متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > الاسلام - حياة الرسول - صوتيات -مرئيات > حياة - صفات - اخلاق - اقوال - رسول الامه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30 - 8 - 2012, 09:55 AM   #1

النسيم
• مراقبه عامه سابقاً •
افتراضي دموع في حياة النبي – صلى الله عليه وسلم



دموع حياة النبي الله عليه

بأبي وأمي أنت يارسول الله

البكاء نعمة عظيمة امتنّ الله بها على عباده، قال تعالى: (وَأَنَّهُ هُوَ أَضْحَكَ وَأَبْكَى)[النجم:43]، فبه تحصل المواساة للمحزون، والتسلية للمصاب، والمتنفّس من هموم الحياة ومتاعبها .

ويمثّل البكاء مشهداً من مشاهد الإنسانية عند رسول الله – صلى الله عليه وسلم –، حين كانت تمرّ به المواقف المختلفة، فتهتزّ لأجلها مشاعره، وتفيض منها عيناه، ويخفق معها فؤاده الطاهر .


ودموع النبي – صلى الله عليه وسلم – لم يكن سببها الحزن والألم فحسب، ولكن لها دوافع أخرى كالرحمة والشفقة على الآخرين، والشوق والمحبّة، وفوق ذلك كلّه: الخوف والخشية من الله سبحانه وتعالى .


فها هي العبرات قد سالت على خدّ النبي – صلى الله عليه وسلم - شاهدةً بتعظيمة ربّه وتوقيره لمولاه، وهيبته من جلاله، عندما كان يقف بين يديه يناجيه ويبكي، ويصف أحد الصحابة ذلك المشهد فيقول: (رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي صدره أزيزٌ كأزيز المرجل من البكاء – وهو الصوت الذي يصدره الوعاء عند غليانه -) رواه النسائي .


وتروي أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها موقفاً آخر فتقول: (قام رسول الله – صلى الله عليه وسلم - ليلةً من الليالي فقال: (يا عائشة ذريني أتعبد لربي)، فتطهّر ثم قام يصلي، فلم يزل يبكي حتى بلّ حِجره، ثم بكى فلم يزل يبكي حتى بلّ لحيته، ثم بكى فلم يزل يبكي حتى بلّ الأرض، وجاء بلال رضي الله عنه يؤذنه بالصلاة، فلما رآه يبكي قال: يا رسول الله، تبكي وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر؟ فقال له: [أفلا أكون عبداً شكوراً؟]) رواه ابن حبّان .



وسرعان ما كانت الدموع تتقاطر من عينيه إذا سمع القرآن، روى لنا ذلك عبد الله بن مسعود رضي الله عنه فقال: (قال لي النبي - صلى الله عليه وسلم -: (اقرأ عليّ)، قلت: يا رسول الله، أقرأ عليك وعليك أنزل؟، فقال: (نعم)، فقرأت سورة النساء حتى أتيت إلى هذه الآية: {فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلاءِ شَهِيدًا } (النساء: 41) فقال: (حسبك الآن)، فالتفتّ إليه، فإذا عيناه تذرفان)، رواه البخاري .


كما بكى النبي – صلى الله عليه وسلم – اعتباراً بمصير الإنسان بعد موته، فعن البراء بن عازب رضي الله عنه قال: (كنا مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في جنازة، فجلس على شفير القبر – أي طرفه -، فبكى حتى بلّ الثرى، ثم قال: [يا إخواني لمثل هذا فأعدّوا]) رواه ابن ماجة، وإنما كان بكاؤه عليه الصلاة والسلام بمثل هذه الشدّة لوقوفه على أهوال القبور وشدّتها، ولذلك قال في موضعٍ آخر: (لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً، ولبكيتم كثيراً) متفق عليه.


وبكى النبي – صلى الله عليه وسلم – رحمةً بأمّته وخوفاً عليها من عذاب الله، كما في الحديث الذي رواه مسلم في صحيحه، يوم قرأ قول الله عز وجل: {إِن تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِن تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ } (المائدة: 118)، ثم رفع يديه وقال: (اللهم أمتي أمتي) وبكى .

وفي غزوة بدر دمعت عينه - صلى الله عليه وسلم – خوفاً من أن يكون ذلك اللقاء مؤذناً بنهاية المؤمنين وهزيمتهم على يد أعدائهم، كما جاء عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قوله: (ولقد رأيتنا وما فينا إلا نائم إلا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - تحت شجرة يصلي ويبكي حتى أصبح) رواه أحمد .



