرأس . أعور العين اليمنى . أشبه من رأيت به ابن قطن . فسألت : من هذا ؟ فقالوا : المسيح الدجال. الراوي: عبدا لله بن عمر المحدث: مسلم المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 169 حكم المحدث: صحيح.
12 - قال رسول الله : لا تقوم الساعة حتى ينزل الروم بالأعماق ، أو بدابق . فيخرج إليهم جيش من المدينة . من خيار أهل الأرض يومئذ . فإذا تصافوا قالت الروم : خلوا بيننا وبين الذين سبوا منا نقاتلهم . فيقول المسلمون : لا . والله ! لا نخلي بينكم وبين إخواننا . فيقاتلونهم . فينهزم ثلث لا يتوب الله عليهم أبدا . ويقتل ثلثهم ، أفضل الشهداء عند الله . ويفتتح الثلث . لا يفتنون أبدا . فيفتتحون قسطنطينية . فبينما هم يقتسمون الغنائم ، قد علقوا سيوفهم بالزيتون ، إذ صاح فيهم الشيطان : إن المسيح قد خلفكم في أهليكم . فيخرجون . وذلك باطل . فإذا جاءوا الشام خرج . فبينما هم يعدون للقتال ، يسوون الصفوف ، إذ أقيمت الصلاة . فينزل عيسى ابن مريم صلى الله عليه وسلم . فأمهم . فإذا رآه عدو الله ، ذاب كما يذوب الملح في الماء . فلو تركه لانذاب حتى يهلك . ولكن يقتله الله بيده . فيريهم دمه في حربته. الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم المصدر: صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 2897 حكم المحدث: صحيح.
13 - قال رسول الله : يخرج الدجال فيتوجه قبله رجل من المؤمنين . فتلقاه المسالح ، مسالح الدجال . فيقولون له : أين تعمد ؟ فيقول : أعمد إلى هذا الذي خرج . قال فيقولون له : أو ما تؤمن بربنا ؟ فيقول : ما بربنا خفاء . فيقولون : اقتلوه . فيقول بعضهم لبعض : أليس قد نهاكم ربكم أن تقتلوا أحدا دونه . قال فينطلقون به إلى الدجال . فإذا رآه المؤمن قال : يا أيها الناس ! هذا الدجال الذي ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم . قال فيأمر الدجال به فيشبح . فيقول : خذوه وشجوه . فيوسع ظهره وبطنه ضربا . قال فيقول : أو ما تؤمن بي ؟ قال فيقول : أنت المسيح الكذاب . قال فيؤمر به فيؤشر بالمئشار من مفرقه حتى يفرق بين رجليه . قال ثم يمشي الدجال بين القطعتين . ثم يقول له : قم . فيستوي قائما . قال ثم يقول له : أتؤمن بي ؟ فيقول : ما ازددت فيك إلا بصيرة . قال ثم يقول : يا أيها الناس ! إنه لا يفعل بعدي بأحد من الناس . قال فيأخذه الدجال ليذبحه . فيجعل ما بين رقبته إلى ترقوته نحاسا . فلا يستطيع إليه سبيلا . قال فيأخذ بيديه ورجليه فيقذف به . فيحسب الناس أنما قذفه إلى النار . وإنما ألقي في الجنة . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : هذا أعظم الناس شهادة عند رب العالمين.
الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: مسلم المصدر: صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 2938
حكم المحدث: صحيح.
14 - خسفت الشمس على عهد رسول الله . فدخلت على عائشة وهي تصلى . فقلت : ما شأن الناس يصلون ؟ فأشارت برأسها إلى السماء . فقلت : آية ؟ قالت : نعم . فأطال رسول الله القيام جدا . حتى تجلاني الغشي . فأخذت قربة من ماء إلى جنبي . فجعلت أصب على رأسي أو على وجهي من الماء . قالت : فانصرف رسول الله وقد تجلت الشمس . فخطب رسول الله الناس . فحمد الله وأثنى عليه . ثم قال " أما بعد . ما من شيء لم أكن رأيته إلا في مقامي هذا . حتى الجنة والنار . وإنه قد أوحى إلى أنكم تفتنون في القبور قريبا أو مثل فتنة المسيح الدجال . فيؤتي أحدكم فيقال : ما علمك بهذا الرجل ؟ فأما المؤمن أو الموقن . فيقول : هو محمد ، هو رسول الله ، جاءنا بالبينات والهدي . فأجبنا وأطعنا . ثلاث مرار . فيقال له : نم . قد كنا نعلم إنك لتؤمن به . فنم صالحا . وأما المنافق أو المرتاب أي ذلك فيقول : لا أدري . سمعت الناس يقولون شيئا فقلت. وفي رواية : أتيت عائشة فإذا الناس قيام . وإذا هي تصلي . فقلت : ما شأن الناس ؟ واقتص الحديث بنحو حديث ابن نمير عن هشام. الراوي: أسماء بنت أبي بكر المحدث: مسلم المصدر: صحيح مسلم الصفحة أوالرقم: 905 حكم المحدث: صحيح.
15 - أنه سأل فاطمة بنت قيس ، أخت الضحاك بن قيس . وكانت من المهاجرات الأول . فقال : حدثيني حديثا سمعتيه من رسول الله . لا تسنديه إلى أحد غيره . فقالت : لئن شئت لأفعلن . فقال لها : أجل . حدثيني . فقالت : نكحت ابن المغيرة . وهو من خيار شباب قريش يومئذ . فأصيب في أول الجهاد مع رسول الله . فلما تأيمت خطبني عبدا لرحمن بن عوف ، في نفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم . وخطبني رسول الله على مولاه أسامة بن زيد . وكنت قد حدثت ؛ أن رسول الله قال " من أحبني فليحب أسامة " فلما كلمني رسول الله قلت : أمري بيدك . فانكحني من شئت . فقال " انتقلي إلى أم شريك " وأم شريك امرأة غنية ، من الأنصار . عظيمة النفقة في سبيل الله . ينزل عليها الضيفان . فقلت : سأفعل . فقال " لا تفعلي . إن أم شريك امرأة كثيرة الضيفان . فإني أكره أن يسقط عنك خمارك ، أو ينكشف الثوب عن ساقيك ، فيرى القوم منك بعض ما تكرهين . ولكن انتقلي إلى ابن عمك ، عبدا لله بن عمرو بن أم مكتوم " ( وهو رجل من بني فهر ، فهر قريش وهو من البطن الذي هي منه ) فانتقلت إليه . فلما انقضت عدتي سمعت نداء المنادي ، منادي رسول الله ينادي : الصلاة جامعة . فخرجت إلى المسجد . فصليت مع رسول الله . فكنت في صف النساء التي تلي ظهور القوم . فلما قضى رسول الله صلاته ، جلس على المنبر وهو يضحك . فقال " ليلزم كل إنسان مصلاه " . ثم قال " أتدرون لم جمعتكم ؟ " قالوا : الله ورسوله أعلم . قال " إني ، والله ! ما جمعتكم لرغبة ولا لرهبة . ولكن جمعتكم ، لأن تميما الداري ، كان رجلا نصرانيا ، فجاء فبايع وأسلم . وحدثني حديثا وافق الذي كنت أحدثكم عن مسيح الدجال . حدثني ؛ أنه ركب في سفينة بحرية ، مع ثلاثين رجلا من لخم وجذام . فلعب بهم الموج شهرا في البحر . ثم أرفؤوا إلى جزيرة في البحر حتى مغرب الشمس . فجلسوا في أقرب السفينة . فدخلوا الجزيرة . فلقيتهم دابة أهلب كثير الشعر . لا يدرون ما قبله من دبره . من كثرة الشعر . فقالوا : ويلك ! ما أنت ؟ فقالت : أنا الجساسة . قالوا : وما الجساسة ؟ قالت : أيها القوم ! انطلقوا إلى هذا الرجل في الدير . فإنه إلى خبركم بالأشواق . قال : لما سمت لنا رجلا فرقنا منها أن تكون شيطانة . قال فانطلقنا سراعا . حتى دخلنا الدير . فإذا فيه أعظم إنسان رأيناه قط خلقا . وأشده وثاقا . مجموعة يداه إلى عنقه ، ما بين ركبتيه إلى كعبيه ، بالحديد . قلنا : ويلك ! ما أنت ؟ قال : قد قدرتم على خبري . فأخبروني ما أنتم ؟ قالوا : نحن أناس من العرب . ركبنا في سفينة بحرية . فصادفنا البحر حين اغتلم . فلعب بنا الموج شهرا . ثم أرفأنا إلى جزيرتك هذه . فجلسنا في أقربها . فدخلنا الجزيرة . فلقيتنا دابة أهلب كثير الشعر . لا يدري ما قبله من دبره من كثرة الشعر . فقلنا : ويلك ! ما أنت ؟ فقالت : أنا الجساسة . قلنا وما الجساسة ؟ قالت : اعمدوا إلى هذا الرجل في الدير . فإنه إلى خبركم بالأشواق . فأقبلنا إليك سراعا . وفزعنا منها . ولم نأمن أن تكون شيطانة . فقال : أخبروني عن نخل بيسان . قلنا : عن أي شأنها تستخبر ؟ قال : أسألكم عن نخلها ، هل يثمر ؟ قلنا له : نعم . قال : أما إنه يوشك أن لا تثمر . قال : أخبروني عن بحيرة الطبرية . قلنا : عن أي شأنها تستخبر ؟ قال : هل فيها ماء ؟ قالوا : هي كثيرة الماء . قال : أما إن ماءها يوشك أن يذهب . قال : أخبروني عن عين زغر . قالوا : عن أي شأنها تستخبر ؟ قال : هل في العين ماء ؟ وهل يزرع أهلها بماء العين ؟ قلنا له : نعم . هي كثيرة الماء ، وأهلها يزرعون من مائها . قال : أخبروني عن نبي الأميين ما فعل ؟ قالوا : قد خرج من مكة ونزل يثرب . قال : أقاتله العرب ؟ قلنا : نعم . قال : كيف صنع بهم ؟ فأخبرناه أنه قد ظهر على من يليه من العرب وأطاعوه . قال لهم : قد كان ذلك ؟ قلنا : نعم . قال : أما إن ذلك خير لهم أن يطيعوه . وإني مخبركم عني . إني أنا المسيح . وإني أوشك أن يؤذن لي في الخروج . فأخرج فأسير في الأرض فلا أدع قرية إلا هبطتها في أربعين ليلة . غير مكة وطيبة . فهما محرمتان علي . كلتاهما . كلما أردت أن أدخل واحدة ، أو واحدا منهما ، استقبلني ملك بيده السيف صلتا . يصدني عنها . وإن على كل نقب منها ملائكة يحرسونها . قالت : قال رسول الله ، وطعن بمخصرته في المنبر " هذه طيبة . هذه طيبة . هذه طيبة " يعني المدينة " ألا هل كنت حدثتكم ذلك ؟ " فقال الناس : نعم . " فإنه أعجبني حديث تميم أنه وافق الذي كنت أحدثكم عنه وعن المدينة ومكة . ألا إنه في بحر الشام أو بحر اليمن . لا بل من قبل المشرق ، ما هو . من قبل المشرق ، ما هو . من قبل المشرق ، ما هو " وأومأ بيده إلى المشرق . قالت : فحفظت هذا من رسول الله .
الراوي: فاطمة بنت قيس المحدث: مسلم المصدر: صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 2942
حكم المحدث: صحيح.
16 - ذكر رسول الله الدجال ذات غداة . فخفض فيه ورفع . حتى ظنناه في طائفة النخل . فلما رحنا إليه عرف ذلك فينا . فقال " ما شأنكم ؟ " قلنا : يا رسول الله ! ذكرت الدجال غداة . فخفضت فيه ورفعت . حتى ظنناه في طائفة النخل . فقال " غير الدجال أخوفني عليكم . إن يخرج ، وأنا فيكم ، فأنا حجيجه دونكم . وإن يخرج ، ولست فيكم ، فامرؤ حجيج نفسه . والله خليفتي على كل مسلم . إنه شاب قطط . عينه طافئة . كأني أشبهه بعبدالعزى بن قطن . فمن أدركه منكم فليقرأ عليه فواتح سورة الكهف . إنه خارج خلة بين الشام والعراق . فعاث يمينا وعاث شمالا . يا عباد الله ! فاثبتوا " قلنا : يا رسول الله ! وما لبثه في الأرض ؟ قال " أربعون يوما . يوم كسنة . ويوم كشهر . ويوم كجمعة . وسائر أيامه كأيامكم " قلنا : يا رسول الله ! فذلك اليوم الذي كسنة ، أتكفينا فيه صلاة يوم ؟ قال " لا . اقدروا له قدره " قلنا : يا رسول الله ! وما إسراعه في الأرض ؟ قال " كالغيث استدبرته الريح . فيأتي على القوم فيدعوهم ، فيؤمنون به ويستجيبون له . فيأمر السماء فتمطر . والأرض فتنبت . فتروح عليهم سارحتهم ، أطول ما كانت ذرا ، وأسبغه ضروعا ، وأمده خواصر . ثم يأتي القوم . فيدعوهم فيردون عليه قوله . فينصرف عنهم . فيصبحون ممحلين ليس بأيديهم شيء من أموالهم . ويمر بالخربة فيقول لها : أخرجي كنوزك . فتتبعه كنوزها كيعاسيب النحل . ثم يدعو رجلا ممتلئا شبابا . فيضربه بالسيف فيقطعه جزلتين رمية الغرض ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه . يضحك . فبينما هو كذلك إذ بعث الله المسيح ابن مريم . فينزل عند المنارة البيضاء شرقي دمشق . بين مهرودتين . واضعا كفيه على أجنحة ملكين . إذا طأطأ رأسه قطر . وإذا رفعه تحدر منه جمان كاللؤلؤ . فلا يحل لكافر يجد ريح نفسه إلا مات . ونفسه ينتهي حيث ينتهي طرفه . فيطلبه حتى يدركه بباب لد . فيقتله . ثم يأتي عيسى ابن مريم قوم قد عصمهم الله منه . فيمسح عن وجوههم ويحدثهم بدرجاتهم في الجنة . فبينما هو كذلك إذ أوحى الله إلى عيسى : إني قد أخرجت عبادا لي ، لا يدان لأحد بقتالهم . فحرز عبادي إلى الطور . ويبعث الله يأجوج ومأجوج . وهم من كل حدب ينسلون . فيمر أوائلهم على بحيرة طبرية . فيشربون ما فيها . ويمر آخرهم فيقولون : لقد كان بهذه ، مرة ، ماء . ويحصر نبي الله عيسى وأصحابه . حتى يكون رأس الثور لأحدهم خيرا من مائة دينار لأحدكم اليوم . فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه . فيرسل الله عليهم النغف في رقابهم . فيصبحون فرسى كموت نفس واحدة . ثم يهبط نبي الله عيسى وأصحابه إلى الأرض . فلا يجدون في الأرض موضع شبر إلا ملأه زهمهم ونتنهم . فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه إلى الله . فيرسل الله طيرا كأعناق البخت . فتحملهم فتطرحهم حيث شاء الله . ثم يرسل الله مطرا لا يكن منه بيت مدر ولا وبر . فيغسل الأرض حتى يتركها كالزلفة . ثم يقال للأرض : أنبتي ثمرك ، وردي بركتك . فيومئذ تأكل العصابة من الرمانة . ويستظلون بقحفها . ويبارك في الرسل . حتى أن اللقحة من الإبل لتكفي الفئام من الناس . واللقحة من البقر لتكفي القبيلة من الناس . واللقحة من الغنم لتكفي الفخذ من الناس . فبينما هم كذلك إذ بعث الله ريحا طيبة . فتأخذهم تحت آباطهم . فتقبض روح كل مؤمن وكل مسلم . ويبقى شرار الناس ، يتهارجون فيها تهارج الحمر ، فعليهم تقوم الساعة " . وفي رواية : وزاد بعد قوله " - لقد كان بهذه ، مرة ، ماء - ثم يسيرون حتى ينتهوا إلى جبل الخمر . وهو جبل بيت المقدس . فيقولون : لقد قتلنا من في الأرض . هلم فلنقتل من في السماء . فيرمون بنشابهم إلى السماء . فيرد الله عليهم نشابهم مخضوبة دما " . وفي رواية ابن حجر " فإني قد أنزلت عبادا لي ، لا يدي لأحد بقتالهم " .
الراوي: النواس بن سمعان الكلابي المحدث: مسلم المصدر: صحيح مسلم الصفحة أوالرقم: 2937 حكم المحدث: صحيح.
17 - قال رسول الله : يأتي المسيح من قبل المشرق . همته المدينة . حتى ينزل دبر أحد . ثم تصرف الملائكة وجهه قبل الشام . وهنالك يهلك. الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم المصدر: صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 1380حكم المحدث: صحيح.
18 - قال رسول الله : ليس بيني وبينه نبي – يعنى عيسى – وإنه نازل ، فإذا رأيتموه فاعرفوه : رجل مربوع ، إلى الحمرة والبياض ، بين ممصرتين ، كأن رأسه يقطر ، وإن لم يصبه بلل ، فيقاتل الناس على الإسلام ، فيدق الصليب ، ويقتل الخنزير ، ويضع الجزية ، ويهلك الله في زمانه الملل كلها ، إلا الإسلام ، ويهلك المسيح الدجال ، فيمكث في الأرض أربعين سنة ثم يتوفى فيصلي عليه المسلمون.
الراوي: أبو هريرة المحدث: أبو داود المصدر: سنن أبي داود الصفحة أو الرقم: 4324
حكم المحدث: سكت عنه [وقد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح]
19 - قال رسول الله : ينزل المسيح عيسى ابن مريم عند المنارة البيضاء شرقي دمشق
الراوي: أوس بن أوس الثقفي المحدث: أبو حاتم الرازي المصدر: العلل لابن أبي حاتم الصفحة أو الرقم: 4/106
حكم المحدث: إنما هو عن أوس بن أوس , عن كعب قوله . كذا يرويه الثقات
20 - قال رسول الله : لقد قبض الله داود من بين أصحابه فما فتنوا ولا تولوا ، ولقد مكث أصحاب المسيح على هديه وسنته مائتي سنة.
الراوي: أبو الدرداء المحدث: البزار المصدر: البحر الزخار الصفحة أو الرقم: 10/43
حكم المحدث: إسناده حسن.
21 - قال رسول الله : ألا إن الله ليس بأعور ، ألا وإن المسيح الدجال أعور ، عينه اليمنى كأنها عنبة طافية
الراوي: عبدا لله بن عمر المحدث: ابن خزيمة المصدر: التوحيد الصفحة أو الرقم: 100/1
حكم المحدث: أشار في المقدمة أنه صح وثبت بالإسناد الثابت الصحيح.
22 - أن رسول الله : ذكر المسيح الدجال بين ظهراني الناس ، فقال : يا أيها الناس إن ربكم ليس بأعور ، ولكن المسيح الدجال أعور عينه اليمنى كأنها عنبة طافية. الراوي: عبدا لله بن عمر المحدث: ابن خزيمة المصدر: التوحيد الصفحة أو الرقم: 100/ 1 حكم المحدث: أشار في المقدمة أنه صح وثبت بالإسناد الثابت الصحيح.
23- قام فينا رسول الله فقال أنذرتكم المسيح قالها ثلاثا ألا إنه لم يكن قبلي نبي إلا أنذر أمته وخافه عليها ألا وإنه فيكم أيتها الأمة ألا وإنه آدم جعد ممسوح عينه اليسرى ألا إن معه جنة ونارا ألا وإن جنته نار وناره جنة وإن معه جبلا من خبز ونهرا من ماء ألا وإنه يمطر ولا ينبت الأرض ألا وإنه يسلط على نفس فيقتلها ثم يحيها ثم لا يسلط على غيرها ألا وإنه يمكث فيكم أربعين صباحا.الراوي: رجل من أصحاب النبي المحدث: الطحاوي-المصدر: شرح مشكل الآثار-الصفحةأوالرقم: 14/379 حكم المحدث: صحيح.
24 - أتينا رجلا من أصحاب النبي ذات يوم فقال أنذرتكم المسيح أنذرتكم المسيح إنه رجل ممسوح قال أظنه أنه قال اليسرى يمكث في الأرض أربعين صباحا معه جبال خبز وأنهار ماء يبلغ سلطانه كل منهل لا يأتي أربعة مساجد المسجد الحرام والمسجد الأقصى ومسجد الطور ومسجد الرسول صلى الله عليه وسلم غير أن ما كان من ذلك فاعلموا أن الله ليس بأعور قالها ثلاثا. الراوي: جنادة بن أبي أمية المحدث: الطحاوي المصدر: شرح مشكل الآثار الصفحة أو الرقم: 14/376 حكم المحدث: صحيح.
25- قال رسول الله : يخرج الدجال في آخر الزمان فيلبث أربعين لا أدري قال ليلة أو شهرا أو سنة ويبعث الله المسيح عيسى بن مريم فيقتله ويبقى في أمتي سبعين سنة. الراوي: عبدا لله بن عمرو المحدث: الخليلي المصدر: الإرشاد الصفحة أو الرقم: 3/913 حكم المحدث: غريب جدا حسن.
26- أن النبي كان يتعوذ : ( اللهم إني أعوذ بك من فتنة النار ومن عذاب النار ، وأعوذ بك من فتنة القبر ، وأعوذ بك من عذاب القبر ، وأعوذ بك من فتنة الغنى ، وأعوذ بك من فتنة الفقر ، وأعوذ بك من فتنة المسيح الدجال ) .
الراوي: عائشة - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 6376
27- ذكر النبي يوما بين ظهري الناس المسيح الدجال ، فقال : ( إن الله ليس بأعور ، ألا إن المسيح الدجال أعور العين اليمنى ، كأن عينه عنبة طافية ، وأراني الليلة عند الكعبة في المنام ، فإذا رجل آدم ، كأحسن ما يرى من أدم الرجال تضرب لمته بين منكبيه ، رجل الشعر ، يقطر رأسه ماء ، واضعا يديه على منكبي رجلين وهو يطوف بالبيت ، فقلت : من هذا ؟ فقالوا : هذا المسيح بن مريم ، ثم رأيت رجلا وراءه جعدا قططا ، أعور العين اليمنى ، كأشبه من رأيت بابن قطن ، واضعا يديه على منكبي رجل يطوف بالبيت ، فقلت : من هذا ؟ قالوا : المسيح الدجال ) .
الراوي: عبدالله بن عمر - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 3439
28- كنا نتحدث بحجة الوداع ، والنبي بين أظهرنا ، ولا ندري ما حجة الوداع ، فحمد الله وأثنى عليه ، ثم ذكر المسيح الدجال فأطنب في ذكره ، وقال : ( ما بعث الله من نبي إلا أنذر أمته ، أنذره نوح والنبيون من بعده ، وإنه يخرج فيكم ، فما خفي عليكم من شأنه فليس يخفى عليكم : أن ربكم ليس على ما يخفى عليكم - ثلاثا - إن ربكم ليس بأعور ، وإنه أعور العين اليمنى ، كأن عينه عنبة طافية ، ألا إن الله حرم عليكم دماءكم وأموالكم ، كحرمة يومكم هذا ، في بلدكم هذا ، في شهركم هذا ، ألا هل بلغت ) ، قالوا نعم ، قال : ( اللهم اشهد - ثلاثا - ويلكم ، أو ويحكم ، انظروا ، لا ترجعوا بعدي كفارا ، يضرب بعضكم رقاب بعض ) .
الراوي: عبدالله بن عمر - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 4402

29- لا يدخل المدينة رعب المسيح الدجال ، لها يومئذ سبعة أبواب ، على كل باب ملكان .
الراوي: أبو بكرة نفيع بن الحارث - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 1879
30- لا يدخل المدينة المسيح ، ولا الطاعون
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 5731

31- إذا تشهد أحدكم فليستعذ بالله من أربع . يقول : اللهم ! إني أعوذ بك من عذاب جهنم . ومن عذاب القبر . ومن فتنة المحيا والممات . ومن شر فتنة المسيح الدجال
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 588
32- رأيت عند الكعبة رجلا آدم . سبط الرأس . واضعا يديه على رجلين . يسكب رأسه أو يقطر رأسه . فسألت : من هذا ؟ فقالوا : عيسى بن مريم ، أو المسيح بن مريم لا ندري أي ذلك قال : ورأيت وراءه رجلا أحمر . جعد الرأس . أعور العين اليمنى . أشبه من رأيت به ابن قطن . فسألت : من هذا ؟ فقالوا : المسيح الدجال
الراوي: عبدالله بن عمر - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 169
33- قال رسول الله " عوذوا بالله من عذاب الله . عوذوا بالله من عذاب القبر . عوذوا بالله من فتنة المسيح الدجال . عوذوا بالله من فتنة المحيا والممات . " .
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 588













آخر مواضيعي

0 المرأة في الإسلام والمسيحية من خلال القرآن الكريم والسُنَّة والكتاب المقدس
0 السفير الأميركي في صنعاء: رفضنا منح صالح تأشيرة دخول
0 5 أمور يمكن أن تدمر حياتك الجنسية
0 جرب وخاطب دواب الله المؤذية
0 واشنطن بوست البعثات الدبلوماسية الأمريكية لا تزال مهددة في العالم الإسلامي
0 الحكم والفتوي
0 وسائل الوقاية من الزنا
0 شهوة النساء في الجنة
0 اعتقال عصابة في أبوظبي بتهمة الاتجار بالبشر
0 فلينظر الإنسان مم خُلِق ؟ "خُلِقَ من ماءٍ دافقْ


  رد مع اقتباس
قديم 29 - 4 - 2012, 06:50 PM   #6

سهر الليل
• مشرفة قسم العامة •
افتراضي رد: المسيح الدجال



اللهم قني عذاب القبر وعذاب النار ومن فتنه المحيا والممات ومن فتنه المسيح الدجال
جَزآكٍ آلمولٍى خٍيُرٍ ".. آلجزآء .. " اخوي
و ألٍبًسِكَ
لٍبًآسَ
" آلتًقُوِىَ "
وً " آلغفرآنَ "
وً جَعُلكٍ مِمَنً يٍظَلُهمَ آلله فٍي يٍومَ
لآ ظلً إلاٍ ظله .~
وً عٍمرً آلله
قًلٍبًكَ بآلآيمٍآنَ .~
علًىَ طرٍحًكَ آلًمَحِمًلٍ
بنًفُحآتٍ إيمآنٍيهً










آخر مواضيعي

0 إياك وخيبة السوء
0 أجتاح فأحتاج
0 زيت الصبار فوائده 2012 , لهمية زيت الصبار للشعر 2013
0 مالقيت الا أحبك شفتها احلى ختام
0 يمر اسمك على لساني احس بلذة السكر Sms & Mms & MmS
0 ولصمت حكايات كثيره
0 ربما يجب عليا التوقف
0 ألوان في ألوان
0 صور أشكال مصنوعه من الزهور
0 لاتبكي أمام من جرحك


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وفاة مؤذن المسجد النبوي حسين عفيفي صعب المنال اخبار عامه - سياسيه - اقتصادية - عالمية - متنوعة 2 27 - 2 - 2012 07:27 PM
شاب يكلم المسجد هل هو مجنون سحابة ود قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة 8 12 - 2 - 2012 08:03 PM
السجاده التي صلت في المسجد الجامع .. كلي دلع * يوتيوب - مقاطع اليوتيوب - youtube 0 27 - 1 - 2012 09:14 PM
مجهول يطعن صبيا باكستانيا في المسجد الحرام صعب المنال اخبار عامه - سياسيه - اقتصادية - عالمية - متنوعة 1 29 - 12 - 2011 08:53 PM
نحن في أيام المسيح للشيخ نبيل العوضي ٱڼـثے مڼ حـرﯾڔ♣ خطب - أناشيد - صوتيات و مرئيات إسلاميه 5 16 - 9 - 2011 02:09 AM


الساعة الآن 12:47 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول