متابعين خجلي على تويتر

متابعين خجلي على الفيسبوك


العودة   منتديات خجلي > شعر - نثر - خواطر - قصائد - قصة - رواية - ثقافة > قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17 - 4 - 2012, 12:53 PM   #1

صعب المنال
خجلي موهوب
افتراضي رواية لاصد قلبي صد من دون رجعه - لاصد قلبي صد من دون رجعه











مهما مرت الايام ,, وفرقتني عنكم ,, فلا احد يستطيع ان يغلق قلمي ,, ويحجب اصابعي لتعبر عما يحمل داخلي
من شوق لكم ,, هاأنا أحباب قلبي أعود لكم بروايه تحمل سطور حزينه وبرواية تدور في مجتمع مخبئ
لانعرف عما يدور فيه سوى مانسمعه عن أقاربنا ,, ولكن هناك أبواب تقفل لايستطيع أحد ان يعرف مايحصل داخلها
ربما تكون روايتي من أحدى قصص تلك الأبواب المقفوله
...
كنت ومازلت فخوره وانا أرى الاراء والاقلام تشجعني .. تتساقط
دموعي فرحا مما اقرأه وفيه أغبط من مدائحكم لي
أتعلمون !!
لم ولن اعتقد ولم يدور في مخيلتي ان أخوات عربيات من دول عربيه
يقرأن روايتي عندما رأيت ذلك .. حمدت ربي كثيرا .. ماكنت اود قوله وصل إلى أذهان اخواتي بنات حواء لا بل تعدى بأكثر من ذلك
لقد اثنوا علي بنو آدم كثيرا
لذلك اشكر الصنف الخشن قبل الصنف الناعم ( شكرا لكم )
...
في رواية إصبعي وهو إصبعي ] وصلت رساله مضمونها وحروفها
(( ان مهما بلغت قوتك ياأبن آدم مصيرك للعش

مهما طار طير وارتفع إلا كما طار وقع ,,,




احيانا تجد الفتاه نفسها في مواقف لاتحسد عليها .. تضطر انها تغير شخصيتها بل تركيبتها كأنثى كي تحصل على ماتريد
لذلك هن فتيات عشن القسوه .. الظلم .. الاجحاف
ليس ممن يتبعن اسمه بعد اسمائهن لا فهاذا الشخص قد غادر الحياه .. هاذا الظلم يحصل من يحملن اسمه بعد اسم ابيهن
وضحى - شيخه - نوره - ساره - هند
تعمقوا في الاسماء جيدآ .. من الوهله الآولى تقولون اسماء عاديه ليس فيها شي .. وكثير من نساء مجتمعاتنا متسميات بها
ولكن هنّ لسن كاغيرهن .. عشن تجارب مريره .. ووقائع أغرب .. وتسلط عادات وتقاليد مريره .. يجب ان يكتون بنارها السليط .. ويلسعن بسواطها المرير.. وتدق أخشمهن في الرمال حتى يرين ان الحياة مريره .. كمرارة وجود الرجل بينهن .. لسن هن من اختارنه بل هو من اختارهن (( ؟؟؟ )) أليس هناك علامة إستفهام توضع !!
اتريدون الجواب تابعوا معي لتعرفوا ماأقصد من حروفي وكلماتي في روايه أقل مايقال عنها انها ستجلب لي مشاكل غير عاديه ..

رواية

( لاصد قلبي صد من دون رجعه )
..


للكاتبه $ سهم المملكه $


( لن أحلل ولن أسامح من ينقل هاذه الروايه بتغيير إسمي منها


هاذا وصلى الله وسلم على سيدنا محمد ( عليه أفضل الصلاة والتسليم


لاإله إلا الله
.
سهم المملكه $
.
( لاصد قلبي صد من دون رجعه )



الفصل الأول ( 1 ) ....

أبشرك ماعاد يوجعني فراق
وأقسى وجع يزول بثواني
عودت قلبي لاحمل هم أوضاق
ارمي ولاأسال عن اللي رماني
وعودت نفسي للمتاهات ماانساق
ولاأسيل دمع عيني واعاني
خل الحياة تروح والعمرارزاق
يمكن معالأيام يضحك زماني


دخلت البيت وهي دايخه وراسها يعورها من لجلجة الحريم اليوم .. استقبلتها نوره وهي خايفه – زين انتس جيتي الحقي خالي موجود ومعه الخمه حقته
رفعت عيونها في وجهه اختها بغضب – وليش تخلينه يدخل يالهبله
نوره – والله مادريت انه دخل ساره الهبله خلت الباب فاتح يوم جت
شيخه بعصبيه – حسبي الله عليه والله لأطين عيشتهم اليوم







اقتحمت المجلس بعصبيه برجلها يوم دزت الباب اللي يعلق وبصعوبه ينفتح .. من كثر مرور السنين اللي شاب منها هالباب المسكين
رفعوا عيونهم لها وبقوة وجهه – ايس هازا كلام يالله يالله داخل
شيخه بعصبيه – يمال الضعفه يالخايس يالمعفن قم خم هالعفن اللي معك واذلف برى ولا والله لأكلم الشرطه
من سمعوا كلمة شرطه قاموا يرتجفون ووقفوا .. لان بعضهم مايحمل الأقامه
خالها – عيب سيخه انا خال انتي عيب كلام كزا
شيخه بعصبيه – اثرك تعرف العيب يمال الضعفه هو وش مقعدك في بيتنا كل شوي وانت مجمع علينا هالخميم نطرد ولا يفيد معك
خالها عبدالستار – هازا بيت اختي ( وينزله دمعتين ) لوهي موجود
انتي مايقدر كلام حق انا كزا
شيخه وفاهمه لحركاته – واختك مو فيه ودعت الحياه معاد لك شي هنا يربطك فينا
عصب خالها وتكلم بالهندي منها مسبه لها ومنه يجمع اصحابه عشان
يطلعون
طلعوا وصكرت الباب وراهم بقوه .. وتأففت تلاقيها من وين ولا من وين
جتها نوره – هاه راحوا
شيخه وهي تمر من جنبها داخله لداخل – ايه ذلفوا .. وينهي وضحى
نوره – خذت هند وراحوا للسوبر ماركت
وقفت شيخه وناظت في نوره – وش عندهم !!
نوره وهي تجلس على الارض وتسند ظهرها على المسنده الباليه – راحت تجيب اغراض الطلبيه
شيخه جلست جنبها وقربت الشنطه تعد الفلوس حقت البسطه
نوره – طلعتي شي اليوم
شيخه وكأنها تتذكر العجوز اللي تهاوشت معها – عجوز زطيه كل
اللي طلعت فيه منها مئة ريال يمال الضعفه وكأني مااستفدت شي
اللي خذيته بعته عليها بنفس السعر
نوره – ووراتس
شيخه – وش اسوي اضطر احيانا يوم تمر الساعات ومايجيني احد
اضطر اني اضحي



ابتسم يوم شاف اخوه مقبل ووقف في مكانه
ضحك صقر وهو ينزل من السياره يوم سمع اخوه يرحب فيه – يالله حي هل المقناص وش غنايمك
صقر – الخير مليان انت بس تعال ساعدني
محمد ضحك – لا دخيلك توني متسبح ومبدل معزوم
صقر – وين !
محمد – بيت ضاوي بن محمد
صقر – اها
محمد – ناد بابو يساعدك والشغالات فيه
صقر – وهو كذلك ظهري يعورني وبروح اريح بخليهم ينزلونه






دخلت وضحى وهي تعرج وهند وراها تحمل اكياس وتساعدها
طلعت هند برقعها وهي تصرخ من الحر – يارب بذوب بذوب
وضحى – الله يعين هاذا ونحن في الدوادمي كيف لو كنا في الرياض
هند وكأنها تحلم – آآآآآخ يالرياض الله يبلغني وآشم ريحة هواها
وضحى – عزالله ماتمنيتي
هند وهي تحط الاكياس على طاولة المطبخ – وش نسوي نحلم على قدنا
دخلت عليهم شيخه وهي معصبه – مابغيتوا
هند – هع انا قلته بنوصل وبتستلمنا شويخ
شيخه – بلاه والله من خالكم هاذا اللي يعكر مزاجي
وضحى وهي توقف عن توزيع الاغراض في الثلاجه – ليه متى جا
شيخه – قبل شوي هو وخمته
هند – افففف متى بيفكنا هالخال من شره
شيخه – مادري ( وسرحت ) .. وضحى طالعت فيها – وش فيك
شيخه – والله مادري ياوضحى افكر في بكره من بيروح معي للأحوال اللي في الرياض علمت ام سعد وقالت بعلم بو سعد وارد لكم خبر
هند نطت – انا انا انا بروح بروح بروح مالي خص
شيخه رفعت حاجب وعصبت – نعم انتي تنطقين هنا بتروح معي نوره
هند عصبت – وليش نوره بالذات
شيخه – لان عندتس مدرسه ولا نسيتي
هند – وساره عرفت
شيخه عصبت بقوه – إن شاءالله بأخذ الأذن منتس انتي وعمتي ساره
هند عطتهم ظهرها وطلعت .. عرفت الامر انحسم وانتهى
وضحى وهي تجمع الأكياس وتحطهم في الدرج .. لان بيجي يوم وبيكون ألهم إستخدام – ومتى بترد ام سعد لنا الخبر
شيخه – بترسل سند ولدها يعلمنا
وضحى انفثت الهواء اللي في صدرها – الحمدالله ياذي البطاقه اللي موراضين يسلمون ألنا الضمان غير فيها
شيخه – الله يعين .. والله انّا ثقلنا على ام سعد وبو سعد الله يجزاهم كل خير
وضحى – آمين







دخل البيت وهو مهموم .. لازم يضطر يرد لهالقصر الكئيب اللي عايش فيه لوحده .. جلس على الكنبه وجاه الهندي اللي يشتغل عنده – بابا سلطان احط عشاء
سلطان ناظر فيه – لا ماابي شي بروح ارقد
طلع الدرجات وهو يتحسر وشوي ودمعه ينزل على خده .. مابيقدر ينسى اللي صار لهم مايقدر
وصل جناحه وناظر فيه .. صار للحادثه اربع سنين ومو قادر ينسى مو قادر .. اعتزل اصحابه والعالم .. وقطع بيت جدانه وقاطع عيال خاله وعمامه .. وده لو الموت يأخذه ويلحقهم بس مو كل مايتمنى المرء يدركه الا ليت كل الدنيا بالتمني .. حط راسه وهو في أمل انه يرقد من دون مايأخذ الحبوب اللي تساعده على النوم






الفجر ( اليوم الثاني )
ركبن الجمس الاحمر .. في المرتبه الخلفيه وسند جالس معهن .. وبو سعد وأم سعد راكبين قدام
همست شيخه – الله يجزاكم خير ويجعل مثواكم الجنه ويسخر لكم من يساعدكم على اللي تسوونه لنا
بو سعد بصوته الوقور وروحه الطيبه – يابنتي انتم بحكم بناتي الله يرحم المرحوم ويغفرله ونعم الأخو والله لو أني سامع انكم طالبين من حد غيري يوديكم ان ازعل عليكم زعلن كايد
مرت الساعتين على خير ووصلوا الرياض


يندمل جرح قلب ماتت احلامة
بس ماضن يبرا جرح الاحساسي
يوم صارتمابين القلب والهامة
ويش ابي بالحياة اليا انحنى راسي


في دار الضمان الاجتماعي
وقفت تعبي البيانات وجنبها نوره – اقول وراها ذا الشهباء تخزتس تسذا
شيخه – بكيفها خليها تخز منا لبكره وش ورانا غير الناس تخزنا وتضحك على اشكالنا
نوره – شيخه انا ودي اني اطلع بطاقة أحوال خاصه فيني بعد
شيخه – اقول يمال الضعفه انتي ناظري وراتس شوفي وش سوينا في ذا المساكين اللي من صباح ربي وهم معنا
لفت نوره ورى .. وشافت ام سعد وولدها سند رقود على الكرسي
نوره ضربت خدها – يالفضيحه
شيخه – اجل حطي لسانتس في حلقتس وانثبري قال وش تبي تطلع بطاقة أحوال
نوره بضيم – وش اسوي بنات الكليه هناك كاشخات في ذا البطاقه
يترززن ابها وانا لاقلوا رزي بطاقتس رزيت الورقه اللي مضمونها نوره بنت ناصر بن فهيد لاتوجد لديها بطاقه لضروف ...
قاطعتها بالحكي شيخه – ياغلي لو تصكتين احسن
نوره – وهو كذالك حطت يدينها في حلقها وسكتت
بينما الموظفه اللي تسمع هالكلام .. اندهشت من هاذا التشابه الواضح
في الاسماء اللي امامها والاسم اللي تعرفه عز المعرفه




في قصر من قصور الرياض
في الجلسه الشعبيه بالتحديد
جالس الشايب الوقور .. اللي غطى الشيب الابيض راسه ولحيته وحواجبه كذالك .. ومقابله له عجوزه وضحى
اقبلت لهم موضي وهي تضحك – يالله حي هالوجيه السمحه صبحكم الله بالخير
كلهم يناظرونها ويبتسمون ويرحمونها كثير بسبة الظرو اللي حصلت لها – صبحها بالرضى
الشايب فهيد – يالله حي شيخة الحريم موضي
موضي حبت على رؤوسهم – يحيك ربي ياجدي
جلست بينهم وتقهويهم
الجده – وراتس مارحتي لشغلتس وانا امتس
موضي – اليوم ياجده عندي مراجعه بالمستشفى لنواف ولدي
الشايب فهيد – افا وراه
موضي – تطعيم بس ياجدي
الجده وضحى – ووينه ابوتس
موضي – ابوي غبش من بدري واخذ اخوي فهيد معه
الجد يضحك – ليتني شفت وجهه اخوتس فهيد يوم خذاه ابوتس
موضي تضحك – اخوي خكري ياجدي مايعرف السلوم خل دواه الابل يقابلها شوي ويهتم فيه ولو يحل مكان آدم هناك كان أزين
الجده تضحك – لو يسمع علمتس بس
اقبلت عليهم وهي تمثل وتضحك – لالالا خيانه يامويضي هالحين قايمه من غبشه وماوعيتيني اقابل هالوجيه السمحه
الجده وهي تضحك – هاه اخذوا جتكم العياره رويم
وهي تقرب أذنها بشكل تمثيلي – اها سمعتس وضيح ان ماخليت هاللي مرتز وزانتس الشيخ فهيد يعرس مااكون ريم بنت سعد
الجده بعياره – ومن اللي بتناظر جدتس عقب هالعمر والشيب ينظح في رأسه
ريم بعياره – هاه هاه سمعت يافهيد اجل يومك تقصد في وضيح ولا تقصد فيني شف شف تعايرك
فهيد وهو مبتسم – بنت سعد عطيتس الشاره ازهميلي بالحرمه
ريم وهي تخبط على صدرها – وانا لها يافهيدان



في قصر ضاحي بن فهيد
وهو يصرخ في الشغاله – ازهميلي إياه بسرعه
الشغاله موفاهمه عليه – شنو بابا
سعد نزل من الدرج الضخم – علامك يبه ورى صوتك يلج في البيت
ضاحي – مصيبه ياسعد وانا ابوك
سعد بخوف – وش مصيبته يبه
ضاحي - ازهملي اخوك محمد ولا صقر خله يجيني لقينا بنات عمك ناصر
سعد بعلامة تعجب !! – وش هو
ضاحي – اييييه نسينا انك ماتدري رح رح قوم حدى اخوانك خله يجيني منيره يامنيره
منيره جتهم من المطبخ – علامك ياضاحي
ضاحي – خلي محمد يجيني
منيره – ليه عسى خير
ضاحي – لقينا بنات ناصر
منيره – اشششش لايسمع احد ويوصل العلم لأبوك انت وش فيك يارجال
ضاحي – فيه ان بنات اخوي هايتات ولانعرف إلهن طريق
وانا ماني بديوث ماعندي غيره عليهن لو معهن رجال بصره بس بنات وهايتات ويحملن إسمنا لا هاذذا اللي ماني راضي فيه ازهميلي واحد فيهم انا في السياره






البارت الثان ( 2 ) ي


في الشرطه
ضرب المكتب بكفه – وكيف هرب منكم
العسكري – مادري ياطويل العمر كل اللي نعرفه انه من وصل هذاك الدوار ضاع وضيعنا معه
ضاحي – هالحين تسوون تعميم على كل الوحدات والنقاط انها تنتبه زين لانهم اكيد بيخرجون يصدرون هالبضاعه من برى الرياض
العسكري – ابشر طال عمرك علم
ضاحي – زين روح شف شغلك
العسكري دق التحيه وطلع .. جلس على مكتبه مقهور من هالعصابه اللي اشبه بحكايات الجنون كل ماطلعوا وعرفوا طريقهم .. اختفوا في لمح البصر .. بس هو لها وين بيرحون من النقيب ضاحي سعد



في الصالون الأحمر
ركبن وهن مستحيات من العم سعد ومرته الطيبه
العم سعد – يابناتي ولدي سليمان زهم علي ويبانا نتغداء عندهم وشرايتسن ونكمل الطريق عقب الغداء
شيخه بطيب نفس – اللي تبيه ياعم
نوره تهمس لها – ومرته جميله ولسانها الأعوج وعيون سليمانوه اللي تبصبص علينا وين نروح منها
شيخه تهمس وعاضه شفايفها – وشرايتس نتعب العرب ونقول لا اسمحولنا حنا هوانم برنسيسات ودونا للدوادمي .. انتي حماره ولا حماره صبري العجوز متشققه على ولدها والشايب تعب من الطريق
نوره – صدقتس صح



ركب محمد مع ابوه في السياره وشغلها
محمد – متى وصلك العلم ياابوي
ضاحي – قبل شوي كلمني خالد يقول اخته خبرته بهالعلم
محمد – انا ولد ابوي وماقدرت تصرفهن لين نوصل
ضاحي – يقول لا بس بيقدر يجيب اخبارهن ووينهن فيه
محمد – انا لها ياابو محمد بس هالحين وين تبانا نروح
ضاحي – رح لخالد مااني بمرتاح لين اعرف لهن طريق
محمد – على ماقلت يالغالي ولا حتى انا



عند الابل
فهيد وهو واقف وملتف بشماغه من ريحتها .. وسعد يقرص عيونه في ولده – ماهي من هالمراجل اللي تسويه
فهيد فك الشماغ عنه وعطس – ابوي انا معي حساسيه الله يهديك ابي اعرف يعني ماتروح للأبل غير وانا معك
سعد وهو مقهور من ولده – بلاك والله داج وابي اعلمك السلوم اخوك اللي اصغر عنك يخوف بلد وهو ماسك قسم شرطه كامل
وانت داج ايد ورى وايد قدام فضحتني قدام العربان
فهيد تعب من هالاسطوانه اللي الكل يرددها على رأسه – افففف
سعد بعصبيه خوفت فهيد – اذلف اذلف لابركة فيك انت انت اللي بتموتني ناقص عمر رح الله لايردك
فهيد ركض بعيد عن ابوه ويلف شماغه زين عن ريحة الأبل




في بيت سليمان
سليمان يرحب بأمه وأبوه ويقرص عيونه في شيخه ونوره
وجميله عاصبه رأسها لانه محنيته ومغتاظه من شوفتهن
شيخه تهمس لنوره – عدال من زين هالرجل الكمخه اللي تحسب بنموت فيه ويأخذ وحده فينا
نوره – والله من قلة البخت اللي ماطرحه غير في ذا الحرمه
الجثه طول وعرض ووجهه يروع
شيخه مسكت ضحكتها – اششش لاتسمعك ثم تحطك ليمونه في غداها
نوره – اخخخخ ذكرتيني هالحين نبي نأكل من طباخ ذا الآدميه
شيخه – بسم الله عليتس توس تدرين
أم سعد – اقلطن اقلطن يابنات ( وهي ناقده على تصرف جميله اللي مارحبت فيهن )



في بيت ضاحي بن فهيد
نزل فارس مع الدرج وهو يدندن .. شاف امه وسعد جالسين وسعد يحاول يفهم من أمه علم .. ومنيره ماهي راضيه تقول
فارس – السلام عليكم وصباح الخير ياام فارس
سعد لف فمه – اففففففف انت مالقيت تنزل غير هالحزه
فارس بتساؤل – افا ليه وش صاير
سعد – يمه يالله قولي
فارس – وش تقول
سعد – انت انطم لين افهم العلم واعلمك
منيره – وش اقول مثل ماسمعت ابوك عندكم بنات عم ولايعرف لهن طريق
فارس جلس وهو مفهي – بنات عم .. عمي من
منيره – عم مات من زمان عمكم ناصر ماتعرفونه
سعد بتساؤل – عمي ناصر لنا عم اسمه ناصر
منيره – ايه واسكتوا خلاص وانتبهوا لايدري جدكم لانه مايبي يسمع لعمكم هاذا طاري
فارس – ليش وش مسوي عمي
منيره طفشت ووقفت – اففففففف خلاااااااااااااااااص لاتقلبون المواجع لاوصل ابوكم اسألوه هالحين لاتسألوني بروح لغداي لاني نسيته على النار
فارس – اموت واعرف وش قصة هالعم
سعد ناظر فيه بنص عين – يالله امسكوا الفضولي عاد ليش انت هنا ورى مارحت جامعتك
فارس – ماعلي محاضره اليوم افففف لازم تغثني بهالطاري
قام سعد من الصاله .. وطلع فارس جواله ودق على اخوه نايف
نايف اللي خلص إشراف على المرضى وهو في السيب يمشي
فتح الخط – هلا
فارس – المهلي انت وينك
نايف – في المستشفى يعني ويني بالله
فارس – انت دريت
نايف بتساؤل وهو معقد حجانه – عن
فارس – طلع لنا عم اسمه ناصر
نايف بسخريه – صدق والله توك دريت يالله ضف وجهك
فارس – يعني انت تدري
نايف – ايه ادري يالله فارقني وراي عمليه
فارس – زين لاتزف مادري متى تطلع هالنعره الكذابه اللي فيك
نايف – لامنك خليت اللقافه اللي فيك اتركها
فارس وهو لاوي براطمه – زين مع السلامه
نايف صكر من دون مايقول شي
فارس – دائم انت في وادي والعالم كله بوادي يانويف



قبل خمس سنين من هالوقت
محمد بعصبيه – ياجدي اللي تقوله ماينتصدق كيف ماتبي بنات ولدك
فهيد بصوت عالي واللي بالعاده يكون هادي ورزين – اللي سمعتوه ماابي إلهن طاري انا طردت ابوهن قبل خمس وعشرين سنه عقب ماشوه سمعت آل قاسي بسواته
ضاحي يمسك ولده – محمد اطلع وخلني مع جدك وعمك
محمد وهو مقهور – طيب
طلع وسكر الباب وراه
ضاحي – يبه ليش مو راضي تنسى وتسامح هاذولي بنات ولدك
اللي من صلبك كيف ترضى يهيتن ونحن عايشين
فهيد – ابوهن رضى إلهن بالمذله
سعد – ياابوي ابوهن غلط واخذ جزاه يوم طردته بس ابوهن مات وحنا ياعمامهن عايشين
فهيد – انتم كيف تبون تجيبوهن وتعيشوهن وسطنا وأمهن هنديه شغاله
ضاحي – ابوهن حب
فهيد قاطعه – اقطع اقطع سود الله وجهك كيف تقول ذا الحكي قدامي منهي بنته ولا ويش تصير ولا من جايبها لاهي من سلومنا ولا عاداتنا شغاله كانت في بيتي وتصير حرمه لولدي
يخسي مب ذا ولد اللي باع سمعة هله وداسها في التراب
صكروا على ذا السالفه اللي يالله لملمناها ولايطلع هالعلم لأحد
ضاحي – ومحمد اللي عرف طريقهن
فهيد – قله ان جاب ذا البني عندي ينسى انه من صلب فهيد آل قاسي ويبيع سلومنا ويتبع بنات الهنديه وابوهن الأجرب



في الوقت الحاضر
في السياره .. على مشارف منطقة الدوادمي
ام سعد – امسحنها في وجهي يابناتي هاذي جميله وهاذي خلاقينها لاتقدر احد ولا تحترمه وهاذا اللي خلاني انا وعمتسن سعد نترك الرياض ونجي نعيش في هالقريه ويبيع ويشتري في ذا الغنم كله ولا منتها
شيخه – افا ياعمه حنا بناتك وجميله ماتنلام تخاف على رجلها وعاذرينها ياعمه
ابو سعد اللي انبسط من ردهن – الله يكملتسن بعقولتسن يابناتي انشهد ان امتسن ربت يوم ربت
شيخه بحياء – الله يسلمك ياعم ويرحمها



في بيت خالد الساطي
ضاحي – وماعرفت وين بالضبط في الدوادمي
خالد – لا اختي تقول انهن قالن حنا عايشات في الدوادمي وبصعوبه يقدرن يجن هنا ويبن تاريخ طويل عشان مايتعبن في الأوراق وتعديلها
محمد بقهر – ومن جايات معه
خالد – تقول اختي ان معهن حرمه كبيره في السن ومعها ولد صغير
محمد وقف بقهر – يالله يبه مشينا
ابوه يناظر فيه – على وين
محمد بغبن وقهر – بحطك في البيت وبتكل على الدوادمي واكيد بعرف طريقهن مو من كبر الدوادمي
ابوه – خله لين الصبح وبنروح سوى
محمد اللي مقهور ان كل العالم عرفت بسالفتهم – لا انا اللي بروح اجيبهن وانت ارتاح
ضاحي ينفث لهواء اللي بصدره – اللي تشوفه وانا ابوك بس جدك لايدري
محمد – طيب



قبل خمس سنين
انصدم وصكر السماعه وهو مفجوع – ( يالله لنا عم ولا نعرف عنه .. من وين طلع من وين
دخل عليه العسكري – طويل العمر الحادث اللي قبل شوي يقولون انه هو وزوجته توفوا
زادت الفجعه عليه – ايششششششششش ماااات
العسكري حس ان فيه شي – طويل العمر فيك شي
محمد – لا اتكل شف شغلك
بعد فتره
وعقب ماعرف كل شي عن عمه .. وعن بناته
اخذ جواله من مكتبه وطلع عند جده .. وكلم ابوه يسبقه هناك .. وصل القصر حق عمه
لقا جده فهيد وعمه سعد في مجلس الرجال .. وابوه معهم
محمد بصدمه افجعتهم – اخوكم ناصر يطلبكم البيحه
بان الصدمه عليهم .. والصدمه الأكبر ان الشيخ فهيد صرخ بوجهه محمد – اقطع ماعندنا ولد اسمه ناصر
محمد بسخريه – اجل اللي قريته في الورقه صح ا نلك ولد اسمه ناصر بن فهيد آل قاسي
قرب الشايب منه وعطاه كف – انا قلت لك اسكت اسكت
محمد انصدم من هالكف اللي يطلع من شيبه باين ان ظيم الدنيا فيه
محمد عشان ينتقم من الكف ويكوي فيه جده مثل ماكواه بهالكف
( لان محمد قوي وله هيبه تخووووووف جيوش .. ومايرضى احد يغلط عليه )
محمد بقهر – اجل اسمعوا الصدمه ترى عنده خمس بنات ومابينهن ولد كلهن بنات بناااااااااااااااااات ولازم يجن هنا مالهن
والي ومستحيل نخليهن
كلهم انصدموا من اللي سمعوه
ضاحي – وانت كيف عرفت
جلس محمد وحط رجل على رجل – اظاهر نسيت اني في الشرطه واني اعرف قبل أي احد كلمنا احد يقربله طلع وحده من بناته وعرفنا ان مالهن احد
وقف – ايه صح نسيت ان لهم هنا عائله ومو راضيه تعترف فيهن
فهيد يضرب بعصاه الأرض بعصبيه – ومستحيل نعترف فيه وفي بناته
محمد بعصبيه – ياجدي اللي تقوله ماينتصدق كيف ماتبي بنات ولدك
فهيد بصوت عالي واللي بالعاده يكون هادي ورزين – اللي سمعتوه ماابي إلهن طاري انا طردت ابوهن قبل خمس وعشرين سنه عقب ماشوه سمعت آل قاسي بسواته




وصل البيت واستقبلته بنته
خلود – بابا انت جيت تعال شوف خلودي ضربني
محمد بتعب كشر في وجهها .. ضاحي ناظر في ولده واللي يسويه في عياله
ضاحي – انا بضربه حبيبتي بس خلي جدتك تحط الغداء
خلود – طيب ياجدو ( وراحت لجدتها )
ضاحي – على فكره تراني لين هالحين ماسك نفسي خاف الله
وارحمهم تراهم ضعوف هاذولي عيالك متى بتفهم
محمد بعصبيه – ياابوي مااقدر كل ماشفتهم ذكرت وجهه امهم الشؤم فيهم مريموه حسبي الله عليها
ضاحي – وهم وشذنبهم فيك وفي امهم ترى امهم بعد ماتبيهم ولا انتوا تجيبون العيال ثم كل واحد منكم كف يده
محمد بهم – خلاص انا بروح احضر شنطتي وبنزل اتغدا واتكل
ضاحي – زين قواك الله
طلع محمد للدور الثاني واتجه على غرفة اخوه صقر .. طق الباب ودخل .. شاف انه يزر البدله العسكريه
محمد – بتطلع
صقر وهو مشغول في بدلته – ايه زهم علي خلفان يقول ابو سالم يطلبك يوم عرف انك وصلت لان فيه مهمه مايخلصه ولايقدر عليها غيري على كلامه
محمد – وماعرفت وش هي هالمهمه
صقر اتكى على رجل عشان يلبس الجزمه ( الله يكرمكم ) – لا ماعرفت
محمد – يعني ماتقدر تروح معي
صقر رفع عينه – لوين
محمد بسخريه – ترانا لقينا بنات عمك ناصر
صقر نزل عينه يكمل شغله – زين وش المطلوب مني
محمد بقهر – ياقوك ياشيخ اقولك بنات بنات لاوالي وهن ولايا على قولة المصاريه
صقر وقف على التسريحه يمشط شعره – جدي عرف
محمد يجلس على السرير – لا وانتبه لايشم خبر انا وابوي بنجيبهن هنا في البيت من دون مااحد يعرف
صقر حط المشط وضحك
محمد ناظر فيه – وراك تضحك
صقر – انتبه ترى في البيت جاسوس لاتنسى اخوك فارس
محمد – لا فويرس خله علي
صقر الطويل طول فارع يروع انحنى وحب خشم محمد – رح توكل قواك الله وان صار شي كلمني انا في الخدمه
محمد وقف – اجل بروح اجهز شنطتي وبنزل للغداء
محمد طلع ولحقه صقر .. دخل محمد غرفته
وصقر كمل الدرج .. قابل في وجهه نايف
صقر بسخريه – لا صاير في الدنيا شي مارحت لشقتك
ناظره نايف بنص عين وكمل الطريق
صقر كشر ابراطمه وكمل طريقه .. نايف وقفه – ايه بسألك
صقر وقف ولف رقبته بمعنى وش
نايف – صدق بنات عمك حصلتوهم
صقر عدل وقفته وقرب منه .. نفض بأصبعينه على معطف نايف – آه صح نسيت انهم بنات عمي لوحدي
نايف نزل يده وبسخريه – اعرفك انت واخوك محمد مهتمين في هالسالفه بقوه
صقر بقهر – اظاهر دراستك الخارجيه اللي قضيت فيها نص عمرك برى نستك الغيره على محارمك وخلتك ديوث
نايف رص صقر على الجدار .. صقر بسرعه لف يده ورأسه ولصقه بالجدار .. ونايف قام يئن
صقر – انت كيف تسمح لنفسك تمد يدك على صقر اللي حتى الجن هابه وخر عن طريقي نويف ولا والله اسوي شي ماابي اسويه فيك
نايف بتعب – زين فك يمال الجدري هب مو بيد ذي عجرى
صقر فكه – رحمتك بس المره الجايه عدها وشف صقر وش يسوي فيك
نايف بإستحقار – هه تهديد زي وجهك
وراح متجهه لجناحه .. وصقر مسك نفسه لايلحقه ويمردغه في الارض



دخل جناحه وحذف معطفه وانسدح على سريره .. ورجعت فيه الذاكره لبعيد شوي
ايام مكان متخذ صقر مثاله .. كان يحب يسوي مثله ويقلده في كل شي .. حتى كان يتذكر انه كان يبكي إذا ماجت شنطته مثل شنطة صقر اخوه من كثر مكان مفتخر فيه
تذكر اول يوم درس فيه كان يبكي يبي يصف مع صقر اللي كان ذيك السنه يدرس ثالث إبتدائي بس المدرسين رافضين
تذكرانه بكاء بكا موطبيعي لين خلوه يصف معه ودرس في صفه بعد
بعد فتره شوي من هالفتره
تذكر المتوسطه وهوشته مع واحد من العيال وقام مع هاللي يضاربه خوياه وهو لوحده .. تذكر صقر وقوته يوم ضربهم والعيال يوم هجوا من عرفوا ان صقر اخوه لانهم مسمينه الجني
محد يجي يمه و يمشي معه من خوف العيال منه بس إن ثار قلب المدرسه قلب حتى المدير براسه يخاف منه ويومه الأسود اللي يعاديه لانه يسوي اشياء ماتخاطر براس احد ابد

بعد هالفتره بشوي يوم تخرجه من الثانوي وحلمه يسافر برى ويدرس الطب
كان صقر الوحيد اللي يقنع اهله اللي عاداتهم وتقاليدهم راصه شوي عشان يسافر يدرس برى .. ومحمد مو مقتنع بهالفكره ذاك الوقت بس صقر اللي اقنع الجميع بما فيهم الجد واقترحوا بعد ان فهيد ولد عمه سعد يروح معه
انبسط وقعد يتذكر ماخلى شي ماشراه قبل لايسافر ذيك لفتره .. وسافر هو وفهيد مبسوطين .. فهيد اول الفتره اخذ السالفه لعب
ونايف مكان عاجبه وضع ولد عمه .. لين مل فهيد وقال برد للسعوديه .. وودع نايف
لما تذكر نايف عقب كل هاللي صار زفر بضيق .. وحس بالدمعه على وشك الهطول .. قام من سريره وفصخ بلوزته
واخذ الفوطه .. وخش تحت المسبح البارد اللي يقي من حر صيف الرياض



في الدوادمي
وصلن البيت استقبلتهن هند وساره في حوش البيت الشعبي البحت .. لدرجة حتى ارضيته تراب مو بلاط
شيخه – السلام عليكم
ساره وهند مبرطمات
نوره تناظر فيهن – وش فيه وش صاير
ساره الملسونه – اللي صاير انكن ياهوانم تروحون للرياض ولا تخبرونا
شيخه عصبت – لا عمتي ساره تعالي عطيني كف بعد ازين
ساره صكتت
هند بلقافه – كيف الرياض حلو شكلها
نوره – وش بنشوف يعني ترى من الدوادمي للضمان ومن ضمان لبيت سليمانوه اللي يسمعتس يقول خذونا وفرفروا فينا الرياض كلها
ساره – وعوووووووووه رحتوا لجميلان وسليمانوه الحمدالله اجل اني مارحت
شيخه – استغفرالله ياربي انا بروح ارقد ( وقفت ) وينهي وضيح
هند – وينهي يعني تراها تردح في المطبخ
شيخه بققت عينها – عيب استحي وش تردح ترى عندها طلبيات احمدوا النعمه اختنا الكبيره وشايله مسؤولياتنا
ساره – انا اشوف اللي شايل مسؤوليتنا انتي مو وضيح فلوس وضيح تروح ....
قاطعتها شيخه – ضفي هاللسان اللي يلوط الأذان لاتسمعتس ثم والله والله ياساره لو يوصلها اللي تقولينه اني لأذبحتس ناقصة عمر
ساره بخوف – خلاص خلاص فهمت







( البارت الثال 3 ث )



نزل الدرج وقابله حمزه
حمزه - صحيت ياعمي
سلطان - ايه جدتي دقت تبيني اتعشى عندهم تقول من زمان مامريت عليهم تروح معي
حمزه - لاياعمي انافيه اقعدعندالحارس راج
سلطان - اللي تشوفه
حمزه - تأمرني بشي ياعمي
سلطان - مايأمرعليك عدوتبي شي اجيبه لك
حمزه - خيرك سابق ياعمي
( حمزه شريك سلطان فيالوحده .. صارله عايش مع سلطان اربع سنين .. من بعد وفاة اهله
ومن قبل اصلا كان المسؤول عن القصرعشرين سنه .. من عقب الحادثه وتعب سلطان انتقل للعيش داخل
القصرعند سلطان )









في الدوادمي
وضحى تقطع البصل .. وشيخه تحسب الفلوس .. ونوره تغسل المواعين
دخلت عليهم ساره - هالحين اناكل ماجيت وانتن نفس الدراما وحده تقطع بصل والثانيه تحسب الفلوس وهاذيك تغسل المواعين
وضحى - ايه وانتي تكملين الناقص وتعدين كم حبة شباب في وجهتس اللي يسمعتس يقول هاذي بكره عندها تصويرولاشي
ساره اللي مبهوره بزينها اللي ورثته عن امها ( وعموماكلهم جميلاتبس ساره ونوره اجمل ) –والله شتبيني اسوي الله خلقني جميله
وضحى – سويره روحي عني في السعه ماني فاضيتلس وينهي هند
ساره – هند تشوف حبيب القلب
نوره ضربت على صدرها وهي موجهه راسها للغساله .. يعني ابتدت الحرب الطاحنه
وضحى شهقت – وش قلتي
ساره تهتهت – ها ها لالالالا ماقلت شي وش قلت ماقلت شي
وضحى قربت منها وهي تعرج ومطت شعرها – عيدي وش قلتي
نوره تركت الصحن من يدها وقربت لهم .. وشيخه مو داريه عنهم تحسب في الفلوس
نوره فرقت بينهم – ياوضيح قصدها حبيب القلب ذاك البطل في المسلسل
ساره بخوف – والله والله صادقه قاعده تشوف البطل انتي تعرفينه
وضحى بسخريه – لا ماحصلي الشرف
ساره وخرت عنها وبحالميه – يجننننننننننننننننننننننننن
نوره ضربت على خدها
وضحى مسكت ساره مع صدرها – وش قلتي
شيخه – واهووووووووووووووووه علينا وبعدين معكن خامس مره اعد الفلوس ترى راسي عورني بكره ام احمد جايه تأخذ الإيجار صكوها سيره عاد
وضحى دزت ساره من يدها واتجهت على شيخه وهي تعرج – شيخه
المبلغ بيكفي
شيخه – إن شاءالله يارب يكفي ( وبهم ) خلاص انا تعبت من هالحاله متى نقدر نعيش مثل الناس والعالم
وضحى طلعت الفلوس اللي مخبيتها في صدرها – هاتس اخذيها ياشيخه وبلاها عمليه انا الله بلاني بهالمرض والحمدالله على كل حال
( ونزلت دموعها )
شيخه ردت يدها – خلي فلوستس التس ياوضيح وبعدين اللي يسمعتس يقول انتي مريضه بمرض كايد ياكافي تراها عمليه رجل بسسس
وضحى وهي تمسح دموعها – وتحسبينها بسيطه من طلعت على الدنيا والكل يعايرني يالعرجاء يالعرجاء تعبت من كلام الناس والحريم ماتشوفين مااحد خطبني وقفت في نصيبتسن ياخواتي
ساره ونوره متأثرات لذالك لزمن السكوت
شيخه – يااااااااااااااه كل هاذا بصدرتس ياوضحى تشيلينه
وضحى اتجهت للبصل – يالله كل وحده تروح على شغلها وانا اللي جلسه معتس ياشيخه نحسب لإيجار هالبيت وهالبسطه









اخيرا وصل الدوادمي
وقف عند مجموعة شباب .. وماعرف كيف يسأل قرب منهم – السلام عليكم شباب
الشباب اللي اندهشوا من سيارته الجخ وشكله – وعليكم السلام
محمد خامسهم كلهم – الا بسألكم وين احصل بيت ناصر بن فهيد
واحد من الشباب يطنز – لايكون ريحتهن وصلت لكم يااهل الرياض وجاي تريشهن
محمد عصب – انت وش تقول
اللي جنبه قال – يكفي بس شيخه اللي لامرت حاست شباب الدوادمي كلهم
محمد انقهر وكتم غيضه – انتم تعرفون بنات ناصر
الثالث قال – عز المعرفه وبالماريه تراهن خمس ويلعن ام الخمس صوااااااااااااااااااااااريخ
( للأسف ان فيه من يقول هالكلام ويقذف المحصنات الغافلات أليس
رسول الله حذر من قذفهن .. بس هالشباب لاوصل الحكي عند البنات
زادوا البهارات حبتين .. الله يصلح شباب المسلمين آجمعين .. ويعدي اللي بيسويه محمد على خير )
محمد بقهر – عجييييييييييييييب ( وصرخ فيهم ) استح على وجهك انت وياه
الشباب ضحكوا عليه – انت ليش عصبت
محمد – شي مايخصكم قولولي وين بيتهن
واحد منهم – تراهن بنات قريتنا يعني مو لازم نخبرك انت قل وش تبي فيهن لانك جديد في القريه شكلك من هل الرياض
محمد عشان يخوفهم طلع بطاقته – معكم النقيب محمد بن ضاحي هاه ياحلو انت وإياه بتعلموني وين بيتهن ولا اجيب سيارة الدوريه واحطكم في التوقيف
الشباب بسرعه – توقيف لالالا يرحم ابوك رح سيده مع هالشارع لين يجيك اخر الخط لف يمين بتحصل بيتهن ثاني واحد على يدك اليسار
الباب الاسود
محمد دخل البطاقه واتجهه لسيارته وركب فيها








في بيت سعد بن فهيد
سلطان جالس بين جدته وجده ومعهم سعد وفهيد وام فهيد في الجلسه الشعبيه عند العريش وفي الهواء الطلق
العجوز وضحى – مابغينا نشوفك وانا امك
سلطان يحب على يد جدته – اسمحيلي ياجده والله اني ارجع من الشغل هلكان
الشايب فهيد – والله ان ذا الشغل بلشه لو انك تاركن عنادك وانا جدك وجاين تعيش تحت عيني انا وجدتك
وضحى تضرب في الوتر – هو بس اللي نبيه يعيش عندنا يافهيد
فهيد فهم مغزاها – ياغلي لوتصكتين ياذا العجوز اللي عقلتس خرف
وضحى – عقلك انت اللي خرف ولا فيه احد يهيت بنات ولده الله لايسامحك يا ذالشيبه على اللي تسويه فيهن وتحرق قلبي عليهن
فهيد وقف وضرب بعصاه الأرض – اعنبوتس من مره علي بالطلاق
لو مانتس عجوز زد بليتي وشابت ركبتس ولا والله ماتمرحين معي ذا الليله
سعد وقف – علامكم علامكم استهد بالله ياابوي
سلطان وفهيد وام فهيد يهدون في العجوز
فهيد – سلطان ياولدي جدتك باعت العشره ( كلمه قويه تدل على الزعل )
سلطان – افا ياجدي لالا جدتي من هم ماهي شايله
ام فهيد – علامك ياعمي اتفل الشيطان اللي دخل بينكم وعمتي من حر تسبدها الله يبرد خاطرها
العجوز وضحى اللي مشت دمعتها ووقفت على عصاها – رح الله لايسامحك يافهيد ولايبيحك في ناصر وبناته
وام فهيد قادتها لداخل
فهيد عصب – هبي من مره عزالله انها عوباء من يوم امها جابتها
( ياشيخ خاف ربك .. شنقول بسسسس )





قام يترنح عقب ماكيف راسه .. وشرب كل الخمر اللي في العلبه
انسدح على الارض وقام يضحك ويضحك .. سمع جواله يرن
نايف وهو سكران – اهوووووووه هاذا وقتك .. طلعه من جيبه
ورد بصوت ثقيل – نعم
البنت –اهلين نيوفه اخيرا حبيبي رديت
نايف بلسان ثقيل وعيون ناعسه – لا اسف النمره غلط
البنت – نايف نايف وش فيك ماعرفتني انا سمر
نايف بلسان ثقيل – ايه هالحين عرفتك بس تعالي يابنت منهو نيوف هذه



دق الباب بقوه
وضحى – بسم الله الرحمن الرحيم منهو اللي جاينا في ذا الوقت
شيخه – لايكون وجهه النحس خالتس
ساره بخوف وهي تركض للباب – طيب طيب كسرت بابنا ياللي تدقه حشا عارفين انك عبدالستار يعني من بتصير
نوره وهند وقفن بيشوفون الهوشه اللي بتصير بين خالهن وبين شيخه
فتحت الباب ساره دخل عليهن بكل جسمه ووقف في نص الحوش
وبقواة عين – منهو عبدالستار هذه
شيخه التفت بطرحتها اللي على رقبتها – هيه هيه انت على وين داخل
وش قواة هالوجهه لك اذلف اذلف لاجمع عليك الحاره باللي فيها
البنات ادخلن داخل يلتفن ابراقعهن وطراحهن وضحى بسرعه تعرج وركضت لأختها – ايه انت خير داخل علينا لآحم ولادستور وش تبي وش تبي
محمد – اللي ابيه اني اشوفتسن اخذات راحتسن بالمره
شيخه بعصبيه – قسم بالله ياانت لو ماتكلمت زين اني لأبلغ عليك الشرطه
محمد عصب منها – انتي يام لسان انا محمد بن ضاحي بن فهيد آل قاسي ولد عمتسن يامحترمات
البنات انصدمن بس شيخه لا ماتسكت – وطززززززززز وولد عمنا خير ياطير هاذا مو مبرر انك تهجم على بيوت الناس انت ماتستحي على وجهك ولا ماتستحي على وجهك
وضحى قربت من شيخه تربت على كتفها – شيخه هدي اصبري خلينا نعرف ليش جاي
محمد عجبه تصرفها .. بعكس إحتقاره للسان شيخه السليط
وضحى بهدؤ – وانت ياللي محسوب علينا ولد عم وش تبي جاي هالساعه توكم تعرفون ان لكم بنات عم
محمد هدى شوي – اسمعي انتي وإياها بالعربي الفصيح حنا مو عاجبتنا عيشتسن في هالقريه وبالحالتسن اللي ابيه منتس انتي وإياها تلمن حفيشتسن وتمشن معي
شيخه بأمر – اسمع انت قسم بالله ان ماذلفت هالحين عن وجهي ورحت للسعه اني لشّوفك شي ماشفته انت من صدقك ولا من صدقك تبي نركب معك ولاصرت ولد عمنا تأخذنا معك غصب هاذا اللي ناقص بعد
محمد انقهر منها وقام يهدد – اسمعي انتي ياام لسان ان ماقضبتيه ولا والله لاقصه
شيخه بقهر – تخسي تقصه
وضحى بقهر – بسسسسسسسسسس
كلهم اسكتوا
وضحى – شيخه نسيتي ان حنا هنا بالحالنا ولا يجوز يطلع حسنا وانت (وناظرت فيه ) اللي ماطلته بيدك اوصله برجلك انت تحسب وين عايشين تقول امشن انا ولد عمتسن نركب ونمشي معك ليه مهبل ولا مهبل ماحنا بطالعين من هنا وورنا وش بتسوي
محمد بقهر ولو ان كلامها معقول – اوريتس اللي ابسويه بس اصبري علي بكره من غبشه عندتسن وراجع راجع الله لايعوقني بشر وابوي معي وهالمره بتركبن ورجلينتسن فوق روستسن بعد قال ايش بنات ويعيشن بالحالهن
وضحى بصرخه وقهر – هاذا انت قلتها بنات ويعيشن بروحهن وينكم انتم عاد يوم مات ابوي وامي ترانا نعرف انكم عرفتوا انهم ماتوا وين هالمراجل عقب خمس سنين طلعت ياشيخ ضحكتني
محمد عض على شفايفه بقهر .. وطلع ويوم وصل للباب لف عليهن
- انا هنا ماني براد للرياض وابوي بكره بيوصل لمن عفيشتسن وخلني اشوف وحده معتبه برى هالباب
شيخه ماتت قهر من كلامه وجت تعدي تبي تضربه .. وخواتها مسكنها
شيخه بغبن وقهر – والله والله مااعدي اللي قلته واصبر وبتشوف
محمد قرع بالباب بقوه
وضحى تفلت – تفووووو الله لايردك
نوره بقهر – وش بنسوي في هالمصيبه
شيخه بقوه – يخسي هالتسلب انتن مصدقات انه من عيال عمتسن هه
( بسخريه ) نسيتوا ان الشيبه حالف عليهم مايعرفون لبنات ناصر طريق
( هالسالفه عرفنها عقب بصعوبه حصلن رقم عمهن سعد اللي بلغهن هالخبر بنفسه وقال انه بيرسل الهن فلوس .. البنات رفضن وغيرن رقم الجوال والسكن بعد من بعد الأهانه اللي صارت الهن )









جالس على السرير بالفندق ويزفر بقهر – ياصقر قلتلك هذلي حنش مب بنات قسم بالله ياعندهم وحده اسمها شيخه تصدق تبي تضربني لين ألزمنها خواتها
ضحك صقر بقوه – خخخخخخخخخخخخخخخخ ياشيخ وراك ماطلعت العقال ومردغتها فيه
محمد انقهر من سخرية صقر له – انت لها يارجال تعال علمها المراجل ومردغها بالعقال
صقر بنخوه – وانا لها تخسي هاذي كيف فكرت بس تبي تضرب النقيب محمد بن ضاحي
محمد ارتفعت معنوياته – والله ياصقر لو تشوفها مايقدر على ذا الجنيه غيرك
صقر وقف من الكرسي – انا من غبشه جاي مع ابوي لاتنقهر وانا اخوك ودواها عندي
محمد بتفكير خبيث – اقول صقر وش رايك تتزوجها مايقدر عليها غيرك
صقر انصدم – ايششششششش









الجمعه
اليوم الثاني \ الساعه 7 صباحا في الدوادمي
البست بشتها والبرقع
وضحى – شيخه الفلوس بتكفي
شيخه اللي تعدل الطرحه – ايه بتكفي ومن خردة اليوم بكمل الناقص من حق البيت
وضحى – لا الباقي انا بوفيه لاتشيلين هم
شيخه – على ماتبين البنات سرحن للمدارس
وضحى – ايه بس سويره غايبه تقول بطنها يعورها
شيخه – خلاص عندتس إياها اسمديها في البيت خليها تنظفه
وضحى – اوريتس فيها ازهليها









عند الباب وجالس في سيارته .. يوم طلعت شيخه ومن شافها نزل من السياره وهو معصب – هيه هيه انتي هييييييييييه ( وهي عارفته بس مطنشته ومعطيته ظهرها )
وقف في وجهها – على وين العزم إن شاءالله
شيخه نفثت على صدرها – اف اف اف فففففففففففففف لا ياشيخ خوفتني ومن حضرتك عشان اخذ الإذن منه
محمد قرص بعيونه – انتي يابنت وقفي زين وعدلي ذا اللسان ماتستحين على وجهتس
شيخه انقهرت – لا مااستحي على وجهي ( دزته عن طريقها ومشت وخلته ) انقهر منها وعض شفايفه بقهر .. اتجهه على سيارته ودق على جوال صقر .. صقر اللي صحاه الإتصال من عز نومه وبصوت مبحوح وعيون نص مغمضه – آلو
محمد بقهر وبعصبيه – قسم بالله لاتاخذها وتمردغ خشمها في الطين ياولد امي وابوي









في السوق
انشرت بسطتها .. وجابت بضاعتها من المحل اللي تحطه عنده كل يوم شكرت الهندي وحطت الكرسي وجلست عليه .. ومحمد من بعيد يراقبها وميت قهر منها .. اقتربت منها حرمه – السلام عليتس
شيخه اللي مو حسه بمراقبة محمد لها – وعليتس السلام
الحرمه – بنشدتس ياوخيه القى عندتس براقع إسلاميه
شيخه – نعم ابشري بالخير عندي ( وطلعت براقعها ) قامت الحرمه تناظر في البراقع .. وبعدين كبتها في الارض قريب من البضاعه وعطت شيخه ظهرها – براقعتس قرومها طوال انا ماابيها
شيخه اللي مطت عيونها بقهر .. وقمزت من البسطه ووقفت في وجهه الحرمه بقهر
شيخه – انتي وراتس ترمين براقعي ماتبينها ومب عاجبتس عطيني إياها في يدي ومب تذبينها ليه وش شايفت بسطتي زباله
الحرمه – اها الخلا يابنت اظاهر انتس ماتربيتي ماتستحين على وجهتس تهرجين اللي اكبر منتس بهالشكل
شيخه خمت الحرمه بصدرها بيدينها الثنتين وقامت تلفلف فيها – اها مب انتي اللي تعلميني العيب والصح والخطأ والله اني مااعدي اللي سويتيه واني لاشكيتس اليوم ويانا ياانتي
وصارت هوشه قويه .. والحريم ألتمن يفرقوهن .. ومحمد مط عيونه وركض عندهن .. وقف بينهن – بس بسسسسسسسسسس استحي انتي وإياها
شيخه قامت تلم برقعها وتسوي البشت والطرحه – اها كملت
الحرمه قعدت تبكي وتلم شوشتها .. وتستر صدر ثوبها المنشق
محمد بعصبيه – ماتستحن انتن ماتستحن في الشارع وتهاوشن
شيخه قامت تنفث الهواء بقوه
الحرمه بعصبيه – والله اني لأشكيها في الشرطه
محمد من سمع شرطه خاف على سمعة بنت عمه .. وبسرعه طلع بطاقته – انا من الشرطه وخلاص انا شفت كل شي بعيني
الحرمه انبسطت وراحت تخر الأولي والتالي واكثره كذب عشان بس يسجل محضر ويسجن شيخه .. مادرت ان محمد قاعد يداري السالفه لاتكبر وتصير فضيحه – خلاص خلاص انتي بس روحي توكلي وهاذي اوريتس الشغل فيها
شيخه مطت عيونها من ورى البرقع بقهر – ابك انت وش تقووووووووول تخسي وتقطع لانت ولذى الحرمه اللي وراك اللي تساند ابك رخمة مافيها خير لو فيه خير ماتسذبت وتجي تواجهني
محمد عصب – بس



في بيت سعد
طق الباب قبل لايدخل وهو يتحنحن – احم احم تغطن يابنات عمتسن الشيخ فارس بيدخل
موضي اللي كانت لابسه برقعها قعدت تضحك من كلامه .. اما ريم صعدت فوق تبي تلبس برقعها وتنزل
موضي بضحك – عمي الشيخ فارس اقلط حياك البيت بيتك
دخل فارس وهو يضحك – السلام عليكم ( ويستنشق ريحة العود اللي في البيت ) الله الله يازين ريحة بيتكم ياآل عمي ( ناظر في موضي وضحك ) نعنبو بس ياموضي لو انتي اصغر مني يحرمن علي بنات حواء غيرتس
ضحكت موضي على كلام فارس اللي يحبها وتحبه – والله يافويرس انك بياع حكي وكلام
فارس جلس وهو يضحك – افا من قال انا بقترح على الشعار لاجوا يتغزلون يشوفونتس ياموضي
موضي اللي عارفه لأساليب ولد عمها – ماخذنا منك غير الحكي
فارس ضحك – انتي تعرفين معزتس ياام نواف اجل وينهم عيالتس
موضي – انت يافويرس بس تبي تفرس زايد حرام عليك دايم يسالني يمه انا الاكبر ولا نواف وإذا قلت انت قال اجل ليش فارس يقول ياام نواف
فارس ضحك بقوه – هههههههههههههههههه كان قلتيله كلن ومقامه نواف اسم حلو وكشوخ ودلع اما اسمك نحبه من حبنا بس لزايد الله يرحمه ولا مافيه زود
موضي وقفت وهي تضحك – بروح اجيب القهوه
فارس – قبل لاتجيبين القهوه يقولون ان الشواب امس بقو عليكم بقه قويه والمصون وضحى بنت خزام ضاقت من فهيد آل قاسي
موضي جلست وهي تضحك – والله فاتك دخلة جدتي علينا وهي تبكي والشيخ فهيد امس طلع ضبع عند وضحى قعد يراضيها ويحايلها لين رويمه صورتهم بجوالها فيديو وهات يضحك عليهم طول الليل
فارس طاح على بطنه – ورويم ماتبطل علومها خخخخخخخخخخخخ
ريم نزلت – وش فيها عمتك الشيخه ريم
فارس ناظرها بنص عين – فيها ان سعيدان جاي وراي وان كنتي بنت ابوتس اقعدي معه
ريم بققت عيونها ولفت ظهرها وفحطت فوق
موضي ضحكت – حرام عليك احرجتها
فارس – حرام عليها اهيه اخوي مسكين وهو ميت يبي يلمح زولها وهي بنت اللذين زابنه فوق
موضي وقفت – اخوك دعله مايعرف الرومانسيه ولا كان يجيب الها باقة ورد شوكلاطه شي من هاذا القبيل
فارس رافع صوته لان موضي خلاص وصلت المطبخ – وان كفشه ابوتس قسم لايعلقه مع كراعينه في مسلخكم اللي ورى البيت
موضي أمرت الخدم يجيبون القهوه – إلا بسألك وينه عمي ضاحي ليش ماجاء معك
فارس – علمي علمتس انا كبت علي امي جيك الماء وسبحتني فيه الساعه 11 ويادوب تروشت وخلصت سيده لموتري حتى مالمحت موتره في المسجد قلت يمكن سبقني عندكم بس ماشفت سيارته
موضي – اها
فارس يتلفت يمين ويسار – وين الربع
موضي – ابوي في مجلسه يقول بيجيه رجال وجدي راح معه وجدتي زابنه بغرفتها من عقب احداث امس وامي راحت عند خالتي مريضه
فارس – افا خالتس مزنه وش فيها
موضي – ايه تعب بسيط زكام وما زكام
فارس – اها ( ووقف ) اجل انا اسمحيلي بروح لجدتي وان جاء سعد خليه يجي لانه هو مكلمني وقلت له بجيكم وهو اتفق معي بعد واكيد على وصول ( قرب من موضي ) ولو تسوين فيه خير وتخلينه يشوف حبيبة القلب تصيرين اطيب من ابوتس ( ورفع يدينه بشكل تمثيلي ) الحمدالله الحمدالله اللي بس جاب بنتين عمي عشان مااتورط واحب منكم ويمنعني عمي من لمح زولها
ضحكت موضي بقوه – والله انك خطيرررررررر
فارس غمزلها – مو اخطر منك ياجميل
موضي تضحك من حركاته – اقول رح لايشوفك زايد ثم قسم لايقلبك عجينه الليله
فارس ضحك ومسك بطنه – انتي وشدراتس عاد ولدتس دعله على ابوه
( وراح وخلاها متجه لجناح جدته وجده )
موضي من راح عنها .. ومن طرى ابوه .. امسكت دمعتها .. تكره طاريه تكرهه ولو بيدها امحته من على الارض بكبرها









في الشقه
ازعجه الجوال اللي يرن كل شوي .. رفع راسه وناظر في الرقم .. طلع رقم البيت وعرف انها امه .. واكيد بتسويله سين جيم .. ضبط صوته .. وتحنحن وفتح الخط – هلا يمه
منيره أم محمد – هلا يمه انت وينك ياابوي
نايف يمثل – انت ماتشوف
منيره – وش تقول
نايف – لا بس واحد دزني وانا بركب سيارتي طالع من المسجد
منيره بفرح لان هالولد متعبها – بارك الله فيك ياابوي ايه يابعدي خلاص وانا امك تعال انا مسويه لك الغداء اللي تحبه
نايف رحم امه ووقف على حيله ويحس راسه دايخ – طيب يمه نص ساعه بالكثير واجي
منيره بتساؤل – نص ساعه ياابوي ليه وين انت مصلي
نايف اللي تورط – يمه انا سهرت عند الشباب ونمت عندهم وصلينا في المسجد اللي جنبهم وهذاني انتي بس يالغاليه جهزي الغداء وافرغيه على ماوصل
منيره بحنان – ابشر ياابوي ابشر ياعيوني لاتسرع وانا امك
نايف – إن شاءالله يمه
منيره – يالله فديتك لاتبطي وفداعة الله
نايف – هلا يمه
سكر من امه وجلس على الكنبه .. وهو مهموم لمتى يشرب الزفت اللي يشربه .. المشكله انه دكتور ويعرف مضار الخمر ويشربه .. اجل الجاهل وش يقول عنه .. يبي يتغير بس مو عارف الطريقه والحل .. استغفر ربه .. لان الايمان في داخله كبير والاحساس بالذنب باللي قاعد يسويه يقتله .. اتجهه للحمام يتروش ويصلي الصلوات اللي طافته
ويتجهز بسرعه عشان خاطر المسكينه اللي يرحمها كثير









في بيت سعد بن فهيد
دخل سعد ومعه ضاحي وهم يضحكون .. وقفوا عند الباب
ضاحي – درب درب سعد بن ضاحي معي
ريم من سمعت اسم سعد قمزت واقفه تركض .. وموضي وفارس والجده وضحى يضحكون منها
موضي – اقربوا اقربوا حياكم دربكم سمح
ضاحي وسعد يدخلون وسعد منقهر من تصرف ضاحي
سعد بقهر – انا بعرف انت دعله مثل ابوك ماتخلون الواحد ياخذ راحته
ضاحي خرها ضحك – هههههههههههههههههه نخليك تأخذ راحتك إن شاءالله يوم العرس
سعد شاف الجميع يضحك – وانت وش مجلسك عند الحريم ومخلي عمك وجدك عند الريجيل هناك
فارس – وش ابي بسوالف الشواب قسم بالله غثاء فلان سام الناقه الفلانيه بكذا وفلان شرى المزرعه الفلانيه بكذا
سعد اتجهه على جدته يسلم عليه ويحب يدها – وشلونتس يابنت خزام
( يحبون ينادونها بهالاسم لانها هي لاتعزوت قالت انا بنت خزام وبكذا يحبون ينادونها ابنت خزام .. والعجوز عاد تنبسط )
الجده وضحى – الله يسلمك وانا امك تعال تعال ( وتجلسه جنبها ) اخوانك وينهم الكبار مااشوفهم مايجي عندي غير انت وذا النخله
كلهم ضحكوا من كلمتها ( لان فارس طويل مره ونحيف )
فارس يسوي نفسه زعلان – الله يسامحتس يابنت خزام هاذي اخرتها اتعنى التس بالوصل وانت تصدني يازين صدتك تجرح القلب وتعله
كلهم ضحكوا على كلامه
سعد يناظر موضي – اسمحيلي ياام زايد ماوفيناتس حقتس وشلونتس عساتس بخير
موضي – بخير زان حالك وشلونك انت وشلون الشغل معك
سعد – اخخخخ لاتذكريني بالشغل اشهد بالله ان سواقة الطياره غثاء اخخ ياقهري ياسنين عمري اللي قضيتها في دراستها لواني مختصرها مثل اخواني وداخل العسكريه اطلع ضابط وننتهي بس محدثتس يحب الغثاء
ضاحي – حوفك ننصحك لاتدخل الطيران لاتدخله وانت بالش عمرك
بس والله ياسعد ان وظيفتك انت زينه وشيفتاتك كلها دول عربيه
سعد اللي شاف ظل زول ريم تسمع فيهم وبخبث – انا عشان اختك ماطلبت الدول الاوربيه اشوف المشنقط والمحنقط بس ان استمريتوا يا آل سعد بن فهيد في قراركم التعسفي ان ادق الطياره لهيثرو في لندن واتبصر على كيف كيفي
فارس فهم عليه ومات ضحك لانه شاف نظرات سعد وين متجهه كلهم ضحكوا على كلامه .. وسعد خقها ضحكه يوم شاف الظل اختفى عرف انها عصبت من كلامه
ضاحي – والله انت تعرف سلومنا مافيه شوفه غير لين العرس
سعد بشكل حزين – الله يصبرنا المشكله الوالده ماتعرس غير لين افرح باخوانك حشى انا اعرف البنات اللي يعنسن اخواني دقوا العنس وطافوه شيب صقر نضح ونايف في صدوغ راسه
كلهم ضحكوا
سعد وقف – يالله اجل انا استأذن ( وناظر في فارس ) يالله
فارس وهو يضرب على كتف جدته – انا بنتظر الشايب يوم يجي ويلقاني راز بنت خزام هنيا كود اليوم ينولني كم وريقات زرق
( يقصد خمس مئة ريال )
سعد – بكيفك بس ترى امي مكلمتني تقول الغداء بارز
موضي – افا ياسعد هذه كلام غدانا حنا بعد بارز
سعد – تسلمين ياموضي بس امي جد ماعندها احد مدري عن نايف يمكن جاها
موضي – ليه وعمي ومحمد وصقر وينهم
سعد يصرف الموضوع – عندهم شغل ومدري متى يردون
موضي – اها الله يحفظهم اجل
سعد – يالله اجل فداعة الله
الجميع – فداعة الله
















وقف السياره بعصبيه .. وابوه ناظر فيه – انجنيت انت
صقر يناظر في محمد اللي متجه لهم – بنات اخوك خلن فينا عقل
( فتح صقر الشباك ) محمد ناظر فيهم – تأخرتوا
صقر – انمسكنا في مسجد إمامه بغى مايفكنا خطبته قويه
ضاحي وهو لابس النظاره الشمسيه – وين بيت بنات عمك
محمد وهو يتجهه على سيارته – الحقوني
صقر لبس النظاره ومشى ورى محمد .. لين وقفوا قدام البيت ووقف محمد .. واتجهه لباب ابوه وفتحله الباب .. واشر عليه – هاذا بيتهن يبه
صقر ناظر البيت بنص عين وفتح الباب ونزل .. ونزل ضاحي من السياره







( البارت الراب 4 ع )



بيت ضاحي بن فهيد
فتح الباب ودخل .. لقى امه تنتظره وعيال محمد اخوه ابتسم لهم – السلام عليكم
منيره – وعليكم السلام يايمه وينك ابطيت
نايف بتعب قرب من راس امه وباسه – اعذريني يمه كنت عند الربع وعلى مافكوني وقدرت اجي
منيره – الله يعينك يمه يالله وانا امك رح غسل وبحط الغداء وسعد اخوك على وصول
نايف يتلفت يسار ويمين – وين ابوي والباقين
منيره بألم – رحوا يجيبون بنات عمك اللي الله يستر لايدري عنهم جدك
صاح خالد بقوه – آآآآآآآآآآآآآآآآه
منيره ونايف ركضوا لهم – وش فيكم
خالد يبكي – خلود الوصخه ضربتني
نايف ضحك – افا بطل وتبكي وبعدين عيب الرجال يبكي ( وشاله ونقزه في السماء )
خلود اغتارت وجلست تطالعهم وقوست شفايفها .. ناظر نايف فيها وضحك – لا انتي
حبيبة عمو سعد انا حبيبي بس خالد صح يابطل
خالد بوناسه – صح ياعمو ( وجلس يبوس خده )
وهااااااااااااات ياصياح ياخلود .. حاولوا يراضونها بكل الطرق مارضت .. لين وصل سعد
وخبروه السالفه وقام يقرنشها ويلاعبها ومن الكلام الزين
منيره حطت الغداء على السفره في الارض ( اللي المدنيه والتطور ماغير هالطبع فيهم ) – يالله
تعالوا الغداء







في بيت سلطان
كان يأكل على الطاوله ومعه حمزه
سلطان بهم جاثم على صدره .. وحمزه حاس فيه – عمي ليش ذبحك التفكير انته ذبحت عمرك عمي
سلطان ناظر فيه – كم مره قلت لك لاتقول عمي انت اللي مشاركني وحدتي ومونسني ياعم حمزه
وفي مقام الغالي المرحوم
حمزه – العفو عمي كلن وله مقامه ( حمزه اخذ على الكلام السعودي وعرفه عشرة عمر بس برضوا
يبان على كلامه ولهجته انه هندي )
ناظر سلطان فيه – انت ليه ماتزوجت لين هالحين اللي كبرك عندهم عيال قدي
ضحك حمزه وبعدين رجع وسند ظهره على الكرسي وزفر بأنين – تدري عاد ياعمي لو قلت لك ان
كل مشكل في الحياه هو الحب
ابتسم سلطان – يعني كنت تحب
حمزه ناظر فيه وبعيون مليانه دموع – كنت لوالله ياعمي لين هالحينه انا فيه يحب
سلطان استغرب – ويومك تحب ياعم ليش خليتها وجيت
حمزه بألم باين في عيونه – لان الحرمه كلو كذاب يكذب علي كثير لين جيت عند بابا
الله يرحمه اشتغل واجمع فلوس عرفت ان هيه فيه يتزوج وباعت انا بالفلوس لان خطيب
مالها عنده فلوس واجد
سلطان بقهر وألم – وهي كل مصيبه في هالدنيا وراها حرمه








الدوادمي
انطق الباب على البنات اللي كانن ملتمات على الغداء يأكلن رز ابيض ولبن غنم
وزبدة غنم
وضحى – قومي هند افتحي الباب
هند ناظرت فيها – وش معنى انا اللي افتح أبي أكل ( لان هي شوي مربربه وتحب الاكل )
وضحى – لانتس الصغيره ومشاءالله اللي يشوف الشكل يقول هاذي تحتاج لتمارين
قاسيه مايدري انتس تزرطين الاولي والتالي
هند قامت وهي تهاوش – الحمدالله والشكر تمن علي عشاني أذوق من عيشتها اللي
تطبخها للناس
وضحى وقفتها بعصبيه – لحظه لحظه وقفي
هند وقفت وناظرت فيها بريعه – وش فيتس
وضحى – بتطلعين بهالشكل الكشه تروع بلد ازرقي البسي برقعتس وحطي جلالتس
عليتس
هند انقهرت – وانتن إن شاءالله بعد مانتن لابسات براقعتسن افرضن افرضن ( وبفكره
وطقت اصبعها عليها ) ولد عمتسن المصون
شيخه اشرقت وكلهن ألتمن عليها .. ونوره ركضت تجيب الها مويه .. زرطته وبسرعه وقفت
البست جلالها وبرقعها وناظرت فيهن – انتن بعد البسن براقعتسن بروح افتح انا بنفسي
وان كان هو يتفل العافيه اليوم
كلهن بسرعه قامن يلبسن وطلعن ورى شيخه اللي افتحت الباب وشافت رجالين وولد عمهن
معهم
محمد بتشفي وهو يدخل – اقلط اقلط ياابوي
شيخه حطت يدها على الباب – للبيوت حرمتها انت وإياه خير داخلين علينا
محمد وخر يدها وبقهر – استحي على وجهتس تردين عمتس ضاحي مايدخل
كل هالشي تحت مراقبة ومتابعة صقر اللي لين هالحين مافصخ النظاره ويشوفها بنص
عين .. ولو تعرف شي عن هالنظره لاتطين عيشته وتخلي يومه اسود
ضاحي بوناسه لشوف بنات اخوه دخل وتبعه محمد وصقر – انتي من انتي وانا عمتس
شيخه ناظرت فيهم بقهر .. ووضحى تولت هالدور – لو سمحت ياعم حنا بنحترم شيباتك
ومابنبلغ الشرطه بس لم ولدك اللي كل شوي هاجدنا ويدق بابنا
ضاحي ناظر فيها بعمق وتمعن في مشيتها وهي تعرج – انتي وضحى صح
خواتها كلهم ناظروها بصدمه وهي انصدمت وماقدرت تتكلم
تولى الكلام ضاحي اللي بعبره حزينه – جيت لابوتس وانتي عمرتس سنه وشوي وكنتي
تعرجين وعلمني عن قصتس وبكا وبكاني معه ايه انتي سمية امي سمية الغاليه
( وضحى اللي انصدمت من كلامه هي تعرف انها سمية جدتها اللي تتمنى تشوفها بس
ماتبين هالتمني عند خواتها وعند نفسها بسبب القرار الظالم بحقهم .. تتذكر يوم ابوها يدخل
الغرفه على بناته ويتجهه يمها يحبها ويبكي ويشم ريحتها .. تسمعه يتمتم بكلام ماكانت تعرفه
لين كبرت شوي وصارت تمثل تنتظر ابوها يوم يدخل ويبكي ويقول ياليتس ياوضحى
تطلعين مثل سميتس ياليتس ياوضحى تصيرين مثل امي .. آآآآآآآآآآآآآآآه وتسمع ونينه طول
الليل لين وقت التهجد .. تشوف ابوها يطلع ويصلي ويقرأ قرآن لين الفجر ثم صلى وطلع
يدور رزقه .. من عقب هالكلام صارت تتمنى تشوف جدتها من كثر شوق ابوها لها
شيخه بسلاطة لسان – ووينكم يوم تعرفون ان لكم بنات اخو وينك عنهن توك تعرفنا
تفضل من غير مطرود حنا مانستقبل ناس حثاله مثلكم
صقر اللي هالمره صرخ – هييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي ه
الكل قمز من صرخته من ضمنهم شيخه بس مابينت .. مشى بسرعه لها ومطلع عقاله
مسكه ابوه ومحمد
شيخه عضت شفايفها بقهر وقامت تقهره – انت هيييييه وش شايفن نفسك مسويلي فيها
ابو المراجل وانت تبي تلوح بعقالك لأنت ولاعشره من أشكالك يمد يده ويضربني
الديره فيها أمن وأقدر اطلع حقي من بين عيونك
انقهروا من كلامها وابتسم ضاحي لها – اها اجل انتي شيخه
شيخه ناظرت فيه وحطت عيونها بعيونه بقوه – ايه انا شيخه وعارفه انك عمي زول
ابوي يتراولي فيك وشبهه بس اخذ وراعينك ( مطوا عيونهم على هالكلمه ) ولمهم واركب
موترك وتوكل مراح معك ماحنا برايحات انتم رفضتوا ابوي ورفضتونا
عقب موته وابوك مانعك تأخذنا رح توكل
ترانا ماحنا براعيات أمور رديه حنا بنات ناصر والكل يشهد بالحق فينا
محمد وهو يتذكر كلام الشباب عنهم وبعصبيه – واضح والدشير اللي هنيا يوم قلت
وين بيت ناصر كل واحد عطاني وصف التسن وخصا انتي ياراعية البسطه
شيخه بقهر – اقطع اقطع عسى لسانك للقطع ماتستحي على وجهك
صقر بعصبيه – اقطعي انتي ويالله ضفن هداميلتسن واركبن مع ابوي
وضحى – ماحنا برايحات واللي في راسه عنتره يصفيه بعيد عنا ثم استحوا على وجيهكم
خلوا لعمكم حشمه يوم تهجمون على بناته ماتستحون
ضاحي – بس خلاص خلصتوا انتم وإياهن ( ناظر في بنات اخوه ) معتسن حق انتسن
تزعلن مير انتن مانتن برادات عمتسن انا ماني بمخليتسن هنيا الا ان كانتسن تبن إلي
الغثا وتغثني
وضحى ناظرت فيه وهي اعقلهن اتجهت إله وحبت راسه .. وسط إستغراب خواتها وعيال
عمها – عمي ماحنا برايحات مكان ممنوعات منه وابوك الله يحفظه إلكم مايبلع شوفتنا
ضاحي بطيب لهالبنت حب راسها – وانا قلت تكفن عشان عنا عمتسن إلتسن والكلمه
اللي تغثتسن تغثني واللي تبنه حاضرله بس والله اني مااقدر اترك محارمي بديره وانا بديره
شيخه ناظرت في وضحى .. ووضحى ناظرت في شيخه وخواتها
صقر بقهر يكلم محمد – مايكفيهن بعد ابوي متعني ويفكرن الهوانم
وضحى بعقل – عمي وبأي اساس تبانا نروح معك وش يحدنا نرد لمكان انطرد ابونا منه
شيخه بقهر وحرقه – ابوي مات وهو مغبون ومقهور على طردتكم إله وعقب كذا إلكم عين ترجعون لبناته
بناته مثله المكان اللي ضم ابونا بيضمنا وماحنا براجعات معك
ضاحي ناظر في صقر ومحمد – اطلعوا وصكروا الباب خلوني مع بنات عمكم
بعد فتره طويله شوي
طلع ضاحي وعيونه حمر وخشمه ,, وبهالشوفه ثار صقر وشد على يدينه
ضاحي ناظر في محمد – محمد يابوي ادخل وشل الشناط اللي طلعنها بنات عمك
محمد إبتسم بتشفي ,, وصقر إبتسم نص إبتسامه ولبس نظارته واتجهه على سيارته وفتح
لأبوه الباب عشان يركب وينتظرون البنات







بيت سعد بن فهيد
فارس يقرنش العواده جده وجدته
فهيد بعصبيه – انتسلع انتسلع يالنخله تبي تشيش بنت خزام علي
كلهم ضحكوا
فارس وهو يضحك وهمس لجدته – شفتي يابنت خزام شايبتس يحبتس
ليت ينولنا من هالمحبه نصيب
الجده وضحى وتهمسله مثل همسه .. والشايب يتحرقص يبي يعرف - والله
انك منت بسهل مير اذلف عني وراك ( قالت اذلف عني وراك بصوت عالي )
كلهم قعدوا يضحكون
فارس ضحك ووقف – والله انكم ياهشياب منتم بسيطين متفقين علي بغيت الزرق
مير الله يعوضني ( بتمثيل سوى نفسه زعلان ) ومشى وهو معطيهم ظهره قعد
يضحك يوم سمع جدته تناديه لانه يعرف انها تموت فيه ووقف
الجده وضحى – يالنخله تعال جاي
فارس لف راسه ووخر ضحكته ومكشر – هلا
الجده وضحى ناظرت الشايب فهيد – فهيد
فهيد ناظر فيهم – نعم
الجده وضحى – ابك عطه سد عينه من اليوم يتحراك يبي دراهم
كلهم ضحكوا وريم علقت – كاك كاك كاك عطوه عطوه سدوا عينه
فارس انقهر – اقطعي انتي ( وناظر في جدته ) ماابي شي ماابي المنه
هذا جزاي يابنت خزام اراضيتس على هالشيبه ويوم عطى كل واحدن فيكم ضحكه
وغمزه للأخر خلاص رميتوني وصرت كخه
الشايب فهيد – كخه تكخ وجهك اذلف اذلف والله ماتشم الريال
موضي وريم طاحن على بطونهن
فارس انقهر ومالقى نفسه غير انه يضحك وبعد فتره من الضحك – زين
الله يسامحكم اقول الوضحي الشايب مطر يتخبر عنتس مانساتس جيت بناخيه
( بناخيه المقصود به حفيده ) ونشدني عنتس وقلت هي بخير وطيبه
ورد فيتس قصيده بكيت منها انا وعزام
هالمره فهيد وقف بعصاه .. وفارس اعطى رجلينه للباب .. وماسك شماغه لايطيح
ويضحك .. والشايب يلحقه .. ماوصل للباب الداخلي غير يشوف غبار سيارة فارس
الشايب فهيد – ماعليه يالمخنز وين تبي تذلف والله اني في قفاك ( تهديد ووعيد بالبدوي )







اما فارس في سيارته ويالله يسوق من الضحك .. دق جواله وهدت موجة الضحك ناظر
في الرقم .. رقم ابوه .. خاف لايكون العلم وصل ابوه .. بس مستحيل يوصله بهالسرعه
فتح الخط وتحنحن – هلا يبه
ضاحي – انت وينك
فارس – توني طالع من بيت عمي سعد ليه وش تبي طال عمرك
ضاحي – انا في الدوادمي توني ظهرت منها ومعي بنات عمك ابيك تروح وتشتري
خمس أسره وتحطها في الملاحق اللي تابعه للبيت
فارس اللي استانس ان بيكون في البيت جو بنات .. لانه تمنى ان يكون عنده خوات
والحمدالله ربي عطاه على قدر نيته .. ودائم يروح لبيت عمه سعد عشان جو البنات
يحبه ويستانس فيه – ازهلها ياابو محمد ماطلبت متى بتاصلون انتم
ضاحي – بعد ساعه ونص ساعتين بالكثير
فارس – ابدن مايجن غير وكل شين زاهب
ضاحي – فمان الله اجل
فارس – فمان الله















آخر مواضيعي

0 صور صابر الرباعي احلى صوت , صور صابر الرباعي في برنامج The Voice , صابر الرباعي The Voice
0 توبيكات السنة الجديدة 2013 , توبيكات عن السنة الجديدة 2013 , توبيكات ملونه للسنة الجديدة 2013
0 مهرجان دبى السينمائى الدولى
0 عبد الله الرويشد في برنامج تو الليل , اخبار عبد الله الرويشد , عبد الله الرويشد
0 حلويات العيد 2013 , حلى للعيد 2013 , حلاوه العيد 2013 , كيك العيد 2013
0 حالات واتس اب اليوم الوطني السعودي , برودكاست واتس اب اليوم الوطني السعودي
0 سواريهات باللون الاحمر 2013 , فساتين سواريهات باللون الاحمر 2013 , ازياء سواريهات باللون الاحمر 2013
0 هاني شاكر اغنية غلطة عمرك
0 حكم عن الصداقة
0 القنوات الرياضية تمتنع عن التعليق على ايقاف المذيع الزهراني


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لاسي الاناناس , الاناناس , الذ طعم , حلا الرياض ازياء - فساتين - موضة - صور ازياء - اكسسوارات 1 14 - 4 - 2012 09:01 PM
رواية قلبي مات لؤلؤة الخليج قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة 3 21 - 2 - 2012 10:43 PM
لاصد عنك ايـــــــون شعر - قصائد - قصايد صوتيه - همس القوافي - قصائد الشعراء 8 30 - 12 - 2011 01:43 AM
انتهى المرض بدون رجعه بنت ابوها قصص - قصص قصيره - روايات - قصص واقعية - روايات طويلة 5 9 - 12 - 2011 07:25 PM
* ماشي الحال* كلمه في عز الوجع تنقال ~يمَه آحپَگ• مواضيع عامة - مواضيع ثقافيه - مواضيع منوعه 7 1 - 11 - 2011 09:28 AM


الساعة الآن 08:38 PM.


المواضيع المكتوبة في منتديات خجلي لاتعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها

Security team

تصميم دكتور ويب سايت


سعودي كول