وفي ذات المعركة بكى النبي – صلى الله عليه وسلم - يوم جاءه العتاب الإلهي بسبب قبوله الفداء من الأسرى، قال تعالى: {مَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَنْ يَكُونَ لَهُ أَسْرَى حَتَّى يُثْخِنَ فِي الْأَرْضِ } (الأنفال: 67) حتى أشفق عليه عمر بن الخطاب رضي الله عنه من كثرة بكائه.

ولم تخلُ حياته – صلى الله عليه وسلم – من فراق قريبٍ أو حبيب، كمثل أمه آمنة بنت وهب، وزوجته خديجة رضي الله عنها، وعمّه حمزة بن عبدالمطلب رضي الله عنه، وولده إبراهيم عليه السلام، أو فراق غيرهم من أصحابه، فكانت عبراته شاهدة على مدى حزنه ولوعة قلبه .

فعندما قُبض إبراهيم ابن النبي - صلى الله عليه وسلم – بكى وقال: (إن العين تدمع، والقلب يحزن، ولا نقول إلا ما يُرضي ربنا، وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون) متفق عليه.




ولما أراد النبي – صلى الله عليه وسلم - زيارة قبر أمه بكى بكاءً شديداً حتى أبكى من حوله، ثم قال: (زوروا القبور فإنها تذكر الموت) رواه مسلم .



ويوم أرسلت إليه إحدى بناته تخبره أن صبياً لها يوشك أن يموت، لم يكن موقفه مجرد كلمات توصي بالصبر أو تقدّم العزاء، ولكنها مشاعر إنسانية حرّكت القلوب وأثارت التساؤل، خصوصاً في اللحظات التي رأى فيها النبي – صلى الله عليه وسلم - الصبي يلفظ أنفاسه الأخيرة، وكان جوابه عن سرّ بكائه: (هذه رحمة جعلها الله، وإنما يرحم الله من عباده الرحماء) رواه مسلم .


ويذكر أنس رضي الله عنه نعي النبي - صلى الله عليه وسلم - لزيد وجعفر وعبد الله بن رواحة رضي الله عنه يوم مؤتة، حيث قال عليه الصلاة والسلام: (أخذ الراية زيد فأصيب، ثم أخذ جعفر فأصيب، ثم أخذ ابن رواحة فأصيب - وعيناه تذرفان - حتى أخذ الراية سيف من سيوف الله) رواه البخاري .
بأبي وأمي أنت يارسول الله



ومن تلك المواقف النبوية نفهم أن البكاء ليس بالضرورة أن يكون مظهراً من مظاهر النقص، ولا دليلاً على الضعف، بل قد يكون علامةً على صدق الإحساس ويقظة القلب وقوّة العاطفة، بشرط أن يكون هذا البكاء منضبطاً بالصبر، وغير مصحوبٍ بالنياحة، أو قول ما لا يرضاه الله تعالى .

منقووول













آخر مواضيعي

0 ماذا بعد الحج
0 شعر عن الصديق يا صاحبي
0 علاج الأرق ..!!
0 صيام الجوارح في رمضان ..
0 العرش والقلوب
0 ما غفل عنه الجميع
0 أقوال تربوية مأثورة ..
0 تبليغ عن مشاركة بواسطة النسيم
0 جوامع الكلم ونفائس الحِكَم
0 قم وحيدا كابد الليل الطويل - عبد القادر قوزع رائعه جدا


  رد مع اقتباس
قديم 30 - 8 - 2012, 04:06 PM   #4

رماد الورد
• مشرفة قسم عالم بنات حواء •
افتراضي رد: دموع في حياة النبي – صلى الله عليه وسلم



صل الله وبارك على سيد البشريية
جزاك الجنة اختي النسيم على هالطرح القييم
لاحرمك الله الاجر










آخر مواضيعي

0 أزهــآر تلآمــٍس قـلــوبنــآ
0 قهوة في شتاء بارد
0 عندما تداهمنا ظروف الحياة
0 بيت بلا إمرأة كجسد بلا روح
0 وتسقط ورقة لتلحقها اخرى
0 موقعي من الاعراب
0 يا هوى نفسي مع الشدآت خآويني
0 لا والله طيب وفيك الخير فاقدني
0 تلوموني ولا تدرون ماهو سري المكنون
0 هكذا علمتني وتعلمت من الدنيا


  رد مع اقتباس
قديم 31 - 8 - 2012, 04:01 PM   #6

قلبي يحبك
• مشرفة قسم عالم بنات حواء •
افتراضي رد: دموع في حياة النبي – صلى الله عليه وسلم



بارك الله فيك غاليتي النسيم
ربي يعطيك الف عافيه \، واسكنك فسيح جناته
جزاك الله كل خير على هالطرح الرائع
، موفقه ..










آخر مواضيعي

0 الف مبروووك ( رماد الورد ) على الالفييه الثالثه يا متألقه .....
0 اسماء الفائزين في مسابقة ( معالم وآثار )
0 مالت علييكم اعضاء ومشرفين واداريين خجلي اقولها وما اخاف من احد
0 قلوب تريد ورب يشاء
0 شوفوا الفرق بين التعبير عن الحب في الصين والسعوديه
0 قصيدة شغالة تعبانه من الشغل لا تفوتكم
0 المقلب المؤثر
0 مناكير
0 تواقيع دينيه دعوديه رمضانيه
0 عشر زهرات


  رد مع اقتباس
قديم 1 - 9 - 2012, 12:34 AM   #7

النسيم
• مراقبه عامه سابقاً •
افتراضي رد: دموع في حياة النبي – صلى الله عليه وسلم



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قلبي يحبك مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك غاليتي النسيم
ربي يعطيك الف عافيه \، واسكنك فسيح جناته
جزاك الله كل خير على هالطرح الرائع
، موفقه ..
جُزيتِ خيراً غاليتي

لقد سُعدت بمرووركِ الطيب

دمتِ بخير










آخر مواضيعي

0 حبيبي بأبي وأمي أنت لن ننساك
0 مناجاة تائب
0 طوبى لهؤلاء الغرباء
0 شعر عن الصديق يا صاحبي
0 مقتطفات من كتاب حتى تكون أسعد الناس ..
0 نصيحة محب للخير
0 تعالو في نكتة
0 العرش والقلوب
0 حال المسلم بعد الحج ..
0 كيف تكون خادما لدين


  رد مع اقتباس
قديم 1 - 9 - 2012, 06:20 AM   #10

عذبة الاحساس
خجلي مبدع
افتراضي رد: دموع في حياة النبي – صلى الله عليه وسلم



[بارك الله فيك على الموضوع القيم والمميز

وفي انتظار جديدك الأروع والمميز

لك مني أجمل التحيات

وكل التوفيق لك يا رب










آخر مواضيعي

0 قالوا مريض قلت فيني ولا فيه
0 الوان ,معاني,العيون,
0 معادله رائعه
0 هل سرحت يوم وفكرت في
0 شكرا لكي ي وسادتي فانتي من يفهمني
0 قصه للاطفال
0 شاب يسجد لله في مكان لايتوقعه احد
0 خاطره روعه
0 من اقوال السلف {مغروره بعزتي}
0 في قلبي


  رد مع اقتباس
قديم 1 - 9 - 2012, 09:21 AM   #11

النسيم
• مراقبه عامه سابقاً •
افتراضي رد: دموع في حياة النبي – صلى الله عليه وسلم



يعطيك العافية يالغلا على المروور الأكثر من رائع

دمتِ بخير










آخر مواضيعي

0 مسابقة فوانيس رمضان الثقافية لليوم 18و19
0 يا حنيني للجنان ..
0 قم وحيدا كابد الليل الطويل - عبد القادر قوزع رائعه جدا
0 انا جديدة
0 نصيحة محب للخير
0 أكبر الأراضي الرطبة في العالم
0 مسابقة فوانيس رمضان الثقافية
0 يا فالق الإصباح
0 قف هنا قليلا عزيزي
0 ماذا بعد الحج


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حقوق الخدم في سنة النبي صلى الله عليه وسلم ، صور من هدي النبي صلى الله عليه وسلم في معاملة الخدم أنشودة المطر حياة - صفات - اخلاق - اقوال - رسول الامه 4 23 - 1 - 2016 11:00 PM
حكم من سب النبي صلى الله عليه وسلم همس المشاعر حياة - صفات - اخلاق - اقوال - رسول الامه 6 15 - 4 - 2012 11:27 AM
حوض النبي صل الله عليه وسلم همس المشاعر حياة - صفات - اخلاق - اقوال - رسول الامه 3 18 - 3 - 2012 11:27 AM
حكم من سب النبي صلى الله عليه وسلم . همس المشاعر حياة - صفات - اخلاق - اقوال - رسول الامه 3 29 - 2 - 2012 05:12 PM
أزواج النبي صلى الله عليه وسلم رضي الله عنهم Riita Des حياة - صفات - اخلاق - اقوال - رسول الامه 2 9 - 12 - 2011 07:41 PM


الساعة الآن 08:05 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت