متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك

 


العودة   منتديات خجلي > شعر - نثر - خواطر - قصائد - قصة - رواية - ثقافة > شعر - قصائد - قصايد صوتيه - همس القوافي - قصائد الشعراء

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2 - 11 - 2011, 08:05 PM   #1

بنت البحر
• مشرفة قسم العامة •
7 من ديوان الزير سالم



نبذة عن الشاعر

المهلهل بن ربيعة
? - 94 ق. ه / ? - 531 م
عدي بن ربيعة بن مرّة بن هبيرة من بني جشم، من تغلب، أبو ليلى، المهلهل.
من أبطال العرب في الجاهلية من أهل نجد. وهو خال امرئ القيس الشاعر. قيل: لقب مهلهلاً، لأنه أول من هلهل نسج الشعر، أي رققه.
وكان من أصبح الناس وجهاً ومن أفصحهم لساناً. عكف في صباه على اللهو والتشبيب بالنساء، فسماه أخوه كليب (زير النساء) أي جليسهن.
ولما قتل جساس بن مرة كليباً ثار المهلهل فانقطع عن الشراب واللهو، وآلى أن يثأر لأخيه، فكانت وقائع بكر وتغلب، التي دامت أربعين سنة، وكانت للمهلهل فيها العجائب والأخبار الكثيرة.
أما شعره فعالي الطبقة.





ثبتُّ مرة َ وَ السيوفُ شواهرٌوَ صرفتُ مقدمها إلى همامِ


وَ بني لجيمٍ قدْ وطأنا وطأة ًبالخيل خارجة ً عنِ الأوهامِ


وَرَجَعْنَا نجتنئ الْقَنَا فِي ضُمَّرٍمثلِ الذئابِ سريعة ِ الإقدامِ



وَسَقَيْتُ تَيْمَ اللاَّتِ كَأْساً مُرَّة ًكَالنَّارِ شُبَّ وَقُودُهَا بَضِرَامِ



وَ بيوتَ قيسٍ قدْ وطأنا وطأة ًفتركنا قيساً غيرَ ذات مقامِ



وَ لقدْ قتلتُ الشعثمينِ وَ مالكاً وابْنَ المُسَوَّرِ وابْنَ ذَاتِ دَوَامِ



وَ لقدْ خبطتُّ بيوتَ يشكرَ خبطةً أَخْوَالُنَا وَهُمُ بَنُو الأَعْمَامِ



لَيْسَتْ بِرَاجِعة ٍ لَهُمْ أَيَامُهُمْ حَتَّى تَزُولَ شَوَامِخُ الأَعْلاَمِ



قتلوا كليباً ثمَّ قالوا أرتعواكذبوا وَ ربَّ الحلَّ وَ الإحرامِ



حتى تلفَّ كتيبة ٌ بكتيبة ٍوَ يحلَّ أصرامٌ على أصرامِ



وَ تقومَ رباتُ الخدورِ حواسراً يمسحنَ عرضَ تمائمِ الأيتامِ



حَتَّى نَرَى غُرَراً تُجَرُّ وَجُمَّةً وَ عظامَ رؤسٍ هشمتْ بعظامِ



حَتَّى يَعَضَّ الشَّيْخُ مِنْ حَسَراتِهِم ما يرى جزعاً على الإبهامِ



وَلَقَدْ تَرَكْنَا الْخَيْلَ فِي عَرَصَاتِها كالطيرِ فوقَ معالمِ الأجرامِ



فَقَضَيْنَ دَيْنَاً كُنَّ قَدْ ضُمِّنَّهُ بعزائمٍ غلبِ الرقابِ سوامِ







منْ خيلِ تغلبَ عزة ً وَ تكرماً مثلَ الليوثِ بساحة ِ الآنامِ










ديوان الزير سالمديوان الزير سالمديوان الزير سالم




أَخٌ وَحَرِيمٌ سَيِّئ إنْ قَطَعْتَهُ فَقَطْعُ سُعُودٍ هَدْمُهَا لَكَ هَادِمُ



وقفتَ على ثنتينِ إحداهما دمٌ وَأُخْرَى بِهَا مِنَّا تُحَزُّ الغَلاَصِمُ


فما أنتَ إلاَّ بينَ هاتينِ غائصٌ وَكِلْتَاهُمَا بَحْرٌ وَذُو الْغَيِّ نَادِمُ



فمنقصة ٌ في هذهِ وَ مذلة ٌوَ شرٌّ بينكمْ متفاقمُ



وَ كلُّ حميمٍ أو أخٍ ذي قرابة ٍلَكَ الْيَوْمَ حَتَّى آخِرِ الدَّهْرِ لاَئِمُ







فأخرْ فإنَّ الشرَّ يحسنُ آخر اًوَقَدِّمْ فَإنَّ الْحُرَّ لِلْغَيْظ كَاظِمُ






ديوان الزير سالمديوان الزير سالمديوان الزير سالم




أَكْثَرتُ قَتْلَ بَنِي بَكْرٍ بِرَبِّهِمِ حَتَّى بَكَيْتُ وَمَا يَبْكِي لَهُمْ أَحَدُ




آلَيْتُ بِاللَّهِ لاَ أَرْضَى بِقَتْلِهِم حَتَّى أُبَهْرِجَ بَكْراً أَيْنَمَا وُجِدُوا










ديوان الزير سالمديوان الزير سالمديوان الزير سالم




أليلتنا بذي حسمٍ أنير يإذا أنتِ انقضيتِ فلاَ تحوري


فإنْ يكُ بالذنائبِ طالَ ليل يفقدْ أبكي منَ الليلِ القصيرِ


وَأَنْقَذَنِي بَيَاضُ الصُّبْحِ مِنْهَا لقدْ أنقذتُ منْ شرًّ كبيرِ



كأنَّ كواكبَ الجوزاءِ عودٌ عَلَى رَبْعٍ كَسِيرٍ



كأنَّ الفرقدينِ يدا بغيضٍ أَلَحَّ عَلَى إَفَاضَتِهِ قَمِيرِي



أرقتُ وَ صاحبي بجنوبِ شعبٍ لبرقٍ في تهامة َ مستطيرِ



فَلَوْ نُبِشَ المَقَابِرُ عَنْ كُلَيْبٍ فيعلمَ بالذنائبِ أيُّ زيرو




هَتَكْتُ بِهِ بُيُوتَ بَنِي عُبَادٍوَبَعْضُ الغَشْمِ أَشْفَى لِلصُّدُورِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ يُوفَى مِنْ كُلَيْبٍ إذا برزتْ مخبأة ُ الخدورِ



وَهَمَّامَ بْنَ مُرَّة َ قَدْ تَرَكْنَاعليهِ القشعمانِ منَ النسورِ



ينوءُ بصدرهِ وَ الرمحُ فيهِ وَيَخْلُجُهُ خَدَبٌ كَالْبَعِيرِ



قَتِيلٌ مَا قَتِيلُ المَرْءِ عَمْروٌ وَجَسَّاسُ بْنُ مُرَّة َ ذُو ضَرِيرِ



كَأَنَّ التَّابِعَ المِسْكِينَ فِيْهَا أَجِيرٌ فِي حُدَابَاتِ الْوَقِيرِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إِذَا خَافَ المُغَارُ مِنَ الْمُغِيرِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إِذَا طُرِدَ اليَتِيمُ عَنِ الْجَزُورِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إذا ما ضيمَ جارُ المستجيرِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إذا ضاقتْ رحيباتُ الصدورِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إِذَا خَافَ المَخُوفُ مِنَ الثُّغُورِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إِذا طَالَتْ مُقَاسَاة ُ الأُمُورِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إِذَا هَبَّتْ رِيَاحُ الزَّمْهَرِيرِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إِذَا وَثَبَ المُثَارُ عَلَى المُثِيرِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إِذَا عَجَزَ الغَنِيُّ عَنِ الْفَقِيرِ



عَلَى أَنْ لَيْسَ عَدْلاً مِنْ كُلَيْبٍ إِذَا هَتَفَ المُثَوبُ بِالْعَشِيرِ



تسائلني أميمة ُ عنْ أبيها وَمَا تَدْرِي أُمَيْمَة ُ عَنْ ضَمِيرِ



فلاَ وَ أبي أميمة َ ما أبوهامَنَ النَّعَمِ المُؤَثَّلِ وَالْجَزُورِ



وَ لكنا طعنا القومَ طعناًعلى الأثباجِ منهمْ وَ النحورِ



نَكُبُّ الْقَومَ لِلأذْقَانِ صَرْعَى وَنَأْخُذُ بِالتَّرَائِبِ وَالصُّدُورِ



فَلَوْلاَ الرِّيْحُ أُسْمِعُ مَنْ بِحُجْرٍ صليلَ البيضِ تقرعُ بالذكورِ



فِدى ً لِبَنِي شَقِيقَة َ يَوْمَ جَاءُو اكأسدِ ألغابِ لجتْ في الزئيرِ



غداة َ كأننا وَ بني أبينا بجنبِ عنيزة رحيا مديرِ



كَأَنَّ الْجَدْيَ جَدْيَ بَنَاتِ نَعْشٍي كبُّ على اليدينِ بمستديرِ



وَتَخْبُو الشُّعْرَيَانِ إِلَى سُهَيْلٍ يَلُوحُ كَقُمَّة ِ الْجَبَلِ الْكَبِيرِ



وَكَانُوا قَوْمَنَا فَبَغَوْا عَلَيْنَا فَقَدْ لاَقَاهُمُ لَفَحٌ السَّعِيرِ







تظلُّ الطيرُ عاكفة ً عليهمْ كأنَّ الخيلَ تنضحُ بالعبيرِ








ديوان الزير سالمديوان الزير سالمديوان الزير سالمديوان الزير سالم






إنَّ تَحْتَ الأَحْجَارِ حَزْماً وَعَزْمَا وَقَتِيلاً مِنَ الأَرَاقِمِ كَهْلاَ


وَ يطيرَ الحريقُ منا شراراً فينالَ الشرارُ قيساً وَ ذهلاَ


قَدْ قَتَلْنَا بِهِ وَلاَ ثَأْرَ فِيهِأَوْ تَعُمَّ السُّيُوفُ شَيْبَانَ قَتْلاَ



ذهبَ الصلح أوْ تردوا كليباً أَوْ تَحُلُّوا عَلَى الْحُكُومَة ِ حَلاَّ



ذهبَ الصلحُ أوْ تردوا كليباً أَوْ أُذِيقَ الْغَدَاة َ شَيْبَانَ ثُكْلاَ



ذهبَ الصلحُ أوْ تردوا كليباً أوْ تنالَ العداة ُ هوناً وَ ذلاَّ



ذهبَ الصلحُ أوْ تردوا كليباً أَوْ تَذُوقُوا الوَبَالَ وِرْداً وَنَهْلاَ




ذهبَ الصلحُ أوْ تردوا كليباًأوْ تميلوا عنِ الحلائلِ عزلاَ



أَوْ أَرَى الْقَتْلَ قَدْ تَقَاضَى رِجالاً لَمْ يَميلوُا عَنِ السَّفاهَة ِ جَهْلاً



إن تحت الأحجار والترب منه لَدَفيناً عَلاَ عَلاَءً وَجَلاً







عزَّ وَ اللهِ يا كليبُ علينا أَنْ تَرَى هَامَتِي دِهَاناً وَكُحْلاً













آخر مواضيعي

0 العجوز والجنية
0 لا تتعجب
0 العجب
0 عندما يتقابل المرء مع عمله
0 اعجاز علمي عن فضل أيام البيض
0 تأمل فقط ولا تجزع
0 ثمانية
0 ابكي على عشر
0 صورة وآية
0 المحطات الشيطانية السبعة



التعديل الأخير تم بواسطة بنت البحر ; 2 - 11 - 2011 الساعة 08:46 PM
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
امور اقوى من السحر , اشياء اقوى من السحر ملآك مواضيع اسلاميه - فقة - عقيدة 4 27 - 11 - 2011 02:09 PM
ديوان الذكريات , تحميل ديوان الذكريات فهد المساعد ملآك شعر - قصائد - قصايد صوتيه - همس القوافي - قصائد الشعراء 1 9 - 10 - 2011 11:10 PM
سالم حزام يهجو mbc عاشق المستحيل شعر - قصائد - قصايد صوتيه - همس القوافي - قصائد الشعراء 0 31 - 7 - 2010 06:14 AM
الشاعر الجزل سالم حزام عاشق المستحيل شعر - قصائد - قصايد صوتيه - همس القوافي - قصائد الشعراء 2 4 - 1 - 2010 12:02 AM
(ياسر)للشاعر سالم حزام كتكت شعر - قصائد - قصايد صوتيه - همس القوافي - قصائد الشعراء 2 30 - 6 - 2009 06:00 PM


الساعة الآن 06:19 AM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول